منتدى أبو خضرة - ســـلام لكل الناس
أهلا بك عزيزي/ عزيزتي .. لقد أسعدنا ان قمت بالتسجيل , بمشاركتك يمكن أن ينهض المنتدى ويتقدم , يمكنك المشاركة وأبداء الرأي والمقترحات .. يمكنك الكتابة بكل حرية , وسيكون في استقبالك اخوة وأخوات حريصين على التواصل معك لخدمة الصالح العام .. نحن في أنتظارك .. فأينما كنت .. نحن نرحب بك

منتدى أبو خضرة - ســـلام لكل الناس

مرحبا يا (زائر) خلينا سوا .. عدد مساهماتك 84
 
الرئيسيةالصفحة الأولىالتسجيلدخولالأسلام منهج للحياةالمجتمع المحليتسجيل دخول الأعضاء
 اللهم يا حي يا قيوم لا اله الا أنت برحمتك أستغيث لا اله الا أنت سبحانك أني كنت من الظالمين
ان هذا القرآن يهدي للتي هي أقوم

 

 
الشيخ عبد الرحمن السديس
الشيخ عبد الباسط عبد الصمد
 
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
جلالة الملك عبدالله الثاني

SmS

ان الاعمال والاجراءات

الاسرائيليـــة ضــــــــد المقدسات الاسلاميـــــة والقدس هي لعب بالنار وتجاوز للخط الاحمر !

-----------

وأكدت هذه المصادر أن الموقف الأردني المبدئي من قرار طرد الفلسطينين أنه يتعارض مع القانون الدولي الذي ينص على حق العودة، وأن الأردن لن يسمح تحت أي ذريعة بأن يتم طرد أي فلسطيني خارج أرضه لأن ذلك سيعطي شرعية لأي عملية تهجير جماعي للفلسطينيين باتجاه الأردن، وتطبيق فكرة الوطن البديل.

 

يا نـار مشبوبـه بروس
الجبــال
 يا نـار مشبوبـه
والرايات منصوبه وراسنا
 عالي والرايات منصوبه

 

المواضيع الأخيرة
» شركة كريازى للثلاجات 01273604050 موقع شركة كريازى
الأربعاء نوفمبر 16, 2016 7:23 am من طرف وايت ويل

» صيانة كريازى بالاسكندرية 01273604050 رقم خدمة عملاء كريازى 01118801699
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 6:49 am من طرف وايت ويل

» برنامج مشاهدة الكره الارضيه بكل وضوح EarthView 4.5
الثلاثاء نوفمبر 01, 2016 5:28 am من طرف كمال الزيتوني

» رقم صيانة كريازى بالمنوفية 01273604050 رقم صيانة كريازى بالقليوبية 01118801699
الأحد أكتوبر 16, 2016 6:31 am من طرف وايت ويل

» ولا تطع من أغفلنا قلبه عن ذكرنا ..
الخميس سبتمبر 08, 2016 5:31 am من طرف abu khadra

» المناسف والأنتخابات
الخميس سبتمبر 08, 2016 5:28 am من طرف abu khadra

» أهلا وسهلا ومرحبا
الخميس سبتمبر 08, 2016 5:24 am من طرف abu khadra

» ايوه صح ايوه هيك !!
الخميس سبتمبر 08, 2016 5:11 am من طرف abu khadra

» دعاء جميل مختصر
الخميس سبتمبر 08, 2016 4:33 am من طرف abu khadra

» معلومات مهمة عن تاريخ قرية الدوايمة المحتلة ،،،
الجمعة أكتوبر 23, 2015 5:52 am من طرف أحمد

» الحمد لله ما دام الوجود له ..
الأربعاء أكتوبر 21, 2015 11:07 pm من طرف أحمد

» صباح الخير ياللي معانا
الأربعاء أكتوبر 21, 2015 11:04 pm من طرف أحمد

كشــــــف الـــزوار
ترجمــــــة فوريـــــــــة
 
 
تونس الخضراء .. ثورة تشتعل
ليبيا .. تغسل جراحها بالدم
 
ليبيا .. الحرية أو الدم
 
البحرين .. ثورة بطعم شيعي
اليمن .. يصنع التغيير
تسونامي اليابان .. صور
هديتنا اليكم .. أفتح وشوف !
 
رجاء , التأكد من صحة الحديث
قبل المبادره الى نشره على النت
مواقــع صديقــه
صلاح أمرك للأخلاق مرجعــه
فقوم النفس بالأخلاق تستقــــم
 
المواضيع الأكثر نشاطاً
مضافة أبو ياسر : خطوة طيبة تثري المنتدى
حكمة اليوم / صباح الخير
اخبار سريعة
صباح الخير يلي معانا
صباح الخير ياللي معانا
جلسة وفاق ومحبة
رسااااااااااااااااالة عتاب ..
أفراح آل أبو خضره ،،،
أصبحنا وأصبح الملك لله
انت يللي تلعب بالمشاعر " 2 "

شاطر | 
 

 قتل المسلمين خط أخضر / متابعات !!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: قتل المسلمين خط أخضر / متابعات !!   الإثنين يوليو 18, 2011 3:10 pm

صور مذابح من تركستان الشرقية على أيدي الصينيين

يتعرض المسلمون في كل أرجاء الأرض للقتل والتعذيب على أيدي جلادين ظلمة
بتهمة واحدة مكررة وهي الأرهاب !
وهي في الحقيقة ( شهادة ان لا اله الا الله وأن محمدا رسول الله ) عقيدة التوحيد
وهي التي في عرفهم تعد ارهابا !!


























يقتلونهم بتهمة أن بينهم معارضين للنظام





قامت القوات العراقية بمهاجمة السكان العزل باحدى المخيمات وهو مخيم أشرف فهدمت المساكن وقتلت الابرياء، وتقول بعض المصادر الاخبارية ان ايران لها ضلع في توجيه وتحريك ضرب ذلك المخيم، بزعم احتوائه على مناهضين للنظام الايراني .
المصدر/ بوابتي
























عدل سابقا من قبل abu khadra في السبت يوليو 23, 2011 3:54 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: قتل المسلمين خط أخضر / متابعات !!   السبت يوليو 23, 2011 3:36 pm


الشيوعية ومجازرهم ضد المسلمين جرائم يأبى التاريخ نسيانها ( احصاءات موسعة ) /د. محمد الداغستاني

الموضوع منقول وذلك لغرض اطلاع القاريء الكريم مع خالص امنياتي

المحب د. محمد الداغستاني



بعد نجاح الثورة الماركسية البلشفية في روسيا، وقبل أن يستتب الأمر تماماً للشيوعيين – أرادوا استمالة المسلمين في البلاد، واستثارتهم ضد الحكم القيصري الذي كان يضطهدهم ويعتدي على حرماتهم؛ وذلك من أجل أن يساند المسلمون الشيوعيين الثائرين ضد المعارضة النصرانية الموالية للحكم السابق؛ فأصدر مجلس فوميسيري البلشفي نداءاً موجهاً للمسلمين سنة 1917م جاء فيه: إن إمبراطورية السلب، والعنف، والرأسمالية توشك أن تنهار، والأرض التي تستند عليها أقدام اللصوص الاستعماريين تشتعل ناراً.

وفي وجه هذه الأحداث الجسام نتجه بأنظارنا إليكم أنتم يا مسلمي روسيا، والشرق، أنتم يا من تَشْقَوْن وتكدحون، وعلى الرغم من ذلك تُحرمون من كل حق أنتم أهل له.

أيها المسلمون في روسيا، أيها التتر على شواطئ الفولجا وفي القرم، أيها الكرغيز والسارتيون في سيبيريا والتركمستان، أيها التتر والأتراك في القوقاز، أيها التشيشيين، أيها الجبليون في أنحاء القوقاز، أنتم يا من انتهكت حرمات مساجدكم، وقبوركم، واعتدي على عقائدكم وعاداتكم، وداس القياصرة والطغاة الروس على مقدساتكم.

ستكون حرية عقائدكم، وعاداتكم، وحرية نظمكم القومية، ومنظماتكم الثقافية – مكفولة لكم منذ اليوم، لا يطغى عليها طاغٍ، ولا يعتدي عليها معتدٍ.

هُبُّوا إذاً فابنوا حياتكم القومية كيف شئتم فأنتم أحرار لا يحول بينكم وبين ما تشتهون حائل، إن ذلك من حقكم إن كنتم فاعلين.

واعلموا أن حقوقكم شأنها شأن حقوق سائر أفراد الشعب الروسي، تحميها الثورة بكل ما أوتيت من عزم وقوة، وبكل ما يتوافر لها من وسائل: جند أشداء، ومجالس للعمال، ومندوبين عن الفلاحين. وإذاً فشدوا أزر هذه الثورة، وخذوا بساعد حكومتها الشرعية. .

إلى آخر ما جاء في ذلك النداء الخادع.

وما كان من المسلمين حين سمعوا ذلك النداء إلا أن أسرعوا يجمعون قواهم؛ فبادرت شعوب إسلامية كانت مستعمرة مضطهدة تحت الحكم الروسي القيصري فأعلنت استقلالها، واستعادت سيادتها على أرضها.

وقامت جمهوريات إسلامية عديدة، لكنها لم تكن شيوعية، ولم تكن خاضعة خضوعاً كلياً للشيوعيين الذين أقاموا الثورة في روسيا، وما كان باستطاعة هذه الدول – وهي ملتزمة بإسلامها وعقائدها ومفاهيمها الإسلامية – أن تتحول إلى الشيوعية؛ لأنها تتناقض مع الإسلام تناقضاً كلياً في جذورها الاعتقادية، وفي تطبيقاتها ونظمها.

ولم تمض فترة وجيزة حتى ثبَّت الشيوعيون أقدامهم، وأحكموا قبضتهم.

فلما تمكنوا، واستتب لهم الأمر – قلبوا ظهر المجن، وأسفروا عن حقيقتهم الكالحة، حيث توجهوا بجيشهم المعروف بالجيش الأحمر، فأعملوا أسلحتهم بالمسلمين، وحصدوا الجمهوريات الإسلامية حصداً.

وكان هجوم الجيش الأحمر لها مباغتة لم تعدَّ لها بَعْدُ عدتها؛ فهي دول فتية ما زالت في طور نشأتها. وفي مدة ثلاث سنين استولى الشيوعيون على هذه الجمهوريات الإسلامية بعد أن قدم المسلمون تضحيات جسيمة، ولكن قواهم كانت أضعف من أن تقاوم جيشاً مدرباً مزوداً بأحدث الأسلحة من طائرات، ودبابات، وسيارات مصفحة، ومدافع بعيدة المدى، في حين أنها لا تملك شيئاً من مثل هذه الأسلحة؛ فلقد كانت شعوباً مستعمرة للحكم القيصري النصراني وما إن تخلصت من نيره حتى عاد المستعمرون السابقون بوجه شيوعي أكثر شراسة وعنفاً لفرض سلطانهم الأحمر .

ولقد قام الشيوعيون إبان فترة حكمهم بأعمال وحشية، ومذابح رهيبة لم يشهد لها التاريخ مثيلاً في أحقابه المتطاولة، وسيتضح شيء من ذلك من خلال ما يلي:

أولاً: نكبات المسلمين ومذابحهم على أيدي الشيوعيين :

1- الإبادة الجماعية، أو نفي جزء من الشعب، أو الشعب كله من وطن آبائه وأجداده إلى سيبيريا، أو إلى مناطق أخرى حيث يفقدون الصلة بوطنهم الأصلي، ويضيعون بمرور السنين.

وإليك هذه الوقائع دليلاً على أفعالهم:

أ – أعمالهم في التركستان: قتل الشيوعيون في التركستان وحدها سنة 1934م مائة ألف مسلم من أعضاء الحكومة المحلية، والعلماء، والمثقفين، والتجار، والمزارعين.

وفي ما بين سنة 1937- 1939م ألقت روسيا القبض على 500 ألف مسلم، وعدد من الذين استخدمتهم في الوظائف الحكومية، ثم أعدمت فريقاً، وأرسلت فريقاً آخر إلى مجاهل سيبيريا.

وقتلوا سنة 1950م سبعة آلاف مسلم، ونفوا من التركستان سنة 1934م ثلاثمائة ألف مسلم.

وقد هرب من التركستان منذ سنة 1919م حتى اليوم مليونان ونصف مليون من المسلمين.

وفي سنة 1949م هرب ألفان من التركستان الشرقية، ولاقى 1200 من هذا الفريق حتفه وهم في الطريق إلى الهند.

وفي سنة 1950م هرب من التركستان 20000 من المسلمين والتجأوا إلى البلاد الإسلامية في الشرق الأدنى.

ومن سنة 1932م إلى 1934م مات ثلاثة ملايين تركستاني جوعاً؛ نتيجة استيلاء الروس على محاصيل البلاد، وتقديمها إلى الصينيين الذين أدخلوهم إلى تركستان.

ونتيجة لقانون مزج الشعوب في الاتحاد السوفياتي نفت روسيا 40000 مسلم تركستاني إلى أوكرانيا، وأواسط روسيا، فاندمجوا في تلك الشعوب، وفقدوا وطنهم الأصلي.

وفي سنة 1951م ألقي القبض على 13565 مسلم في التركستان وأودعوا المعتقلات.

ب – في القرم: أبادوا في القرم سنة 1921م مائة ألف مسلم بالجوع، وأرغموا خمسين ألف مسلم على الهجرة في عهد بلاكون الشيوعي الهنغاري الذي نصبوه رئيساً للجمهورية القرمية الإسلامية.

وفي سنة 1946م نفوا شعبين إسلاميين كاملين، وهم شعب جمهوريتي القرم وتشيس إلى مجاهل سيبيريا، وأحلوا محلهم الروس.

2- هدم المساجد وتحويلها إلى دور للهو، واستخدامها في غايات أخرى، وإقفال المدارس الدينية:

أ – بلغ مجموع المساجد التي هُدِّمت أو حُوِّلت إلى غايات أخرى في التركستان وحدها 6682 جامعاً ومسجداً، منها أعظم المساجد الأثرية مثل (منارة مسجد كالان) في مدينة بخارى، و(كته جامع) في مدينة قوقان، و(جامع ابن قتيبة) و(جامع الأمير فضل بن يحيى) و(جامع خوجه أحرار) في مدينة طشقند.

ومجموع عدد المدارس والكتاتيب التي أقفلوها في التركستان يبلغ 7052 مدرسة، منها: (ديوان بيكي مدرسة) في مدينة بخارى، و(بكلريك مدرسة) و(بران حان مدرسة) في مدينة طشقند، وغيرها من المدارس التاريخية التي كانت منهلاً من مناهل العلم والعرفان.

ب – وفي القرم طمسوا معالم الإسلام بما فيها الجوامع الأثرية في مدينة (باغجة سراي) عاصمة القرم الجميلة، مثل (جامع حان) وجامع (طوزيازرا) وجامع (أصماقويو) وغيرها.

ج – وهدموا في مدينة (زغرب) في يوغسلافيا جامعاً عظيماً شيد رمزاً لوحدة عنصري الشعب الكرواتي.

وأغلقوا في مدينة (سراييفوا) الأكاديمية الإسلامية العليا للشريعة الإسلامية، وجميع المدارس الدينية باستثناء واحدة فقط، أبقوها للدعاية!.

3- قتل علماء الدين أو نفيهم، أو الحكم عليهم بالأشغال الشاقة، أو منعهم من الحقوق السياسية، بل والحقوق الإنسانية، وإيجاد أية عقبة أخرى تحول بينهم وبين مزاولتهم لمهنتهم.

وممن قتل من العلماء في تركستان الشيخ برهان البخاري قاضي القضاة، والشيخ خان مروان خان مفتي بخارى، والشيخ عبدالمطلب واملا، والشيخ محسوب متولي، والشيخ عبدالأحد وادخان، والشيخ ملا يعقوب، والشيخ ملا عبدالكريم، وغيرهم كثيرون.

وكذلك عملوا في القرم، وأضافوا إلى ذلك حرق المصاحف الكريمة في الميادين العامة.

وفي يوغسلافيا قتلوا مفتي كرواتيا الشيخ عصمت مفتيش، والعالم الفاضل مصطفى يوصلولاجيتش.

وحكموا بالأشغال الشاقة مدداً مختلفة على 12عالماً بعد محاكمة صورية في مدينة سراييفو، منهم الشيخ قاسم دوراجا شيخ علماء البوسنة والهرسك، والشيخ عبدالله دروبسيوفتش، وكلاهما من علماء الأزهر الشريف.

4- قتل الزعماء السياسيين أو نفيهم: ومن أمثال ذلك أن الشيوعيين قتلوا في التركستان الشرقية سنة 1934م الحاج خوجه نياز رئيس الجمهورية، ومولانا ثابت رئيس مجلس الوزراء، وشريف حاج قائد مقاطعة (ألتاء) وعثمان أوراز قائد مقاطعة (كاشفر) ويونس بك وزير الدولة، والحاج أبو الحسن وزير التجارة وطاهر بك رئيس مجلس النواب، وعبدالله داملا وزير الأشغال، وغيرهم كثير ممن لا يتسع المقام لذكرهم.

وكلما أحس الشيوعيون ببوادر أية حركة قومية أو إسلامية بين التركستانيين قاموا بحملة التصفية، وهي حملة يراد بها القضاء على كل من تحدثه نفسه بما قد يخالف تعاليم آلهة الشيوعيين: (ماركس)، و (لينين)، و(ستالين).

5- منع المسلمين من التمتع بالنظم الإسلامية في دائرة الأحوال الشخصية: فقد ألغيت المحاكم الشرعية في جميع أنحاء الاتحاد السوفياتي ويوغسلافيا.

ومعنى ذلك خروج الأسرة من دائرة توجيه الشريعة الإسلامية إلى دائرة القوانين الشيوعية، التي تنادي بالإباحية التامة، وبانحلال جميع الروابط الطبيعية بين أعضاء الأسرة الواحدة.

هذا إلى جانب نهب الثروات، ونقلها إلى مقاطعات أخرى، وتمزيق أوصال كل بلد إسلامي واحد، وخلق قوميات مستقلة على أساس لهجات لغة واحدة؛ بقصد تشتيت المسلمين في نفس الجنس واللغة، وخلق منازعات مصطنعة بينهم، كما قسموا تركستان إلى ست جمهوريات على هذا الأساس الواهي.

كما أنهم يقومون بشتى أنواع الدعاية اللادينية من غير أن يسمحوا بالدعاية الدينية.

ومن أمثال ذلك قيام الشبيبة الشيوعية، وجماعة من الملحدين الرواد بمظاهرات لا دينية صاخبة في مواسم الأعياد، وإهانة كل ما يقدسه المسلمون.

وإن ينسَ المسلمون فلن ينسوا ما حلَّ بأفغانستان وأهلها من مآس، وحروب، وتشريد، وكذلك ما حلَّ أخيراً بالشيشان وأهلها إلى حين كتابة هذه السطور.



ثانياً: نماذج من صور التعذيب للمسلمين:

ومن جرائم الشيوعيين التي أنزلوها بالمسلمين صور التعذيب، وأفانينه العجيبة، فمن ذلك ما حل بمسلمي تركستان الشرقية عندما رفضوا إلحادية ماركس. وفيما يلي ذكر لبعض صور التعذيب التي تقشعر منها الجلود، ويقِف لِهَوْلِها شعر الرأس .

1- دقُّ مسامير طويلة في رأس المُعذَّب حتى تصل مُخَّه.

2- صبُّ البترول على المُعذَّب، ثم إشعال النار فيه حتى يحترق.

3- جعل المسجون المعذب هدفاً لرصاص الجنود الذين يتدربون على تسديد الأهداف.

4- حبس المعتقلين في سجون لا تدخل إليها الشمس، ولا ينفذ منها هواء، وتجويعهم حتى الموت.

5- وضع خوذات معدنية على رأس المعذب، وإمرار تيار كهربائي فيها؛ لاقتلاع العيون.

6- ربط رأس المعذب في طرف آلة ميكانيكية، وربط باقي الجسم في آلة أخرى، ثم تحريك كلٍّ من الآلتين في تباعد وتقارب شداً وضغطاً على المُعذَّب، حتى يعترف على نفسه وغيره، أو يموت.

7- كيُّ كلِّ عضوٍ من الجسم بقطعة من الحديد المحمي إلى درجة الاحمرار.

8- صبُّ زيتٍ مغليٍّ على الجسم.

9- دقُّ مسامير حديدية، أو إبر في أجسام المُعذَّبين.

10- إجلاس المعذبين جلساتٍ خاصةً فيها ألم شديد؛ إذ يستطيع المشرفون على التعذيب الضربَ على الأعضاء التناسلية.

11- إدخال شعر الخنزير في الإحليل – فتحة العضو التناسلي -.

12- إدخال قضيب من الحديد المحمي في مكان شديد الحساسية من الجسم.

13- دقُّ المسامير في رؤوس الأصابع حتى تخرج من الجانب الآخر.

14- ربط المسجون المُعذَّب على سرير حديدي ربطاً محكماً لا يستطيع معه التحرك، وذلك لعدة أيام قد يتفطر بها جسمه.

15- إجبار المسجون المُعذَّب على أن يمد جسمه عارياً على قطع من الثلج أيام الشتاء والبرد القارس.

16- وضع لوح من الخشب فوق رقبة المُعذَّب وكتفيه؛ ليظل منحنياً لا يستطيع الحركة.

17- نتف خصل من شعر الرأس بعنف يسبب اقتلاع جزء من جلد الرأس.

18- تمشيط جسم المُعذَّب بأمشاط حديدية حادة.

19- صبُّ المواد الكيماوية الكاوية في أنوف المسجونين وفي أعينهم بعد ربطهم ربطاً محكماً.

20- وضع صخرة ثقيلة على ظهر المسجون والمُعذَّب بعد ربط يديه وراء ظهره.

21- ربط يدي المسجون وشدهما إلى أعلى، وتعليقه منهما حتى يكون متدلياً في الهواء بثقل جسمه، وتركه كذلك ليلة كاملة أو أكثر.

22- ضرب المتهم بعصا بها مسامير حادة.

23- سجن المتهم في سجن انفرادي ضيق.

24- ضرب المعذب بالكرباج، وهو شيء يشبه أذناب البقر حتى يتفطر جسمه، وتسيل الدماء منه.

25- تقطيع جسم المُعذَّب إلى قطع صغرى بالسكاكين.

26- إحداث ثقب في مكان ما من الجسم، وإدخال حبل ذي عقد فيه، ثم استعمال هذا الحبل بعد يومين كمنشار لقطع أطراف الجلد المتآكل.

27- تثبيت المُعذَّب واقفاً إلى جدار بمسامير تُدَقُّ في أذنيه على الجدار؛ ليظل واقفاً معذباً أطول مدة.

28- وضع المسجون المُعذَّب في برميل مملوء بالماء في فصل الشتاء.

29- خياطة أصابع اليدين والقدمين، ووصل بعضهما ببعض.

إلى غير ذلك من فنون التعذيب المستحدثة التي لا تخطر على بال أخبث المجرمين.

وعلى هذا قام نظام الشيوعيين في روسيا، خلافاً لما يعتقده كثير ممن انخرطوا في سلكها من بهائم العرب، إذ يعتقدون أنها قامت على الحق، والخير، وأنها قامت ضد المستعمرين، أو الغزاة، أو الملكية القيصرية.

والحق أنها قامت على المكر، والخديعة، والخيانة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: قتل المسلمين خط أخضر / متابعات !!   السبت يوليو 23, 2011 3:50 pm



نداء عاجل لوسائل الإعلام والصحف والمواقع والقنوات الفضائية ..




فتيات تركستان يستغثن من القهر الصيني، وامعتصماه

خبر وتعليق من لجينيات :

خاطب ممثل مسلمي تركستان لدى منظمة المؤتمر الإسلامي الدكتور أركين أحمد تاريم اجتماع سفراء المنظمة الذي انعقد في مدينة جدة الأربعاء 8 يوليو 2009 قائلا: إن من أسباب انفجار الاحتجاجات الأخيرة في تركستان هو القهر الصيني بحرمان المسلمين هناك من كافة حقوقهم ومنعهم من اداء شعائرهم الدينية ومن انجاب أكثر من طفل كما أنهم محرومين من الحج والعمرة للعام الثالث على التوالي، أما التعليم الديني فهذا من المحرمات لكن القهر بلغ مداه باستحداث الصين من سنتين لنظام إلزامي باجبار الفتيات التركستانيات من عمر 18 الى عمر 25 عام للعمل كعاملات في المصانع داخل الصين ومن ثم يقعن ضحايا دعارة وبلغ عدد الفتيات الذين أجبروا على العمل داخل الصين 50 الف فتاة، وفضل كثير منهن الانتحار حفاظا على عفتهن وتخطط الصين لتهجبر 100 الف فتاة الى داخل الصين .أما العائلات التي ترفض فتعتبر مخالفة لأوامر الدولة ومعادية للحزب ومصيرها السجن والتعذيب.

وأعرب الأمين العام لمنظمة المؤتمر الإسلامي، البروفيسور أكمل الدين إحسان أوغلى، مجدداً عن عميق قلقه لتدهور الأوضاع في إقليم تركستان (شنجيانغ الأويغوري) في جمهورية الصين، ولاسيما بعد الخسائر الكبيرة في الأرواح بين المدنيين، إضافة إلى الخسائر في الممتلكات.

كما استنكر الأمين العام مناخ الخوف المفروض على شعب الأويغور في هذا الإقليم، ودعا حكومة الصين إلى توفير الحماية للسكان المدنين حتى يتسنى لهم ممارسة حياتهم مجدداً وعلى نحو طبيعي.

وأعرب الأمين العام عن اعتقاده بأن المشكلة العضال، التي يواجهها الشعب الأويغوري في إقليمهم فى الصين، لا يمكن أن تُحَل عن طريق الإجراءات الأمنية وحدها. فالشعب الأويغوري شعب عريق يطمح إلى المحافظة على خصائصه الثقافية والعرقية وهُويته الإسلامية، وإلى التمتع بحقوقه الثقافية والاقتصادية غير القابلة للتصرف، ولا يمكن حل هذه المشكلة إلاّ من خلال الحوار.

كما أعرب البروفيسور إحسان أوغلى مجدداً عن استعداده لإجراء اتصالات مع الحكومة الصينية للمساعدة على تخفيف حدة التوتر في الإقليم من خلال اتخاذ إجراءات تراعي الأعراف الأساسية لحقوق الإنسان والحقوق المشروعة للأقلية المسلمة في الصين.

وحث الأمين العام الدول الأعضاء التي تربطها علاقات وثيقة بالصين على دعم جهوده في هذا الصدد، كما أعلن أنه سيواصل متابعة الوضع هناك عن كثب.

ودعا الأمين العام الحكومة الصينية إلى الإسراع بإجراء تحقيق ميداني نزيه حول هذه الأحداث الخطيرة، وإلى تقديم المسؤولين عنها إلى العدالة، وإلى اتخاذ جميع التدابير الممكنة للحيلولة دون تكرارها مع ضمان تقديم تعويضات كافية للضحايا.

ويتضح، من خلال العدد الكبير للإصابات في صفوف المدنيين، أنه لم تتم مراعاة مبدأ الحذر والتناسب في استخدام القوة والأسلحة النارية. فطبقاً للمبدأ الأساسي الدولي بخصوص استخدام القوة والأسلحة النارية، يجب على المسؤولين عن إنفاذ القوانين اللجوء إلى الأساليب غير المميتة في التصدي للاضطرابات المدنية.

ويأمل العالم الإسلامي أن تعالج الصين، والتي تُعَد قوة كبرى مسؤولة على الساحة الدولية وتربطها علاقات ود تاريخية مع العالم الإسلامي، مشكلة الجماعات والمجتمعات المسلمة في الصين وفق منظور واسع يعالج الأسباب الجذرية للمشكل.

وتبدي منظمة المؤتمر الإسلامي استعدادها لتقديم المساعدة وللتشاور مع الحكومة الصينية حول الجهود التي يتعين بذلها من أجل خلق مناخ قوامه السلم والاستقرار في الإقليم.

التعليق من لجينيات :

ربما يجهل الكثير من المتابعين لقضية تركستان الشرقية أن عدد ضحاياها في انتفاضاتها المتوالية على “الغطرسة الصينية ” بلغ مليون نسمة! وفي أحداث شنجيانغ (تركستان) الأخيرة بلغ عدد القتلى في أول يوم أكثر من 400 ضحية نتيجة قمع الشرطة الصينية التي تدخلت بعنف شديد! برغم أن مظاهرات المسلمين الأويغور في الإقليم كانت سلمية واحتجاجا على قتل الصينيون (الهان) لأكثر من 150 مسلم من العمال المتظاهرين بسبب تأخير رواتبهم ناهيك عن اعتقال الحكومة لمئات الشبان والفتيات.

قضية تركستان الشرقية قضية شعب مسلم سلبت أرضه سنة 1933 إثر الاجتياح الصيني لها ..ومن يومها وهو يتعرض لحملة شديدة من قبل الحكومة الصينية لطمس هويته الإسلامية وحرمانه من حقوقه المدنية وتغيير خارطته الديموغرافية من خلال التمكين لقومية الهان اقتصاديا وسياسيا .

الخبر أعلاه يحكي جانبا من معاناة المسلمين الأويغور..المحرومون من حقوقهم الدينية والمدنية والإنسانية وقد أصبحت ورقة على مائدة اللئام تتلاعب بها الدول الغربية بازدواجية تضغط منها على الصين دون أن يكون للضغط صدى إيجابي على واقع القضية !

أما المسلمون ..فما الكاتب بأعلم من القارىء!!

المصدر: موقع لجنيات 20/7/2009
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: قتل المسلمين خط أخضر / متابعات !!   السبت يوليو 23, 2011 3:53 pm

إنتصار المسلمين على الصين

و فى سنة 1277هـ وقعت الحرب المشهورة بين الصين و بين فرنسا و انجلترا فاحتلت هاتان الدولتان بكين و هزمتا الجيوش الصينية هزيمة منكرة. فاستفاد التركستانيون من هزيمة الصين و أعلنوا استقلالهم مرة أخرى و شكلوا عدة امارات وطنية فى كوجار و غولجا ( إيلي ) و كاشغر و خوتن و طردوا الصينيين بعد حروب عنيفة.



إمارة كوجار و جهاد الغازى راشد الدين خان خوجم:

أن المسلمين فى تركستان لما علموا بانهزام الصين أمام فرنسا و انكلترا انتهزوا الفرصة و أعلن راشد الدين خان خوجم من أحفاد مخدوم أعظم ثورة فى كوجار، و قاد المسلمون للجهاد فى سبيل الله و الوطن و حرروا مدينة كوجار من أيدي الصين و نودى به ملكا على البلاد و لقب بالسيد الغازى راشد الدين خان خوجم كما انتخب شقيقه إسحاق خوجم قائدا عاما لجيش تركستان. فلما تم فتح كوجار توجه إلى بوكور. فانضم إليه أهلهاو انقذوها من الصينيين كما انضم إليه أهل كورلا و ساروا جميعا إلى قاراشهر و حاصروها، و كان الوالى الصينى قد أرسل امدادا من الجيوش إلى الصينيين فى قارا شهر ثم وصلت إلى اوشاق تال التى تبعد عن قاراشهر ببضعة اميال فبادروا إلى قمعها قبل أن تصل إلى قاراشهر و رفعوا عنها الحصار، و اخفى بعض جنوده فوق الجبلين على جانبى الطريق و وقف هو مع بقية جنوده أمام الممر و كان الصينيون غافلين عن هذه الخطة فلما وصلوا إلى الممر فوجئوا بهجوم من الجهات الأربع، و كان الأتراك فوق الجبل يقذفون بالاحجار بدلا من طلقات النار و استمرت الحرب طوال النهار، و ابيد الصينيون عن بكرة أبيهم، و كان الفوز للمسلمين عظيما، و الانتصار باهرا و الفتح مبينا. فلما علم الصينيون المحاصرون فى قاراشهر أن المسلمين رفعوا الحصار و ساروا لصد الجيوش القادمة إلى « اوشاق تال » أسرعوا بدورهم إلى تركستانيين ليضربوهم من خلفهم و لكنهم وصلوا بعد انهزام الصينيين و رأوا الميدان قد ملئ بالجثث من قتلاهم فوقع الرعب فى قلوبهم و وثب المسلمون عليهم بنشوة الانتصار كالاسود الضارية، و هزموهم هزيمة منكرة، و بهذا سقطت قاراشهر فى أيدي الأتراك، ثم اتجه المسلمون إلى طورفان و حاصروها، و علم الصينيون أن النجاة أصبحت ضربا من المحال فخافوا أن يسقطوا فى أيدي المسلمين فاجتمعوا فوق مخازن البارود و اشعلوا النار فانجرت القذائف و ارتفعت بهم السهام إلى الغمام، و سقطت بهم إلى حضيض الثرى.

فلما رأى الصينيون فى « توخسون » و « داوانجين » و « لوكجون » نجاح المسلمين و إنتصارهم فى كل المواقع و الميادين انتحروا جميعا بالافيون و تحررت المدن المجاورة كلها من الظلم و الطغيان، و اعترفت بحكومة السيد الغازى راشد الدين خان.

ثم عاد القائد البطل إسحاق خوجم بهذه الانتصارات الباهرة إلى كوجار و نال الشيئ الكثير من العطف و التقدير من الملك الغازى راشد الدين خان و استقبله الشعب استقبال البطل المجاهد و المنقذ الأعظم و القائد الاوحد. ثم توجه الجيش بقيادته صوب الغرب لإنقاذ بقية البلاد من نير الاستعباد، فوصل إلى قصبة « باى » فاستسلم الصينيون بدون مقاومة تذكر، ثم تقدم إلى « آقصو » و اشتبك الجيش التركستانى بالجيش الصينى فى « قارايولغون » فالحق بهم الأتراك الهزائم بعد معارك دامية و تقهقر الصينيون إلى « آقصو » فسار المسلمون أثرهم حتى حاصروهم فى المدينة فلما رأى الصينيون أن لا مفر لهم انتتحروا جميعا بإشعال البارود كما صنعوا فى طورفان فدخل الجيش التركى المظفر المدينة و استقبله الشعب بحماسة بالغة ثم توجه إلى « اوشطورفان » فاستسلم الصينيون بدون ادنى مقاومة، ثم اتجه إلى « ياركند »، و كان الأتراك فيها قد قاموا بثورة عامة قبل وصول القائد اليها، و لكنهم كانوا على وشك الانهزام لكثرة قوات الأعداء، و وفرة جنودهم، و مناعة حصن المدينة و وصل إسحاق خوجم مع جنوده، و انقض على الصينيين فانتحروا بإشعال البارود فى أنفسهم، و كان عبدالرحمن خان من ابرع القواد فى فتح ياركند.



إمارة قولجا (غولجا):

أما قولجا فهى مدينة كبيرة فى شمال تيانشان فإن أهلهاعندما سمعوا بنجاح إخوانهم فى الجنوب انبعثت فى قلوبهم روح اليقظة و نيران الحمية، و حملوا علم الثورة تحت قيادة زعيمهم المبجل « ابوالعلا خداقل خان » فجاهدوا و جالدوا حتى استولوا على ولاية جونغاريا كلها بعضها أثر بعض. و انضمت قبائل « صولون » و « جاقار » من المغول إلى المسلمين، و حاربوا الصينين فى صفوفهم، و اشتركت فرقة من السيدات المسلمات فى القتال، و أظهرت شجاعة بارزة و بسالة نادرة، ثم انتخب « ابو العلا خداقل خان » أميرا على جونغاريا كلها، و كان اسحق خوجم قد حضر بنفسه بنفسه لنجدة أهل « إيلي » فكان لمقدمه أثر بارز فى احراز الفتح و الانتصار.



إمارة خوتن:

أما خوتن فقد قامت بثورة أيضا بقيادة إحسان خان بن المفتى الحاج حبيب الله و فاز المسلمون فوزا عظيما حتى حاصروا الصينيين فى القلعة و استمر ت المحاصرة شهرين و لما رأى الصينيون أن لا نجاة لهم انتحر بعضهم و قتل البعض و استسلم البعض الآخر ثم استولى إحسان خان على مدن « قاراقاش » و « يورونقاش » و « جيرا » و « كيريا » و « زاوا » و « بيالما » و غيرها من المدن المجاورة لها، ثم انعقد مؤتمر عام لإنتخاب ملك على خوتن فانتخب إحسان خان ملكا بأجمع الآراء و لكنه تنازل لأبيه حبيب الله خان مفتى خوتن، فبايع المسلمون لما امتاز به من علم و تقوى و صلاحية و عدل.



إمارة كاشغر:

و أما كاشغر فلم تقم بثورة بعد، و لكن الصينيين أرادوا أن ينتقموا من أهل كاشغر لثورة إخوانهم فى المقاطعات الاخرى، و خرجوا فى ليلة من مدينة ينكى شهر ( كاشغر الجديدة ) التى يقيم فيها الحاكم الصينى مع جنوده إلى كهنه شهر ( كاشغر القديمة ) مدينة المسلمين و أعلنوا قتلا عاما فى البلدة للارهاب، و بدأو يستأصلون المسلمين و قتل آلاف مؤلفة من النساء و الأطفال، و لكن استطاع أحد المسلمين الفرار من المدينة بإلقاء نفسه من القلعة إلى خارج المدينة، و اخبر صديق بك رئيس قبائل قيزغير الرحالة فى الجبال بأسلوب مؤثر، فهاجت حميته و جمع شبانا من القيزغيز و هاجموا الصينيين و حاصروا كاشغر القديمة، و صعدوا إلى القلعة و دخلوا المدينة، و قتلوا الصينيين و انتقموا منهم شر انتقام و انتخب هو ملكا على كاشغر.

و بذلك تأسست فى تركستان الشرقية أربع امارات وطنية فى إيلي و كوجار وخوتن و كاشغر، و أما « أورمجي » فكانت فى أيدي التونكانيين ( مسلمى الصين ) كما كان بعض المدن لا يزال فى أيدي الصينيين غير المسلمين.

[عبدالعزيز جنكيزخان بن قاضى القضاة الشرعية فى تركستان الشرقية (العلامة داملا عاشور اعلم آخونود البوكورى) «الينكحصارى رحمة الله عليه»]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: قتل المسلمين خط أخضر / متابعات !!   الخميس أكتوبر 13, 2011 2:34 pm

صور للجزيرة لأعمال قتل
بدم بارد بنيجيريا







قال المدعي العام في
نيجيريا إن أكثر من مائة شخص
يواجهون الحكم بالإعدام لعلاقتهم بقضية المواجهات التي حصلت مع جماعة "بوكو حرام"،
وقد حصلت الجزيرة على صور خاصة تظهر تورط الجيش في عمليات قتل
ضد
الجماعة.



وكان نحو ألف شخص قد قتل
وا
الصيف الماضي في مواجهات وقعت بين الشرطة والقوات النيجيرية وجماعة "بوكو حرام"
التي تنشط في الولايات الشمالية من البلاد.



وقالت جماعات مدافعة عن حقوق الإنسان إن أغلبية
القتل
ى
كانوا مدنيين, معتبرة أن القوات الحكومية تتحمل مسؤولية كبيرة عما حدث.



لكن السلطات النيجيرية نفت هذه الاتهامات. وقد حصلت
الجزيرة أخيراً على صور خاصة تظهر تورط الشرطة والجيش في عمليات قتل

غير قانونية.



جماعات حقوقية قالت إن معظم القتلى
مدنيون


(( اقامو الدنيا ولم يقعدوها في صراع
دارفور نشب بين اهل الماشية وملاك الارضي المزروعه وجعلو منها قضية العصر واليوم
يذبح المسلمون في نيجيريا على يد عصابات الصليب والمتواطئين من الجيش والشرطة ولم
يحرك احد ساكن !!!

لا بل نحن مشغولون بمباريات الدوري وكأس العالم ومسلسلات - رمضان - الخليعة ومهرجانات الشعر وسباق الجمال
وكله على كله !!

هدم المساجد وقتل المسلمين في البلاي ستيشن


أحمد علي الكناني - جدة
أباحت لعبة إلكترونية قتل المسلمين وهدم المساجد، فيما يعرف بلعبة المقاتل أولا ضمن ألعاب البلاي ستيشن التي تباع علنا في الأسواق. ولم تجعل اللعبة للمبارزين خيارا في الوصول إلى المرحلة الأخرى إلا بهدم المساجد التي تعترض طريقهم، مع قتل المسلمين سواء داخله أو خارجه. وأوضح مواطن اشترى اللعبة لابنه من محل في البطحاء في الرياض أنه فوجئ أن ابنه بدأ يهدم ويخرب رسومات المساجد خلال ممارسة اللعبة، وبسؤاله عن تفاصيلها أبلغه أن التقدم في القتال يتطلب هدم تلك المنابر بما فيها من محاريب. مضيفا أن الأغرب في الأمر أن القتال يتم على أصوات الأذان، للتأكيد على هوية الأماكن التي يتم فيها القتال. وطالب بالتحقيق السريع في كيفية دخول هذه الألعاب إلى الأسواق المحلية، خاصة أن هناك غرضا خفيا لترويجها على أطفالنا عطفا على رخص سعرها.


صورة من الصين .. المسلمون يقتلون بالجملة !!
دمهم رخيص على الطريقة الصينية !


قتل مسلمين بالصين – م/ محمود فوزي


تم قتل ما بين 150 إلى 400 مسلم صيني فى المظاهرات التى نظموها للمطالبه بحقوقهم خلال الأيام الماضيه بدءا من 5 يوليو في اقليم تشينج يانج.الأزمه بدأت بمشاجره بين عمال من (الهان) واخرين من (الايجور) قتل فيها اثنين من (الايجور) المسلمين ومن ثم تظاهر الايجوريون بينما كان رد الشرطة باطلاق النار مما تسبب فى قتل واصابه المئات . احداث وقرار بمنع صلاه الجمعه يقع اقليم تشينج يانج شرقى الصين ويقطنه اغلبيه من عرقية (الايجور) ذى الاغلبيه المسلمه وأقليه من (الهان) وهو يتمتع بالحكم الذاتى فى اطار الدوله الصينيه ولكن على أرض الواقع يعانى المسلمون هناك من التهميش والفقر ومحاوله طمس ثقافتهم وتقاليدهم رغم وجود الكثير من الموارد الاقتصاديه فى الاقليم من نفط وغاز ومعادن أخرى . قامت المشاجره بين عمال من الايجور والهان قتل على اثرها اثنين من الايجور المسلمين ولكنها كانت الشعره التى قصمت ظهر البعير فقامت المظاهرات السلميه للاعتراض على ماحدث بالاضافه الى المطالبه بحقوقهم ولكن تعامل النظام الصيني بمزيد من القمع للمسلمين مع تهديديات باعدام من يثبت ادانته بالمظاهرات. وبعد ايام من الاحداث يصدر قرار صيني بمنع صلاة الجمعه (10 يوليو) والصاق اوراق تطالب المسلمين بعدم الذهاب للمسجد والصلاه بالبيوت. وتواردت انباء عن احتشاد العديد من المسلمين امام المساجد مما دفع بفتح بعضها خشيه تجدد الاضطرابات. متابعاتلاتحظى الاحداث هناك بالاهتمام الكافى فى الكثير من وسائل اعلامنا وكأن الامر لا يعنينا ورغم أن الصين تتمتع بحضور اقتصادى رهيب داخل الدول المسلمه وبالطبع معظم دول العالم الا ان ذلك لا يمنعها من التعامل بهذا الاسلوب مع المسلمين داخل الصين.وحتى ان يتم قتل واصابه المئات وتهديدات بالاعدام وقرار بمنع صلاة الجمعه فهل اذا حدث هذا فى اى بلد مسلم ضد اى ديانه اخرى فهل كان الجميع سيصمت؟(بالطبع نرفض ان يتم حدوث ذلك لان ديننا يأمرنا بالتعامل بالعدل والرحمه مع الناس) ربما يطمئن الكثير الى ان دماء المسلمين رخيصهتتوالى عمليات قتل وتعذيب المسلمين فى بلاد كثيره فلسطين – العراق – جوانتانمو – ومن قبل البوسنه وكوسوفو وبعد كل ذلك يتم وصنا بالارهاب. يجب على الامه كلها التعاون والرقى بنفسها والوقوف ضد اى مساس بالمسلمين ويكونوا كالبنيان المرصوص يشد بعضه بعضا وبالطبع يغلف ذلك كله نية التقرب الى الله وطاعته.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
 
قتل المسلمين خط أخضر / متابعات !!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى أبو خضرة - ســـلام لكل الناس :: منتــــــــــدى أحداث عالميــــــــة :: حروب وصراعــــــــات دوليـــــــــــــــة-
انتقل الى: