منتدى أبو خضرة - ســـلام لكل الناس
أهلا بك عزيزي/ عزيزتي .. لقد أسعدنا ان قمت بالتسجيل , بمشاركتك يمكن أن ينهض المنتدى ويتقدم , يمكنك المشاركة وأبداء الرأي والمقترحات .. يمكنك الكتابة بكل حرية , وسيكون في استقبالك اخوة وأخوات حريصين على التواصل معك لخدمة الصالح العام .. نحن في أنتظارك .. فأينما كنت .. نحن نرحب بك

منتدى أبو خضرة - ســـلام لكل الناس

مرحبا يا (زائر) خلينا سوا .. عدد مساهماتك 84
 
الرئيسيةالصفحة الأولىالتسجيلدخولالأسلام منهج للحياةالمجتمع المحليتسجيل دخول الأعضاء
 اللهم يا حي يا قيوم لا اله الا أنت برحمتك أستغيث لا اله الا أنت سبحانك أني كنت من الظالمين
ان هذا القرآن يهدي للتي هي أقوم

 

 
الشيخ عبد الرحمن السديس
الشيخ عبد الباسط عبد الصمد
 
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
جلالة الملك عبدالله الثاني

SmS

ان الاعمال والاجراءات

الاسرائيليـــة ضــــــــد المقدسات الاسلاميـــــة والقدس هي لعب بالنار وتجاوز للخط الاحمر !

-----------

وأكدت هذه المصادر أن الموقف الأردني المبدئي من قرار طرد الفلسطينين أنه يتعارض مع القانون الدولي الذي ينص على حق العودة، وأن الأردن لن يسمح تحت أي ذريعة بأن يتم طرد أي فلسطيني خارج أرضه لأن ذلك سيعطي شرعية لأي عملية تهجير جماعي للفلسطينيين باتجاه الأردن، وتطبيق فكرة الوطن البديل.

 

يا نـار مشبوبـه بروس
الجبــال
 يا نـار مشبوبـه
والرايات منصوبه وراسنا
 عالي والرايات منصوبه

 

المواضيع الأخيرة
» شركة كريازى للثلاجات 01273604050 موقع شركة كريازى
الأربعاء نوفمبر 16, 2016 7:23 am من طرف وايت ويل

» صيانة كريازى بالاسكندرية 01273604050 رقم خدمة عملاء كريازى 01118801699
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 6:49 am من طرف وايت ويل

» برنامج مشاهدة الكره الارضيه بكل وضوح EarthView 4.5
الثلاثاء نوفمبر 01, 2016 5:28 am من طرف كمال الزيتوني

» رقم صيانة كريازى بالمنوفية 01273604050 رقم صيانة كريازى بالقليوبية 01118801699
الأحد أكتوبر 16, 2016 6:31 am من طرف وايت ويل

» ولا تطع من أغفلنا قلبه عن ذكرنا ..
الخميس سبتمبر 08, 2016 5:31 am من طرف abu khadra

» المناسف والأنتخابات
الخميس سبتمبر 08, 2016 5:28 am من طرف abu khadra

» أهلا وسهلا ومرحبا
الخميس سبتمبر 08, 2016 5:24 am من طرف abu khadra

» ايوه صح ايوه هيك !!
الخميس سبتمبر 08, 2016 5:11 am من طرف abu khadra

» دعاء جميل مختصر
الخميس سبتمبر 08, 2016 4:33 am من طرف abu khadra

» معلومات مهمة عن تاريخ قرية الدوايمة المحتلة ،،،
الجمعة أكتوبر 23, 2015 5:52 am من طرف أحمد

» الحمد لله ما دام الوجود له ..
الأربعاء أكتوبر 21, 2015 11:07 pm من طرف أحمد

» صباح الخير ياللي معانا
الأربعاء أكتوبر 21, 2015 11:04 pm من طرف أحمد

كشــــــف الـــزوار
ترجمــــــة فوريـــــــــة
 
 
تونس الخضراء .. ثورة تشتعل
ليبيا .. تغسل جراحها بالدم
 
ليبيا .. الحرية أو الدم
 
البحرين .. ثورة بطعم شيعي
اليمن .. يصنع التغيير
تسونامي اليابان .. صور
هديتنا اليكم .. أفتح وشوف !
 
رجاء , التأكد من صحة الحديث
قبل المبادره الى نشره على النت
مواقــع صديقــه
صلاح أمرك للأخلاق مرجعــه
فقوم النفس بالأخلاق تستقــــم
 
المواضيع الأكثر نشاطاً
مضافة أبو ياسر : خطوة طيبة تثري المنتدى
حكمة اليوم / صباح الخير
اخبار سريعة
صباح الخير يلي معانا
صباح الخير ياللي معانا
جلسة وفاق ومحبة
رسااااااااااااااااالة عتاب ..
أفراح آل أبو خضره ،،،
أصبحنا وأصبح الملك لله
انت يللي تلعب بالمشاعر " 2 "

شاطر | 
 

 العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
أحمد
عضو نشيط


سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2401
السٌّمعَة : -667
تاريخ التسجيل : 08/01/2010
العمر : 38

مُساهمةموضوع: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الأربعاء أغسطس 31, 2011 8:15 am







العم الحبيب أبو خضره ( أبو وحيد ) عمره مقبولة وطيبة ونفسي أقول مباركة كمان ولكننا مقاطعين كلمة (مبارك) هذا العيد تشاؤماً من سيرة المقلوع (حسني) لا رده الله وعملاً بوصية وطلب أختنا الفاضلة فتافيت ،،،



عمنا الحبيب الحمد لله على السلامة فأنت ما شاء الله كالغيث أينما انهمر انتفعنا بفضله ،،، ننتظر بشغف تفاصيل رحلتكم المكرمة ،،، وتقبل الله الطاعات ومرة أخرى حمداً لله على سلامتكم ،،،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو ياسر



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 1824
السٌّمعَة : -148
تاريخ التسجيل : 12/01/2010
العمر : 73

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الأربعاء أغسطس 31, 2011 12:56 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
لقد رحبنا بجميع اولاد ابو خضرة الذين عادوا الى الاهل سواء من العمل او من اداء العمره بما فيهم
ابو وحيد وايام زمان كانوا يعملوا زي العرس ويودعوا ويستقبلوا ويغنوا ويقولوا
يا زايرين النبي ويش وصفة المفتاح --------- نيال من راح لقبر النبي سواح
يا زايرين النبي ويش وصفة حجارة ----------- نيال من راح لقبر النبي وزاره
عمره يا ابو وحيد مقبولة وسعيا مشكورا وذنبا مغفورا وتجارة لن تبور باذن الله ولا تنسانى من التمور
واهلا وسهلا والحمد لله على السلامه
ابو ياسر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام محمد ابو خضرة



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 185
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 16/05/2011
العمر : 32

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الأربعاء أغسطس 31, 2011 3:34 pm

عمو ابو وحيد
الحمدالله على السلامة وعمرة مقبولة انشاءالله من اجمل المناظر التي رايتها كان عندما دخلت الحرم المكي وتيدأ الكعبة بالظهور تدريجي فعلا سبحان الله والحمدالله على نعمة الاسلام والسلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الجمعة سبتمبر 02, 2011 2:16 pm

السلام عليكم .. تقبل الله طاعتكم وكل عام وأنتم بخير
انه ليسعدني أن ألتقي بكم أخوة وأخوات متحابين في الله .. تجمعنا طاعته .. تحيط بنا رحمته ..

.. تؤلف بين قلوبنا محبته .. وما كنا لنفعل ذلك الا بفضل توفيقه وهدايته
الحمدلله ثم الحمدلله الذي رزقنا المال ووهبنا الصحة ويسر لنا وسائل التواصل والأتصال ومكننا من زيارة بيته الحرام
وقد حللنا ضيوفا عليه وما عرفناه الا أنه يرحب بالضيف ويكرمه ويجزل له العطاء ..

لقد رافقنا منذ بداية رحلتنا .. كان معنا في كل أوقاتنا ..يرعانا يناظرنا ينزل سكينته علينا يؤلف بين قلوبنا
كنا من مختلف الأماكن ووسائل العيش والتربية والأفكار .. وكنا متوحدين في العقيدة والتوجه والهدف ! وهكذا كنا نحسب أنفسنا ..

ولم يجرح في اخلاصي قول أحد الركاب [ انت اللي أخذت السجادة .. جيبها ] كان ذلك عندما توقفت الحافلة لعطل طارىء وقد حان وقت صلاة الظهر .. صلى الناس فرادى لعدم توفر متسع لهم ..
انتظرته الى أن أنهى صلاته فطلبت السجادة كي أصلي فأعطاني مشكورا !
فلما أنتهيت طلبها مني شخص آخر فأعطيته السجادة .. وعدت الى حيث يقف الجميع وكنا نبعد عن التجمع حوالي 3 أمتار أربعة !
فلما رآني والسجادة ليست معي ناداني : أنت اللي أخذت السجادة جيبها !!
كان هذا في بداية الرحلة .. يا رب .. أننا قادمون اليك ضيوفا .. فسهل مدخلنا الى واسع رحمتك وخذ بيدنا الى ما فيه خير الدنيا والآخرة
لقد أثقلتنا الذنوب وخفت الموازين .. وأنت أرحم الراحمين .. جئنا اليك نطلب غفرانك وصفحك الجميل .. جئناك طائعين نادمين على شقوتنا وضلالنا القديم .. ربنا لا تؤخذنا بما فعل بعض الشباب في صالة الفندق عندما غيروا محطة التلفزيون من الأخبار الى ال ام بي سي يشاهدون مسلسلا كويتيا ! قلت لهم يا شباب خليها على الأخبار فقال أحدهم : يا شيخ زهقنا الأخبار لازم الواحد يغير .. مش كله أخبار .. خلينا نتسلى .. فأنتقلت الى القاعة الثانية وكان التلفزيون ينقل مباراة رياضية يتابعها الناس بحماس شديد !
اللهم يا رب هؤلاء الناس .. يا رب العابدين منهم ورب الغارقين في شهوات أنفسهم ومزاجهم والغافلين .. عاملنا بما أهله ولا تعاملنا بما نحن أهله ولا تؤاخنا .. يا ربنا لا تؤاخنا بما نفعله لفرط جهلنا وقلة علمنا
قالوا زهقنا ويطلبون التغيير .. التغيير مطلوب .. لكن ليس في محطات التلفزيون ولا في موديلات الخلويات ولا في الملابس الملونة التي تحمل تواقيع الممثلين !
التغيير يكون في المعاملة والسلوك [ ان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم .. ]
ليس ظواهرهم وأنما دواخلهم .. ايذا الغير سلوك .. الغش في البيع والشراء سلوك .. السباب وقول الزور والنميمة سلوك !
هذا ما هو مطلوب تغييره .. وهذا هو الأنفع والأجدر بكل مسلم أن يتوجه اليه .. لانه الحق .. فأذا عرفت الله توجهت اليه !
بقلبك وضميرك وكل جوارحك .. رفيقي في المقعد .. ابو أحمد .. شاب فاضل وأحسبه كذلك .. ظل طوال الطريق يؤنسني بحديثه المتتع .. يضيفني الفواكه والقهوة فقد كان مع اسرته والدته وأمه وأظنه كان نعم الأبن والزوج .. وطبيعة الأسرة تحمل معها الطعام والفواكه والعصائر .. أما أنا فقد كان معي الشيء القليل .. وكنت أركن الى المطاعم على الطريق ! وأنا بطبعي لا أميل الى حمل المزيد في سفري .. وأكتفي بالقليل
أبو أحمد يعمل في سلك المحاماة وكان حديثنا مزيجا من الشريعة والقانون وأحوال قضايا الناس وتحكيم شرع الله أولا في الضمير قبل اللجوء للقضاء ! ولكن الناس تميل دائما الى البراءة ظالمين أو مظلومين ! ولو التجأ المحامي الى تحكيم الضمير أو ما تعلمه من دراسة القانون في القضايا التي يتم توكيله فيها ! لما وجد من يوكله في قضية ! أحد المتخاصمين دائما يريد تدمير الآخر !!
والمحامي يريد أن يشتغل وهكذا !!





واجهت الحافلة مشكلة .. ثقبا في بربيج زيت البريك يسيل على حامل العجلة .. زيت حار جدا يسيل على حديد ساخن جدا !
لاحظ السائق في المرآة الجانبية دخانا يتصاعد من جهة العجلة اليمين حيث كنا نجلس فوقها مباشرة ! وقف الحافلة عند كراج فقالوا له .. مش مهم .. امشي وواظب على تزويد االباص بزيت بدل المفقود !!
رفض السائق الأقتراح وقال لا أجازف بالركاب فقد يحدث حريق يدمر الباص والركاب .. عندي اسرة وأطفال !
تم استدعاء باص آخر وكان المكان في منطقة زيزيا وأنتظرنا الى أن حان وقت الأفطار فصلينا في مسجد على الطريق ..





ونحن في الأنتظار قام أحد الركاب بجلب عدد من المصاحف ليوزعها على الناس ليقرأوا حتى يحين موعد الأفطار فسألته : ما
اسمك قال علي .. أعجبتني الفكرة فألتقطت صورة له وللمسجد !





كانت هذه حركة ايجابية وهي من صفات المؤمنين كما يفعل أطفال صغار على سطح حرم الكعبة المشرفة حيث يقومون برش المصلين بالماء البارد من مضخة صغيرة .. تريد أرش .. طفولة بريئة مؤمنة تريد أن تتحصل على الثواب .. تسجل في رصيدها الى حين تكبر .. قال أحد الأطفال عندما سألته .. اريد أحوش حسنات .. يا سلام وكان جوابا محكما !
يريد يحوش حسنات الى حين يكون شابا فينظر الى رصيده فيسعد به وينميه !
الطريق الى الله تعالى سهلة وميسرة .. تعين أحد المسلمين على قراءة كتاب الله تعالى لك حسنة ! ترش الماء البارد في حر مكة الشديد لك حسنة ! والله تعالى يوظف الحسنات لصالحك .. فما أن آخذ كتاب الله تعالى من يدك وأقرأ فيه ! لك كما هو لي في كل حرف حسنة !
وكل نقطة ماء باردة تلطف الحر عن وجهي ! لك فيها حسنة .. وهكذا بلا انقطاع حيث تتنامى الحسنات حتى تثقل الموازين فتكون العيشة الراضية !
أما حين تتقاطع المصالح ويطغى حب المال على العلاقة الفطرية بين الناس ويسود الطمع يصبح تحويش السيئات هو المراد وفيه يتباهى الجهلاء وأن علت شهاداتهم : أنا قاعد فوق الكعبة .. قله ان الحجة نفيسة ام احمد كويسه ومفيهاش حاجة ! أنهى المكالمة وصار يبكي بحرقة .. وضعت يدي على كتفه بلطف .. طول بالك يا شيخ متزعلش قوي .. التقط أنفاسه وقال : مش عايزين يسيبوني ف حالي لا نافع عيال ولا خوات ! كل فلوسي صرفتها عليهم .. تعليم وجواز .. أخوي اللي بعدي صيدلاني .. مراته بقه طماعه ودايره ورايا ! أجيب أنا فلوس منين ؟ هو أنتو خليتو ف جيبي حاجه ؟!!!!
أنا اتجوزت وربنا مرزقنيش عيال ! وهم بقى خواتي ونسوانهم والوليه مرات الصيدلاني عايشه عيشه ولا كانت تحلم بيها .. دي السجادة اللي ف بيتها رجلك تغطس فيها للركبة وهي كانت يادوب في بيت أبوها سجادة خيش !
أعمل ليه في العالم الظالمه دي .. أنا مش راجع مصر خالص انا قرفت الدنيا كلها .. خواتي ظلموني يا ناس .. فلوسي كلها صرفتها عليهم ومش عاجبهم .. قمت بتهدئته بأن الله تعالى يرى ويسمع ولن يضيع حقك ! وتناولنا الأفطار برفقة أخوة من المغرب ومعهم سعيد الشريف أبو اسماعيل ! يعمل في اسبانيا تعرفت اليه شابا خلوقا يغار على الأسلام ! جاء للعمرة برفقة زوجته وولداه اسماعيل عشر سنوات وأبنته أربعة عشر سنة وقد وعد بزيارة الأردن فرحبت به .



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
رمضان رجب أبوخضره



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 1763
السٌّمعَة : -308
تاريخ التسجيل : 28/10/2009
العمر : 64

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   السبت سبتمبر 03, 2011 12:52 am

تقبل الله طاعاتكم
عمرة مقبولة
وذنبا مغفورا باذن الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أحمد
عضو نشيط


سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2401
السٌّمعَة : -667
تاريخ التسجيل : 08/01/2010
العمر : 38

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   السبت سبتمبر 03, 2011 2:07 am

عمي الحبيب أبو وحيد : عمرة مقبولة ،،، وحشتونا ،،،

نتلهف لمعرفة تفاصيل رحلتك الكريمة إلى بيت الله الحرام ؛ كيف لا وأنت صاحب القلم الناقد ولن أزيد كي لا أفسد عليك روحانياتك ،،،



نحن ننتظرك بفارغ الصبر فلا تتأخر علينا ،،،



ابنكم المحب لكم ،،،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   السبت سبتمبر 03, 2011 7:05 am

أصدق لحظة في علاقة الفرد بالآخر أن تقترب منه .. تلامسه .. تسمع أنفاسه ..
يخفق قلبك من حرارة لقاءه .. يحيط بك ريحه الطيب !
قد يكون أحد والديك أو أخوك أو حبيبك أو صديقك ! هي لحظة جميلة قد تمر مع أي واحد منا !
أما الأجمل والأكمل والأعظم أن يقترب الفرد من خالقه .. بنية صادقة وعمل صالح ..
تستطيع أن تصل الى الله تعالى بكل الوسائل الشريفة .. الصلاة والزكاة والعبادات المشروعة ..
وما تجود به نفسك ! ليس لأن الله تعالى محتاج الى جودك ..
وأنما عاقبة كل العبادات التطوعية والمفروضة عائدة اليك ..
أنت المستفيد الأول من أعمالك ومردودها بالكامل يعود عليك بلا خصومات ولا ضرائب ولا رسوم تحصيل !
الله تعالى أغنى الأغنياء عن حاجته الى خلقه ! وأنما يحثهم على الأعمال الصالحة من محبته لهم ..
كي يغنيهم من فضله ويعود ربح تجارتهم اليهم وعليه زيادة !
يا رب ما عرفناك ترد سائلا أو محتاجا أو فقيرا أو مظلوما ..
وأنما عرفناك قريبا تسمع وتجيب دعوة الداع اذا دعاك وحدك من غير شريك ولا واسطة
يا رب أن كبراء الدنيا وأغنياؤها يمنون على الناس أذا أعطوهم القليل ..
وأنت خالقهم وخالق أموالهم ومحرك أهوائهم تعطي بغير حساب !
فالأجدر أن تهفوا القلوب اليك وتشد الرحال الى حماك .. حيث السكينة والعفو والمعافاة والأمن !
كنت أتحدث مع رفيقي أبو أحمد عن الصبر والتسامح وأنهما عنوان المحبة فيبتسم ويقول :
أه منكم يا شيوخ .. تتكلمون عن الحب علنا .. فأقول له عندما كنت في حالة حب ألم تكن متسامحا
تسامح حبيبتك وتنسى سريعا أخطاؤها وتصبر عليها وتخترع لها الأعذار .. ليش !
الآن نحن في حالة سفر طويل .. والسفر قطعة من العذاب .. قد يشوبه ضيق ونكد
فأذا ما أحب أحدنا الآخر .. سيسامحه ويصبر عليه .. وسترى ذلك اذا كان الحب حقيقيا
أصبر عليك لأني أحبك .. اسامحك لأني أحبك ..
فأذا كنت تحبني صحيح بس نوصل أول استراحة نزلي الشنتة عشان نسيت الدوا فيها !
ابتسم وقال ولا يهمك .. ما تحمل هم شي من الآن حتى نرجع عمان ..







كأن ابو أحمد رفيقا مريحا .. ابتسامته تنسيك متاعبك .. وتعطيك الأمل ..
كان تعليقه على سلوك بعض الركاب .. خلينا نذكر الله أحسن ..
يا رب نحن عيالك .. تصبر علينا وتسامحنا .. تغفر لنا ذنوبنا ثم تقربنا اليك ..
تدلنا كيف نتقرب اليك وتيسر لنا طرق الوصل .. ولقد بينتها في كلامك العظيم في القرآن الكريم
وبينها حبيبك محمد صلى الله عليه وسلم في سنته المطهرة .. وبينها علماء الشريعة الأفاضل ..
في الدروس والمحاضرات والكتب .. فلا عذر لنا على التقصير .. لكنك تعذرنا .. تسامحنا .. لأنك تحبنا !
يجلس خلفنا المدعو - علي - الذي ناولنا المصاحف عند المسجد في منطقة ضبعه وضبيعه
وهو باكستاني الأصل , مقيم في الآردن منذ عشرين عاما , يعمل في ضمان الأراضي الزراعية في غور الأردن مع آخرين .. صاحب نكتة خفيف الظل ويتكلم كثيرا !








بدأ ألناس يشكون ادارة الرحلة وأنهم لم يوفروا حافلات جيدة .. قال أحدهم : هيك من أولها الله يستر
وقال آخر : يا عمي صحاب المكاتب مش فارقه معهم .. أما أنا فلم اعلق على الموضوع ..
وكنت أنتظر الى ما سوف يسفر عنه الموقف .. وقد اعتبرت أنه ما دام خراب الباص ليس متعمدا
فهذا أول امتحان لنا في هذه الرحلة .. هكذا كنت أعتقد وأن الصبر أولى .. وخطرت ببالي الآية الكريمة
[ أنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب ]
نحن في رحلة ايمانية .. وأستشعار أنك قد تلاقي المتاعب في سبيل عمل نبيل يريح نفسك ويخفف عنك وقع المصيبة
قلت لبعض الركاب : خلينا نفكر بطريقة اخرى .. الآن لو أن لنا تجارة رابحة وواجهتنا صعاب الدنيا ..
لن نعبأ بها في مقابل الربح المنتظر .. سنقول معلش .. المصاري تنسيبك كل شي .. الشغله فيها مرابح
فتسكن نفوسنا على أمل مرابح مادية قد لا تتحقق !
اليس من الأجدر ونحن لا زلنا في بداية الطريق أن نركن الى أن الجائزة المنتظرة هي أعظم كثيرا من أموال الدنيا
وهي محققة بالتأكيد .. نحن قادمون الى الله .. الجوائز في انتظارنا .. ووعد الله صدق .. علينا بالصبر والتسامح
فالسائق وادارة الرحلة لم يقوما بتخريب الباص .. الباص ماشي كويس .. فحصل العطل المفاجىء
ماذا علينا أن نفعل .. علينا بالصبر وأحسان الظن بالآخرين .. فالسائق وادارة الرحلة في مأزق أيضا
فلا نكون أعوانا للنكد عليهما !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
ام وليد ابو خضره



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 246
السٌّمعَة : -6
تاريخ التسجيل : 19/04/2011
العمر : 56

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الأحد سبتمبر 04, 2011 3:17 am

بسم الله الرحمن الرحيم
الاخ ابو وحيد حفظه الله
الحمد لله على السلامه من بعد العمره وعمرة مقبوله وذنبا مغفوروتجارة لن تبور
كلام جميل عن هذه الرحله التي هي عبادة لله وكسب الاجر والرحمه ومغفرة الذنوب باذن الله
وعمره مقبوله
والسلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لقاء العلم



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 909
السٌّمعَة : -102
تاريخ التسجيل : 13/05/2009
العمر : 35

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الأحد سبتمبر 04, 2011 10:06 am







فحمدا لله الذي أعادك سالما الى أهلك
فعودة حميدة وعمرة مقبولة ان شاءالله


الغالي ابو خضرة نورت المنتدى بعودتك

وزاد نورك واشراقك بعمرتك المقبولة ان شاءالله

تقبل الله عمرتك وكتب لك أجرها وثوابها وغفر ذنبك وتقبل منك صالح الأعمال وخير الدعاء

ونسأل الله عزوجل أن يمن علينا بزيارة للأراضي المقدسة

وألف ألف مبارك عليك العمرة












الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الأحد سبتمبر 04, 2011 7:58 pm

تناولنا الأفطار قريبا من مدخل ضبعه وضبيعه في منطقة زيزيا !
ثم جاء الباص الآخر .. حملنا ومضى في طريقه والطريق طويل ..
وصاحب الطريق هو أغلى هدية ! أبو أحمد .. كان اختيارا موفقا من أمير الرحلة
فما أن تأملته قليلا .. نظرة واحدة حتى ارتاح اليه قلبي ..
رفيق الطريق والسفر غالي على القلب .. يؤنس وحدتك ..
يعينك .. يظل نظره معلق بك فيما اذا أحتجت شيئا !
اذا أنه ليس بالسهولة أن تجده من غير تجربة
فكيف اذا جاءك هدية وأنت في الطريق الى أنبل الغايات وأعظمها ..
الغاية كما ترتبت عليها النية زيارة البيت الحرام بقصد القرب والتمتع في كنف الله تعالى وعنايته
الله تعالى يحب الطيب من القول , ويحب التوابين والمتطهرين . يحب المؤمنين
والله تعالى يحب الصحبة الصالحة ويثني عليها !
الله تعالى يحب الأيثار والوفاء وأن تحب الرجل فتحبه لله

..

سألـته هل عندك أولاد فقال عندي أحمد والحمدلله وناولني " حبة نجاص " طرية
كانت لديه سلة معبأة بالفواكه وعنده الخير الكثير ..
والأهم من هذا كله .. لا يتكلم الا بما يفيد التوبة والصلح مع الله تعالى .. وهو متحدث جيد ..
قال تعليقا على شكوى الناس من الباص الذي يسيل منه الزيت وحول الحريق المحتمل :
تعرف يا أبو وحيد .. لو أن لكل واحد فينا بابا للهرب خاص به .. لما نجا منا أحد !
وحين وقف أميرألرحلة خلال عودتنا يستعرض الأحداث التي مرت بنا بخصوص الباصات
طلبت الميكرفون وتحدثت الى الركاب حتى أخفف من حدة الغضب الذي أصابهم نتيجة تعطل الباص
وتوقفه مخافة حدوث الحريق فقلت : علينا أن نحمد الله تعالى لا أن نشكو من التأخير !
اذا أن استشعار النتائج هو فيض من نعمة الله تعالى ..
يلقيه في روع العبد كي يحمده ويشكره اذا نجاه من كارثة محتملة ..
في معظم الأحوال لم تكن في حسابه ولم يكن ليعلمها !
من الذي منع سائق الباص من مواصلة المسير وتوقفه في الوقت المناسب !
ومن الذي حال دون حريق محتمل ! هو الله تعالى رحمة بنا .. لأنه يحبنا
لأن لنا في دفتر الآجال أعمار لم يحن أنهاؤها بعد !
لنا شربة في هذه الدنيا ولنا لقمة طعام ولنا صدقة في ابتسامة قادمة
من زوجة محبة وأخ عزيز وصديق وفي .. ينتظرنا عند نهاية الطريق !
وما دام أن الخيرة فيما اختاره الله تعالى ..
وأننا ندعو الله أن لا يكلنا الى أنفسنا أو الى أحد من خلقه طرفة عين ..
فلماذا الشكوى ؟ والأمر كله بيد الله تعالى
قلت للركاب : قال أبو أحمد لو أن لكل واحد فينا بابا للهرب لما تكمن من النجاة !
لأننا سنقف على الباب ونخترع في عقولنا أن أحدا يزاحمنا ولن ندعه يمر !
سنظل واقفين معوقين كل طالب نجاة حتى نحترق سويا !!
عندنا مشكلة " أنا أعترض اذا أنا موجود " هذا تصورنا ! لما جرى ..
رد أحد الركاب .. يعني أنني عندما أنتقد سلوكا كان خاطئا أكون من المعوقين ؟
اليس من الواجب أجراء الفحص على الباص قبل تشغيله ؟
قلت وهل تعتقد أن اجراء الفحوصات يحول دون وقوع الحادث ؟
لو جئنا بالباص من المصنع .. من يعطيك ضمانا مؤكدا أنه لن يتعرض لحادث ما !!
أحدث السيارات تتعرض لحوادث مميته .. مهي جديدة ليش صار هيك ؟
الأفضل أن نشكر الله تعالى لأنه أنقذنا في الوقت المناسب ..
والا كان من الممكن أن لا يلمح السائق الدخان المتصاعد فيواصل المسير حتى يفاجـأ بالحريق ..
ساعتها كلنا سنعترض قائلين : الحق على السائق .. ليش ما وقف الباص لما شاف الدخان
أما وهو قد أوقف الباص قلنا لماذا لم يواصل المسير ؟؟
في الحقيقة أن استشعار ما جرى على أنه امتحان لنا ظل يراودني طيلة الرحلة ..
وشعرت بسعادة غامرة لهذا التصور .. لأن قدر الله غالب وأمره مقدم ونافذ والتسليم به حكمة بليغة !
علمنا مرتبط بحدود عقولنا .. وعلم الله تعالى يحيط بالمقدمات والنتائج والأستثناء من الأسباب !
لذلك فأن تسليم الأمر كله لله يعد من فضائل الأيمان ..
والأعتماد على حظوظ النفس وتوكيل الأمر اليها يقود الى المهالك
لا نقول بجنة أو نار ولكن ما شاء الله كان وما لم يشأ لم يكن رفعت الأقلام وجفت الصحف !!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الإثنين سبتمبر 05, 2011 9:44 am

تعدينا الحدود الأردنية الى الجهة المقابلة ! الحدود السعودية ! كان الأزدحام شديدا
وأجراءات التفتيش كانت تأخذ وقتا طويلا .. أول من قابلنا بعد نزولنا من الباص شيخ يقف أما شاحنة كبيرة محملة بالوجبات الغذائية فيناديك كي تأخذ نصيبك !
ساحة الأنتظار تعج بالباصات والناس .. كل باص له رقم على الدور ..
وكان المشرف قد أخبرنا أن نتوخى الحذر من القيام بأي عمل أو حركة مشبوهة !
فقد يكلفنا ذلك الساعات الطوال من التدقيق في الأمتعة والباص
فقد نزل الركاب في مكان وسحب الباص الى مكان آخر حيث الأجهزة والكلاب التي تصعد الى الباص
وقال المرشد ان التدقيق في الباصات الأردنية فقط بسبب أنه قبل اسبوع في أول شهر رمضان
القى القبض على مرشد اردني وبحوزته مخدارات وحبوب ممنوعة بالأتفاق مع سائق الباص
وقبلها بيومين القت شرطة مكافحة المخدرات القبض على شيخ اردني وأقصد بكلمة شيخ الرجل الشيبة باللحية الطويلة والمظهر الأنيق يمثل أهل الدين وكان يخبىء تحت ثيابه حبوبا مخدرة
لذلك كان التدقيق وقال كل ما في الباص من أشياء تنزل الى طاولات التفتيش .. ما تخلو شي !
وكان قد طلب منا في بداية الرحلة أن يكتب كل راكب اسمه وتلفونه على الشنطة بقلم واضح وليس على ورقة لاصقة
وقد أعترض السائق على شنطة احد الركاب لوجود الأسم على ورقة وقال لا أتحرك حتى تكتب كل الأسماء !
تم تنزيل الأمتعة على الطاولات ووقف كل واحد بقرب أمتعته كأطفال الكشافة !!
انتظروا الأمر بفتح الشنطات .. ابقوها مغلقة الى أن يأتي رجل الجمارك ..
رجل الجمارك يدور قي المكان .. يختلس النظر الى حركة الركاب ثم يذهب بعيدا ويراقب !
جاء رجل الجمارك .. افتحوا الشنطات .. فتحنا الشنطات .. يضع يده في الشنطة برفق وهذا ما شاهدته
لا يقلب الشنطة ولا يتعامل معها بعنف .. يده هنا وعينه هناك ..
كنت أقف على آخر الطاولة وشنطتي الوحيدة مفتوحة .. اقترب مني وقبل أن يصل بخطوتين تحول الى الناحية الآخرى يفتشها
فقلت في نفسي .. لماذا وهممت بأغلاق الشنطة .. لكن المشرف على الرحلة قال لا أحد يغلق الشنطة خلوها مفتوحة
ذهب الرجل وقد أنهى التفتيش كما بدى لي .. وبقينا واقفين ننتظر الأمر .. وكان الرجل يدور حوالينا وأنتظرته أن يفتش شنطتي ولكنه لم يفعل بل قال أغلقوا الشنط فقد جاء الباص فأصعدوا اليه .. ففهمت ان الأنتظار كان لعدم جاهزية الباص ..
في هذا الوقت رفع آذان الفجر .. توضئنا في مكان قريب وذهبنا للصلاة في مسجد المركز ..









ثم انطلقنا الى محطة الوقود وكان في ساحتها دورات مياه للرجال والنساء .. نزلنا قليلا ريثما يتزود الباص بالوقود
ثم بدأنا المسير .. يلاحظ تجديدات في الشوارع وحدائق على جانب الطريق الأيمن وجدران برسومات جميلة المنظر























الأبنية في المنطقة لها طابع خاص وقد لاحظت على طول الطرق والأحياء التي شاهدتها تصامييم أبنية هندسية وديكور خارجي معمول من قطع اسمنتية ملونة ساحرة المنظر ..
الطريق طويل تحيط به مساحات شاسعة من صحراء قاحلة سوى مناطق مأهولة مزروعة بعشب علف الماشية وقد تم حصادها وضغت على شكل مربعات متوسطة الحجم
وهي تنقل في عربات صغيرة يجرها التراكتور للمناطق المجاورة وفي شاحنات للمناطق البعيدة وقد شاهدت كيف تسقى بالماء بواسطة رشاشات مياة ممتدة على طول الحقل لها عجلات يمكن تحريكها الى كافة أرجاء المساحة المزروعة ..
نام الركاب في الباص .. بأستثناء السائق وأنا .. أنا بطبعي لا أنام والسيارة تسير أيا كانت السيارة أو السائق . لا أنام أبدا
أزحت الستارة عن النافذة بكاملها .. رحت اتأمل المنظر .. حجارة سوداء ملتهبة .. افق متسع لا تدركه العين .. جبال صخرية بنتؤات ظاهرة .. تلال رملية
يا الله .. يا رب الجبال والسهول ورب الشمس اللاهبة يا رب الصحابة المجاهدين والخيول التي تطوي المسافات طيا .. كيف كانوا يجولون هنا وهناك هناك حيث امتداد بصري .. الحرارة تذيب الحجارة وقلوبهم ندية كأزهار نبتت لتوها .. وهم صائمون جوعى في ظمأ شديد القيظ يبتغون رضوان من الله تعالى وجنة فيها كل المتعة والرخاء وفيها الأمن وفيها شربة من حوض الرسول صلى الله عليه وسلم لا يظمأ شاربها .. يا أرض الله كيف تحررت من الطغاة ورفعت فوق ربى جناباتك رايات التوحيد ؟
الصق اذني بزجاج النافذة .. أسمع في ذاتي صهيل الخيول العابرة للصحارى .. وأسمع السيوف وهي تسل من أغمادها تغني نشيد النصر .. تردده السواعد المتعبة من هول المنازلة !!
أنظر الى داخل الباص .. السمة العامة فيه تبريد ونوم وصناديق مأكولات على الرفوف .. وفي الخارج أرض ملتهبة وصخور تغلي وسيدنا " بلال " يربض على الثرى وصخرة معادية تهبط على بطنه ويقول [ أحد أحد ] ما تمنعه من تردديها سياط الظالمين من زعماء مكة !!
حاولت تخيل سيدنا بلال ملقى فوق الرمال الحارة والسياط المجرمة تلتف حول جسده في ضربات متتالية وهو صابر لا يلين !
ونحن ما أن يتوقف التبريد لحظة حتى نصيح ثائرين في وجه السائق .. متنا من الشوب .. احترقنا ..
سلام لك يا سيدي بلال .. يا قاهر الصحراء بصخورها ورمالها وسياط جلاديها .. يامن كنت الأول في أعلان نداء التوحيد من وسط حصون الظالمين وقد بصرت ذلهم وصغارهم بين يدي جند الأسلام المغاوير
كان صوتك الأعلى والأقوى .. وكانوا في أنين من الخوف وتوقع العذاب .. ولكن نبي الرحمة ورسول الهدى عفا وسامح وصالح " اذهبوا فأنتم الطلقاء "
كلكم رائعون .. كلكم تستحقون الأجلال والتقدير .. النبي صلى الله عليه وسلم .. وأنتم رفقته وصحابته وكل من عاصره .. كلكم كراما بررة .. أطهارا شرفاء .. سامحونا فقد تعثرت خيولنا وسقطنا وسقطت الرايات ولا نزال !!


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
رمضان رجب أبوخضره



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 1763
السٌّمعَة : -308
تاريخ التسجيل : 28/10/2009
العمر : 64

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الإثنين سبتمبر 05, 2011 12:50 pm

(((((سامحونا فقد تعثرت خيولنا وسقطنا وسقطت الرايات ولا نزال !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!))
خيولكم اصيلة ما تفتأ ان تنهض وتواصل المسير
جزاكم الله فيى كل خطوة خطتموها
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما، والحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة". {رواه البخاري}،والكفارة Sad إن الحسنات يذهبن السيئات ) .
نسأل الله العظيم ان يتقبلها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الثلاثاء سبتمبر 06, 2011 6:48 pm

الطريق طويل والناس نيام .. أسدل الستارة الآن .. فالشمس صارت على يميني وحرارتها النافذة تخترق زجاج الشباك السميك وتتحدى التبريد
لا تبريد ينفع مع حرارة أرض تبوك .. لا ماء بارد يصمد ولا عصائر مثلجة .. الذي يصمد هو ارادة الأنسان .. تصميمه على التحدي وتحقيق الهدف .. حدد هدفك ثم أمضي قدما !
هذا ما فعله جند المسلمين في معركة تبوك .. حتى خيولهم الساحرة مشت على الخطة والخارطة المرسومة .. لم تضل الطريق ولم تئن ولم تشكوا التعب والظمأ .. اقتحمت الأفق الممتد أبعد من حد البصر .. وقفت على حدود المدينة تصهل وتشد العزيمة
وتحث فرسانها النبلاء على السرعة للتوغل في الصحراء ما بين الجبال الموحشة وأشعة الشمس الحارقة .. تبريدها يكمن في سرعتها على العدو .. وفي ارادة فارسها (






1-الخيل تحمل جهاز تبريد في جانبي االرأس تحت الفك السفلي ومن جانبيه ويسمى الانبوب الردبي السمعي وهما فجوتين مبطنه بأنسجه مخاطيه رطبه حيث الفتحه الخارجيه في المنخر وعند دخول الهواء اثناء الحركه السريعه يضرب الهواء على الانسجه ويبرد وبدوره يبرد المخ فتصور السياره التي تبرد ماكنتها الراديتر فهكذا يبرد رأس الخيل عند الحركه السريعه مثل الخبب والهذب ) هذا خلق الله ! يا خيل الله اركبي .. ( يا أيها الذين آمنوا ما لكم إذا قيل لكم انفروا في سبيل الله اثاقلتم إلى الأرض أرضيتم بالحياة الدنيا من الآخرة فما متاع الحياة الدنيا في الآخرة إلا قليل ) 38 قد تفهم البهائم النفرة في سبيل الله وتجيب .. بينما يتعامى ويصم اذنيه عنها كثير من الناس ! يا خيل الله اركبي وأضربي في الأرض وأطوي المسافات [ الخيل معقود في نواصيها الخير الى يوم القيامة ] وهي لا تزال كذلك ما لم يسقط فارسها فيسقط قلبها حزنا عليه وأسفا !! أتكلم عن الخيل وأنظر الى الباص المزود بقوة الماتور الضخمة وأجهزة القيادة والسيطرة فيحدث في العجلة ثقبا صغيرا تتوقف بسببه هذه القوة الجبارة فتصير كتلة من الحديد ! والحصان يقطع الفيافي البعيدة على الطرق الوعرة والمسالك الموحشة في لهيب الشمس وفي جليد الشتاء القارص في مناطق أخرى !!



يا خيل الله .؟ يا جند الله .. قومي الى الصلاة عدوا في سبيل الله .. الأنسان يصلي ليحوز على الخير .. والخير معقود في نواصيك .. في حركتك .. في تحملك .. وأنت كذلك الى آخر الزمان
حملت الفرسان والأبطال وجلت بهم في ميادين العزة .. مرفوعة الرأس .. الخيل لا تطأطأ رأسها .. تحمل الفارس والسيف والراية ثم تعدو تسابق الريح !!
عرفوا الخيل وسجلوا أفعالها وتفاصيلها .. عرفوا أنها تحب وتكره وتغضب وتحزن .. عرفوا وفائها وحسن تصرفها في الملمات وحين يغشاها وهج السيوف فلا ترتعد ولا تتراجع ولا ترتجف قوائمها !




1-الخيل تحمل جهاز تبريد في جانبي االرأس تحت الفك السفلي ومن جانبيه ويسمى الانبوب الردبي السمعي وهما فجوتين مبطنه بأنسجه مخاطيه رطبه حيث الفتحه الخارجيه في المنخر وعند دخول الهواء اثناء الحركه السريعه يضرب الهواء على الانسجه ويبرد وبدوره يبرد المخ فتصور السياره التي تبرد ماكنتها الراديتر فهكذا يبرد رأس الخيل عند الحركه السريعه مثل الخبب والهذب
2-تتميز الخيل بجهاز الاحتمال الذي يسهل على الوقوف للخيل لفترات طويله دون اجهاد العضلات وصرف الطاقه وهو عباره عن رباط صاد يوازن بين الاوتار الباسطه والقابظه
3-تتميز الخيل بأمتلاكها خمسة قلوب الاول في الجهه اليسرى من الصدر وواحد في كل حافر ليساعدا في اكمال الدوره الدمويه للأطراف لذلك وجب عدم اعطاء الراحه التامه في الخيل لأنها توقف القلوب الاربعه وتسبب عرقله في دوران الدم في الاطراف
4- لا تتقيأ الخيل مطلقا لعدم وجود وسط في المخ مسؤول عن هذه العمليه وان حصل التقيؤ في الخيل فهو اشاره الى وجود تمزق المعده خصوصا اذا جلس الحصان جلوس الكلب اي على ربعه الخلفي
5-لا تتنفس الخيل من فمها مطلقا فتموت مخنوقه ولا تتنفس من الفم لذلك عند حصول خلل في المنخرين تجرى عمليه سريعه لفتح الرغامي والا تموت خنقا فالخيل تأبى ان يكون منظرها الا جميلا
6-لا تمتلك الخيل مراره
7-ترى الخيل البعيد والقريب وترى من حولها بزاويه 214 درجه والباقي تدير الرأس للرؤيا واكمال الدوره لذلك وجب عدم التقرب للخيل خارد نطاق رؤيتها اي من الخلف لانها تعتبر ان العدو يهاجمها من هذه المنطقه فتدافع عن نفسها غريزيا
8-ترى الخيل بالألوان وتميز اللون الاخضر والاحمر والازرق
9- تسمع الخيل مالانسمعه فقابليتها للسمع عاليه وتسمع الصوت ذو التردد اقل من عشرون ذبذبه وكذلك الترددات العاليه الذ لا يسمعها الانسان لذلك هناك اعتقاد بأن الخيل ترى الجن والحقيقه انها تتنبه للأصوات الذي لا يسمعها الانسان فيتعجب ويتخيل ويفسر
10-العجيب في خلقها انها معروفه بالذكوري العاليه عنذ الفحول ولكنها تنتج كميات هائله من الهرمون الانثوي
11- هناك مسافه بدون اسنان بين القواطع والطواحن كأنها مصممه للشكيمه لتنفيذ ما دعى ابينا اسماعيل حيث الحديث الشريف أركبوا هذه الخيل فأنها دعوة أبيكم أسماعيل وكانت وحوشا فدعى ربه فسخرها له صدق رسول الله
12-لا توجد حلمتين أثريه في ذكور الخيل كما في الأنسان
13-لا يوجد حاجب في الخيل
14- توجد الشوارب عند بعض الخيل
15- تبيض اسنان الخيل عند تقدمها في العمر عكس ما يحدث للمخلوقات الأخرى
16-تتميز الخيل بقابليتها بأختيار الغذاء بشفتيها ولا تتناول او تبتلع الأجسام الصلبه او غير الراغبه فيها
17- تتميز الخيل عموما بالذكاء والعربيه خصوصا مما عزز علاقتها ببعضها وكذلك مع الانسان
18- تنظف الخيل مخرجها ذاتيا لانها نظيفه
19- عند التبول فالخيل تأخذ وضع لا يسمح لأرتداد البول على أطرافها
20- الخيل تحلم وتصدر اصوات تشير الى فرحها او حزنها حسب الحلم
21- تقع الخيل في شراك الحب والعشق حيث يعشق الذكر فرس دون غيرها والعكس صحيح عندما تعيش كقطيع
22- تكوين عمودها الفقري مصمم بكل دقه للركوب وحمل الاثقال وخاصة اثناء الحركه ويختلف عن الإنسان
حيث لا توجد الأقراص الغضروفيه بين الفقرات وقلة مرونة العمود سبحان الله الخالق العظيم
23- تبكي الخيل ولا تضحك وتذرف الدموع خصوصا عند الألام الشديده واثناء الولاده وبعض الأفراس العربيه بعد
المهر الوليد
24- تتميز بقابليتها لأمتصاص الصدمات اثناء الحركه بسبب وجود التراكيب الخاصه لهذا الغرض وهي الغضاريف في
الحافر وميلان السلاميه الأولى وميلان الكتف
25- تمتلك القابليه العاليه لمعرفة طريق عودتها الى اسطبلها مهما بعدت المسافه
26- تتميز الخيل بقابليتها على تحاشي رفس او أيذاء راكبها بعد سقوطه واثناء حركتها
27- تفرح الخيل وتعبر عن ذلك بالتشنيف اي برفع الشفه العليا الى الأعلى وكذلك رأسها الى الأعلى
28- تتميز الخيل بالشعور العالي بالأمومه وتحب الأنجاب
29- هناك لغة تفاهم بين الخيل وقد تتفاهم وتتعاون لتنظيف بعضها البعض وقد تختلف وتتشاجر فيما بينها
30- تتميز الخيل العربيه بأنعكاس سلوك العربي على سلوكها فلا تقبل الظلم وتحقد وتثأر ولا تنسى من يؤذيها
31- بالغم ان القوه تقاس بالحصان لكن الخيل رقيقه وحساسه وقد تتعرض الى اصابات بسيطه تسبب لها المتاعب
الجديه وصولا الى نفوقها
32- عموم الخيل العربيه شجاعه ولكن البيئه والتلابيه قد تنتج العكس وتظهر سلوك الخوف والامتناع وخاص
اذا عاملها السياس بالطرق الشاذه فقد تكره الانسان
33- تتعرض الخيل للأصابه بالكأبه والحزن والأمراض النفسيه فتعزل نفسها او تتمرد
34-تتميز الخيل العربيه بالوفاء نعم بالوفاء فهي وفيه وهناك قصص حقيقيه كثر عن وفاء الخيل
35- عدم وجود العضلات في الاطراف تحت العرقوب والركبه فقط الجلد والاوتار والاربطه والاورده والشرايين
والاعصاب والعظام واغشيتها
36- هناك مصنع في امعاء الخيل للتخمير وانتاج فيتامين ب وهناك احياء مجهريه تساعد على الهظم
37- توجد الانياب في الحصان البالغ وعددها اربعه ولا توجد في الافراس لكنها قد تظهر في الافراس





هذا خلق الله .. لا صيانة ولا قطع غيار ولا وقود صناعي .. الخيل بدها فرسان .. الفرس لها القدرة على معرفة قدر فارسها .. تعرف قيمته وأخلاقه وقوته وتعرف ضعفه !
فهي لا تعدوا ب " الهامل " وأن عدت ستسقطه كي تتحرر من ذله وهوانه .. الفرس بدها فارس .. ما أن يهبط على ظهرها حتى تحلل شخصيته .. فأن كان شهما نبيلا سكنت وهدأت تنتظر الأمر بالأقتحام !!
[ الخيل معقود في نواصيها الخير الى يوم القيامة ]
فالخير توأم الشهامة والبطولة .. هل رأيت بطلا يهان .. تذله الأعادي وهو طليق !!
هكذا كان صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم .. لا يرضخون لطامع ولا يذلون لظالم .. معركة تبوك تشهد ويشهد معها الجبال السود وتشهد معها الريح الجافة ويشهد معها عصف الرمال !!
شكرا لك أيتها الخيل المشهودة .. فقد شهد لك نبي الرحمة ورسول العالمين أنك من أهل الخير .. سلاما من منتدى ابو خضرة اليك والى كل الصحابة والى القائد الأعلى صانع النصر والأمل محمد صلى الله عليه وسلم .. وسلام لكل الناس الطيبين !
سبحان الله العظيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الخميس سبتمبر 08, 2011 6:21 pm

أخوتي الأحباء .. هذه بعض المناظر من حرم المسجد النبوي الشريف


لعل ذكراها تهيج النفس بالعودة الى تلك الديار المقدسة !






































الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
ابو ياسر



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 1824
السٌّمعَة : -148
تاريخ التسجيل : 12/01/2010
العمر : 73

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الجمعة سبتمبر 09, 2011 1:05 am

بسم الله الرحمن الرحيم
مر علي سؤال يقول ماهو الفرق بين زيارة المسجد الحرام وزيارة ماليزيا--- فقلت هي ان تكون في رحمة الله
او ان تكون في نعمة الله
حسبك يا اخي ابو وحيد - ما هو شعورك حينما تكون مؤمنا تامينا شاملا من الله في رحاب الله
وما هو شعورك حينما انجذبت طائعا لزيارة بيت الله العتيق
وما هو شعورك حينما رايت الماذن والقباب الشاهقة وبرج الساعة
ما هو شعورك حينما ارديت ملابس الاحرام و لبيت قائلا لبيك اللهم لبيك اجابة الدعوة لله رب العالمين
ما هو شعورك حينما اختلطت بكل الاجناس والاطياف من الناس
ما هو شعورك وانت تطوف بالبيت وتقول ( ربنا اتنا في الدنيا حسنه وفي الاخرة حسنه وقنا عذاب النار)
ما هو شعورك وانت تقف مع انسان اسمر البشرة وتقول (ان اكرمكم عند الله اتقاكم)
اخي الكريم ابو وحيد لقد هيجتني هذه الصور الجميلة وحتى صورة ابن العم ابو خالد -مع انني زرت
البيت العتيق اكثر من خمسة عشر مرة اخرها هذا العام بالطائرة لكني كم تمنيت ان اكون معكم ولا يمل
الانسان من هذه الزياره لانها رجاء من ابينا ابراهيم الخليل علية السلام حينما قال
( فاجعل افئدة من الناس تهوي اليهم وارزقهم من الثمرات لعلهم يشكرون)\صدق الله العظيم
والحمدلله رب العالمين
ابو ياسر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الجمعة سبتمبر 09, 2011 3:31 am

بسم الله الرحمن الرحيم

أشكرك اخوي ابو ياسر على هذه المشاعر الطيبة .. ففي كل حرف من كلماتك احس بنبض ايماني عميق

ونسمات من ربى تلك الديار المباركة تطوف حوالينا .. تشدنا .. تجذبنا .. تنادينا

فنقول لبيك يا الله .. يا من تطوي الأراضين لعبادك كي يأتوك على كل ضامر يأتوك من كل فج عميق ..

لقد جالست العديد من الجنسيات . من بلاد شتى .. كانت العائلة الأسلامية هي السائدة رغم اختلاف اللغات الأشكال

وكنت اقول يا الله معظما لشأنه وكيف جمع كل هذه القلوب على صعيد واحد ..

اجتمعوا على التوحيد .. وكنت أرجو أن يتفرقوا عليه ..

في نفس الوقت كنت حزينا وأنا أرى بعض سلوكيات التي لا تحمل اي دلاله على ان صاحبها من أهل الدين !

وكما قال الشيخ الفاضل " علي الشبل " وهو مقيم في مسجد الشيخ ابن باز في منطقة العزيزيه :

سألته عن بعض المسائل فقال : يا شيخ الجنة بدها والنار بدها .. فقلت في سري :

[ وما يؤمن أكثرهم بالله الا وهم مشركون ]

كالتقرب من الدجالين وطلب الأستغاثه من الأموات وغيرها الكثير !

وسأكتب عن هذا ان شاء الله .. والسلام عليكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الجمعة سبتمبر 09, 2011 6:33 pm



لبيك يا الله .. يا من تطوي الأراضين لعبادك كي يأتوك على كل ضامر يأتوك من كل فج عميق
ليشهدوا منافع لهم .. عرفت ساعتها أن كل ما يصيب الأنسان من لحظة النية للقيام بهذه العبادة الى أن يعود للأرض التي انطلق منها .. هي منافع له .. ومن الجميل أن يستشعر الأنسان هذه النعمة العظيمة !
ويدرك أنه لا يزال في عبادة وأنه لا يزال في امتحان وأنه تحت المراقبة الي ان يعود !!
لمست سلوكا مغايرا وفكرا يعاكس الأستشعار بتلك النعمة العظيمة وهو أن الأنسان طوال الوقت يكون في عبادة لأنه في طريقه ليشهد المنافع كما جاء في بطاقة الدعوة التي وجهها الله تعالى للناس من خلال الأية الكريمة [ واذن في الناس بالحج يأتوك رجالا وعلي كل ضامر يأتين من كل فج عميق ]
الرسالة واضحة .. يأتوك ليشهدوا منافع لهم .. المهم الباص الثاني البديل خرب .. فقد جزء من نظام الهيدروليك .. وراح الكلتش .. توقف السائق وقام بتشغيل الباص تعشيق .. طبعا ضجت الركاب وعايروا المكتب انه كان مقصرا في تأمين باصات جيدة وقيل في هذا الشأن كلام كثير !
في الحقيقة مش عارف شو اللي خلاني افكر بطريقة اخرى انه ما حصل هو امتحان ثان .. فتصبرت وتعمقت في تأصيل هذه الفكرة فأرحت نفسي .. تفكرت بداية الرحلة وكيف أن الأمير أخبرني أن مكان الأنطلاق يكون من العبدلي بقرب المكتب ولما توجهت للعبدلي نقلنا الباص الى مركز تجمع الجنوب / الشرق الأوسط حيث فوجئت بكل الركاب ينتظرون هناك ومجمع الجنوب قريب من مكان سكني بالنسبة للعبدلي .. فلما رأني الأمير قادما في باص العبدلي قال : الله يسامحك لما لم تأتي الى هنا أقرب لك ! فقلت انت من أمرني بالتوجه للعبدلي قال حصل خير .. تصورت ان هذا امتحان .. كما أن الرجل الذي واجهني بأسترجاع سجادة الصلاة وكأني أهم بسرقتها !
فكيف أسحبها من بين يدي الرجل وهو يصلي عليها !!
هناك حوادث تواجه الأنسان هي صغيرة في أصلها ! ولكن الشيطان ينفخ فيها حتى تبدو وكأنها لا تحتمل !
هي صغيرة فأبقها على حالها أو قلل من شأنها وأجعل لأخيك عذرا .. حينئذ تهدأ النفوس .. الله تعالى ينظر فيرى ماذا نحن فاعلون ..
وكله متسجل في ملفك ان كان خيرا فخير وأن كان غير ذلك فلا تلومن الا نفسك !!
أنت متجه الى الله تعالى .؟ كل خطوة كل تعب وكل الأوجاع التي تصيبك فيها خير لك . عرفت أم لم تعرف .. فلماذا الشكوى اذن
لماذا التذمر .." الواحد جاي يتعبد مش جاي ينقطع في الصحرا " جاي تتعبد صحيح .. صبرك عبادة .. تسامحك وعفوك ورضاك عبادة ..
حسن الظن بالآخرين عبادة .. تحمل المشقة وصرف المال عبادة .. فأن كنت حقا .. جاي تتعبد صحيح !
أنت في عبادة فأصبر !!
ان رفع الخطر عنك محبة من الله يهديها اليك .. الذي منع الباص الأول من مواصلة السير ..
هو من منع الباص الثاني من مواصلة السير رحمة بك ..
لأنه لولا عناية الله تعالى ولطفه بعباده لما تمكن السائقين في الحافلتين من استشعار الخطر فتوقفا عن المسير !
هل هذا الفعل يوجب الشكر أم يوجب التذمر والشكوى ؟
يا رب لا نقول الا ما يرضيك .. يا رب نحن عبادك .. ماض فينا حكمك .. عدل فينا قضاؤك
فألهمنا الصبر والتحمل والرضى بما قسمت .. سواء كان مالا او بيتا او ولدا او زوجة او جيرانا !!
كل حسب واقعه وظروفه .. يا رب اجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه ولا تجعلنا من المعاندين المتكبرين !
يا رب ارزقنا الأخلاص في القول والعمل والعبادة .. والأخلاص هو اقتران القول بالفعل
وعدم الأخلاص هو فصل القول عن الفعل .. وهذا فيه مقت شديد .. وفيه تهديد ووعيد !
[ يا أيها الذين آمنوا لا تقولوا ما لا تفعلون كبر مقتا عند الله أن تقولوا ما لا تفعلون ]
وكل عمل يخلوا من الأخلاص فهو رد على صاحبه ! كأن تعمل العمل وتطلب الآجر من غير الله !
كأن تلجأ الى غير الله في الدعاء وطلب الرزق أو تفريج الهم أو طلب العون !
يقول الرسول صلى الله عليه وسلم : يا غلام ان سألت فسأل الله وان استعنت فاستعن بالله وأعلم ان الأمة لو اجتمعت على أن يضروك بشيء لن يضروك الا بشيء قد كتبه الله عليك ولن ينفعوك الا بشيء قد كتبه الله لك رفعت الأقلام وجفت الصحف !
هذه المقالة تتحدث عن توحيد الله عز وجل وأفراده في العبودية والرضى بما قسم لك وأختار ..
في المال والولد والزوجة والسكن وفي كل شيء .. اقول هذا وقد شاهدت وسمعت من الشيخ علي الشبل في درس بعد صلاة العصر في مسجد الشيخ ابن باز ..
أنه لا يجوز طلب الحاجة من الأموات حتى من رسول الله تعالى .. لأنه ميت في عرفنا وظاهر حياتنا !
[ من كان يعبد محمدا فأن محمدا قد مات ومن كان يعبد الله فأن الله حي لا يموت ]
هذا بنص القرآن الكريم .. محمدا قد مات فلا يجب طلب شيء منه .. نعم في حياته وهو حي جاز ذلك !
اما وقد مات فأصبح الطلب منه ومن الصالحين يدخل في الشرك والعياذ بالله !
فأذا كان يحظر على المسلم ان يطلب من أشرف الخلق رسول الله تعالى للعالمين ! فهل يطلب ممن هم دونه رتبة !
كائنا من كان .. مثل من يقال عنهم أولياء الله من المشايخ الدجالين الذين باعوا دينهم بعرض من الدنيا قليل !!
أما ان الرسول صلى الله عليه وسلم حي في قبره الذي دفن فيه .. فالحياة هذه حياة برزخية لا ندري كنهها
ولا ندري كيفيتها ولا تخضع لتحليلاتنا القاصرة .. لأنها غير مدعومة بتجربة ولا أسبقية !!
نحن نقترب الآن من المدينة المنوره أدام الله تعالى نورها وعزها .. كم كيلومتر ونصل بأذن الله !
لقد سبق الوصول آذان المغرب .. فصادفنا مسجدا على الطريق وقد مدت السفرة وعليها الطعام ..
والصائمون يفطرون .. فتوقف السائق ولكن بعد فوات الآوان فنفذ الطعام الا قليلا من التمر والقهوة والشاي !
صلينا المغرب ثم انطلقنا .. على أبواب المدينة توقف الباص تماما وقال لا أستطيع الدخول بسبب تعطل " الكلتش " ففي زحمة المدينة لا بد من الكلتش !
تم طلب باص يدخلنا الى المدينة .. جاء الباص بعد قليل من توقفنا ودخلنا المدينة آمنين ..
المدينة المنورة في طلتها فرح غامر وسكينة نفسية لا توصف من شدة بهائها وذكراها الطيبة في أذهان المسلمين !
يا رسول الله صلى الله تعالى عليك وسلم .. نحن في بلدك قرب حجراتك .. هنا مشيت وهناك رفعت يديك الى ربك تطلب النصرة والتأييد !
هنا توقفت ناقتك وهناك استقبلتك جموع المهاجرين والأنصار .. فقد طلعت كالبدر عليهم .. أنعشت صدورهم رفعت من شأنهم
طلع البدر علينا من ثنيات الوداع .. وجب الشكر علينا ما دعى لله داع
أيها المبعوث فينا جئت بالأمر المطاع .. جئت شرفت المدينة مرحبا يا خير داع
فأرتجب بيوت المدينة وضواحيها وأزقتها وشجرها وطيورها .. خرجت المدينة عن بكرة ابيها تبتهج بمقدم محمد صلى الله عليه وسلم
خرجت للقائه .. بشيوخها ونسائها وعيالها .. تفتح ذراعيها لنبي الرحمة !
الا نفر اليهود وقد أصيبوا بخيبة الأمل والصدمة .. ليس بمعرفة النبي صلى الله عليه وسلم .. فهم يعرفونه حق المعرفة ومكتوب مجيئه في التوراة والأنجيل !
ولكن صدمتهم كانت في حجم التأييد الشامل من أهل المدينة والقبائل من قطاعات البادية الشاسعة .. فقد خابت آمالهم في شق الصف المسلم وقد بذلوا من أجله الكثير بالتعاون مع منافقي العرب ففشلوا ولم يتعلموا الدرس لغبائهم !
فواصلوا الكيد للمسلمين والتآمر عليهم بدعم من المخذلين أصحاب النفوس المريضة من قبائل العرب !
ولكن الله تعالى فضحهم وأنزل فيهم قرآنا يتعبد بتلاوته من أن المنافقين هم اخوان الكافرين !!
[ ألم ترى الى الذين نافقوا يقولون لأخوانهم الذين كفروا من أهل الكتاب لأن اخرجتم لنخرجن معكم ولا نطيع فيكم أحدا أبدا وأن قوتلتم لننصرنكم والله يشهد انهم لكاذبون ..
نعم الله يشهد انهم لكاذبون هم ومن يؤيدهم ومن يدعمهم ومن يسير على خطاهم في ايذا المسلمين !
فمن يقاتل مع الأخ الا أخيه ومن يخرج ويوالي الأخ الا أخيه .. هكذا هم المنافقون دائما هم أخوان الذين كفروا من أهل الكتاب
هذا ما قاله الله تعالى وهذا هو حالهم الى أبد الدهر . ولا حول ولا قوة الا بالله !!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
أحمد
عضو نشيط


سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2401
السٌّمعَة : -667
تاريخ التسجيل : 08/01/2010
العمر : 38

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الجمعة سبتمبر 09, 2011 11:09 pm

عمي الحبيب أبو وحيد حفظك الله ورعاك وكرمك بإخلاص النية ،،، أتابع ما تكتب عن رحلتك إلى أرض الله وبيته الحرام لا حرمنا الله زيارته ،،، آمين .



اما وقد تطرقت لمعرفة أهل الكتاب خصوصاً اليهود لصفات حبيبنا المصطفى محمد (صلى الله عليه وسلم) فأنت تدفعني لنشر بحث كنت قد كتبته لأستاذ مادة الثقافة الإسلامية في فترة دراستي وموضوعه هو (صفات حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم في الكتاب المقدس ) حيث ساحاول نشر مقتطفات من هذا البحث في الأيام القدامة إن شاء الله في باب مستقل ،،



قال تعالى : ((الذين آتيناهم الكتاب يعرفونه كما يعرفون أبناءهم )) صدق الله العظيم ،،،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   السبت سبتمبر 10, 2011 5:16 pm









السلام عليك يا بلد الحبيب .. يا مدينة الحبيب .. يا روضة الحبيب .. منوره ..
.. تقابلين العمار والحجاج والزائرين بأحضان ضاحكة مستبشرة
يسكن في ديارك أحبة أضاءوا الزمان وعطروا المكان .. بنعمة الهدى والأيمان !
طهروا الأرض وحرروا الأنسان .. كسروا الأوثان .. وأينعت في الدنيا عقيدة التوحيد
أزهرت .. ملئت جنبات الكون سلاما وآمان !!
يا مدينة السلام .. يا رائدة كل المدن وقائدة الفتوحات ..
يا ناصرة الدين ورافعة اللواء .. على ثراك الطيب عاش ومات الرجال !
[ من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا ]





وصلنا الفندق نقلنا أمتعتنا الى غرفنا ثم نزلنا الى حرم المسجد النبوي ..

صلينا تحية المسجد ثم حان وقت صلاة العشاء
ما أروع بهجة اللقاء بعد تعب السفر ووصول ديار الحبيب ..

كل شيء يهون .. المشقة وأعطال السيارات ونكد الناس وما بذل من مال
ما أن تتأمل في تلك الأرض الطيبة وتستشعر عظمة ساكنيها

وتعظم الأمانة التي حملوها حتى تسكن نفسك تواضعا وأحتراما
ثم عدت الى الفندق للراحة وفي الطريق تناولت ساندويش وكوبا من الشاي ..

كان الوقت متأخرا وما دخلت في النوم حتى أيقظوني لصلاة الفجر
قمت مبتهجا .. سأصلي بالقرب من حجرة الرسول صلى الله عليه وسلم ..

عند أقرب نقطة .. فقد كان الأزدحام شديدا ولم أتمكن من الأقتراب
.. عدت للفندق وكان قريبا مشيا على الأقدام ..

بعد صلاة العصر مكثت في انتظار صلاة المغرب اقرأ القرآن
جاء بعض الشباب ممن يقومون على خدمة تقديم طعام الأفطار ..

فردوا السفرة ثم جلسوا بقربي تماما يجهزون التمر واللبن والعصائر

ومادة يقال لها " الحسوف " وكنت أراها لأول مرة ..

خليط من السمن والعسل والمكسرات والزبيب والحبة السوداء
لفت انتباهي الأهتمام والأخلاص الذي كانوا عليه .. يعملون بجدية وأنتظام ..

ثم جاء احد الأخوة وجلس على يميني وكان اسود البشرة
وملامحه ليست شرقيه .. هكذا كان المشهد .. التفت اليه وسألته :

ما هي بلدك ؟ نظر الي وكأنه لم يفهم سؤالي !
كان يقرأ القرآن بالعربية .. عدت عليه السؤال فأشار الى أنه لا يفهم ما أقول ..

فسألته بالأنجليزية فأجاب انه من نيجريا
واصلت معه : انت تقرأ القرأن بالكلمات العربية .. هل تفهم ما تقرأ ..

ما معنى هذه الكلمة ! فقال اقرأه بالعربيه وأفهمة بلغتي الخاصة وسماها لي ولم أحفظها
سألته هل يجد في نيجريا مسلمون كثيرون وكيف هي أحوالهم ؟

أجاب نعم هناك الكثير وأحوالهم طيبة !
قلت له لقد رأيت فيلما على اليوتيوب ..

كيف يقوم الصليبيون بتعذيب المسلمين وحرقهم أحياء عندكم في نيجريا ..
المسلمون ليسوا في حالة جيدة كما تقول !!
قال ربما في مناطق غير التي أعيش فيها .. نيجريا واسعة ..

نعم هناك قتل وتعذيب ونسمع قصصا كثيرة .. المسيحيون مدعومون ومسلحون
قلت له لا تقلق .. هل ترى هذه الجموع من المسلمين ..

هنا كلهم يمثلون عائلة واحدة .. انت من نيجريا وهذا من مصر وهذا من الصين
وهذا بنغلادش وهذا من الهند وانا من الأردن ..

جئنا هنا بكل الحب لزيارة الرسول العظيم محمد .. كلنا عائلة اسلامية كبيرة ..


أنت أخي وهذا وهذا كلنا اخوة
هذا هو الأسلام العظيم ..


هل ترى هذا الشاب الذي يجهز الطعام لونه بلون بشرتك هذا سعودي ..
فقال الشاب النيجري مستغربا : تقول سعودي !!




فسألت الشاب : ما اسمك فقال الياس ! هل انت من هنا من المدينة ؟
قال نحن من سكان المدينة .. نحن أصلا من تشاد قدم والدي الى هذه البلاد
وكان شابا صغيرا عاش فيها وتزوج من اقاربه في تشاد ..
لقد عادت العائلة الى تشاد وبقيت مع امي هنا وربما نحن في انتظار العودة الى بلادنا
فالقوانين هنا لا تسمح بالتعليم العالي لمن هم أجانب ..
قلت ولكن لهجتك سعودية بالكامل .. قال نعم الكل يقول ذلك
التفت الى الشاب النيجري وقلت له مبتسما وأنا اشير الى الياس ..
انت صح .. هذا ليس سعودي انه من تشاد فأبتسم قائلا وهو ينظر الى بشرة يده :
انا حسبت ذلك !!
قلت مخاطبا الياس .. اريد أن اسأل ما هذا الذي تصنعونه ..
هذا الطعام الذي تقدمونه .. هذا التنظيم .. فقال :
هذا الطعام من فاعل خير ونحن الشباب نقوم بأعداده وتقديمة مقابل أجر رمزي ..
أيضا نحن نحب عمل الخير .. عندنا رغبة للقيام بهذا العمل
هناك شباب آخرون يعملون في أماكن اخرى وكله من فاعل خير ..
وكلها أماكن محجوزة لعائلات تقوم بهذا العمل منذ سنوات عديدة
وأشار الى انه في منطقة المسجد القديمة توجد اماكن
محجوزة منذ 30 عاما .. خلاص هي بأسم العائلة الفلانية كالوقف تماما
يرثها الأبناء عن الآباء ويتفاخرون بها ولكن بتواضع ويحمدون الله تعالى
وقال انا أدرس وأعمل في فندق قريب وفي المساء آتي هنا كما ترى وهكذا ..
شكرته على هذه المعلومات والتقط لنا زميله صورة تذكارية
وكان برفقته شابان صغيران أحدهما الكبير يحفظ خمسة أجزاء من القرآن
والأصغر يحفظ سبعة أجزاء فقلت مازحا الصغير 7 والكبير 5 كيف حصل هذا !





فقال الكبير أنا انقطعت فترة عن الحفظ فسبقني هذا ولكني سألحق به وأسبقه ..
وأفطرنا سويا في ذات المكان ثم ودعت هؤلاء الشباب وأنا شديد الأعجاب بهم وبما يقومون به !
في اليوم التالي قدمت لصلاة الفجر ثم قمت بزيارة البقيع ..
كنت أحسب البقيع بعيدة عن حجرات مسجد الرسول صلى الله عليه وسلم
وأذ بها خطوات قليلة تقود الى ربوة قريبة ..
قبور مستوية مع الأرض تغطيها أسراب الحمام ..
توجد في المكان لجنة افتاء من الأوقاف السعودية ولافتة كبيرة
توضح كيفية زيارة القبور وحرس يقومون بالمراقبة لضمان الآمان للزوار ..
لا أحد يكلمك .. الناس تلتقط الصور وبعضهم يرش القمح او الخبز الجاف للطيور..
فقمت بالتقاط بعض الصور لتلك الطيور الساكنة في آمان في ذلك المكان الآمن























مهما قلت ومهما وصفت فالحقيقة أجمل وأبلغ ..
وصور الشعور والوجدان أصدق كثيرا من الصور المنقولة ..
آدام الله تعالى تلك الأماكن الطاهرة معززة مكرمة الى آخر الزمان !
















عدل سابقا من قبل abu khadra في الأحد سبتمبر 11, 2011 4:35 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
رمضان رجب أبوخضره



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 1763
السٌّمعَة : -308
تاريخ التسجيل : 28/10/2009
العمر : 64

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   السبت سبتمبر 10, 2011 9:06 pm

اللهم على ساكنها افضل الصلاة والسلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الإثنين سبتمبر 12, 2011 6:42 am


انطلقنا مودعين مدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم الى منطقة " احد " فوصلناها قبل العاشرة صباحا وكانت تعج بالزائرين
خليط من الباعة والزوار .. عطور وبخور وشنط وأحذيه ومكسرات وألعاب أطفال واكسسوارات منوعه .. ناس تصعد للجبل وآخرون يهبطون منه .. حركة دائبة تبرز أهمية المكان
بالنسبة للمسلمين .. تحدث الناس حول غلاء الأسعار .. عن البضاعة .. عن الحر الشديد .. وكنت مشغولا بالتصوير .. قمت بتصوير كل شيء
صورت حركة الناس وتجمعهم حول البائعين " فيديو " وكذلك صورا ثابتة .. ولكن مع الأسف الشديد والحزن الشديد فقد ضاعت الأفلام والصور في منطقة احد وكذلك في منطقة " مسجد قباء " فيما بعد وكل الصور التي التقطت على الطريق !
ضاعت بسبب غلطة بسيطة وأنا أضبط أعدادات الكاميرا ..
لم افكر في أحداث جبل احد وهو ماثلا أمامي أو أدور حوله وأتخيل ما جرى كما سمعنا في القصة !
معركة احد كانت من المعارك الفاصلة والمؤثرة في التاريخ الأسلامي وقد نزل فيها قرآنا يتلى الى يوم القيامة !!
كما أنها تحمل في تفاصيلها الدروس القتالية والمعنوية والأيمانية وهي معروفة ..
لم افكر فيها وأنا بقربها وعلى أرضها وأنما لما صعدنا الباص خطر ببالي أن أتمثل موقف الجند من الصحابة الكرام !! الحرس المراقبين الذين كانوا يحرسون الجهة الجنوبية خوفا من تسلل جيش المشركين
وقلت في نفسي ان جغرافية الجبل كما نراها الآن مفتوحة بالكلية على محيط المنطقة حيث جرت المعركة ولا تحيط بها المسالك الوعرة أو الغابات التي تحول دون رؤية جيش المشركين
كما أن طبيعة الأرض ليست خضراء ناعمة يخف سماع الحركة عليها .. بل هي طبيعة حجرية غير مستوية ! وقدوم جيش مهاجم يندفع بقوة معه الخيول وحوافرها تقدح في الحصى لا بد وأن يجلب الأنتباه !!
والأمر الطبيعي في هذه الحالة أن تقوم فرقة المراقبة بتنبيه قادة الجيش المسلم بالخطر القادم .. فالأرض مكشوفة وكان من المفترض أن يشاهدوا " جيش خالد " من بعيد
ولكن يبدو ان الحرس قد غادروا قمة الجبل منذ مدة طويلة من قبل وصول جيش خالد !! وأن القائد العسكري الفذ خالد قد راقب الموقع وعرف أن نقطة الحراسة خالية من الجنود فهاجم المسلمين بسرعة وقوة قبل أن ينتبهوا لحركته فوقعت في جيش المسلمين المقتلة الرهيبة وهزموا امام زحف جيش المشركين !!
:وخاصة مع الأشاعة التي أشاعها " عمرو بن ابي قميئة " من أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد قتل .. فأنهارت معنويات المسلمين وتشتتوا بين عائد للمدينة أو هارب ناحية الجبل او تائه لا يدري ماذا يفعل .. وتفاصيل المعركة معروفة .. وقد أخذت المشركين النشوة بالنصر
فيقول ابو سفيان في نهاية المعركة يخاطب المسلمين وقد فروا يحتمون بالجبل !! فكانت من اللقطات الرائعة في تلك المعركة هذه الصورة :
ابو سفيان يخاطب المسلمين : أفيكم محمدا فلم يجيبوه ! أفيكم ابن ابي قحافة فلم يجيبوه ! أفيكم عمر بن الخطاب فلم يجيبوه !
وكان النبي صلى الله عليه وسلم منعهم من الأجابة ! ولم يسأل الا عن هؤلاء الثلاثة لعلمه وعلم قومه ان قيام الأسلام بهم ! فقال اما هؤلاء فقد كفيتموهم ! فلم يتمالك عمر نفسه فقال :
ان الذين ذكرتهم أحياء وقد أبقى الله ما يسوءك .. قال : قد كان فيكم مثلة لم آمر بها ولم تسؤني ثم قال : أعل هبل ! فقال النبي صلى الله عليه وسلم الا تجيبونه ! قالوا وما نقول ؟ قال : قولوا الله أعلى وأجل ! فقال ابو سفيان : العزى لنا ولا عزى لكم ! فقال النبي صلى الله عليه وسلم الا تجيبونه ؟ قالوا وما نقول ؟ قال : قولوا الله مولانا ولا مولى لكم ! فقال ابو سفيان " يوم بيوم بدر والحرب سجال ! فأجابه عمر: لا سواء .. قتلانا في الجنة وقتلاكم في النار ! فقال ابو سفيان : هلم الي يا عمر ! فقال الرسول صلى الله عليه وسلم : أئته فأنظر ما شأنه ! فجاءه فقال له ابو سفيان "
انشدك الله يا عمر أقتلنا محمدا ؟ فقال عمر : اللهم لا .. وأنه ليستمع كلامك الآن ! قال : أنت أصدق عندي من " ابن قميئة " وأبر ..
هذا ما خطر ببالي في تلك اللحظة وأني لأرى أهمية القائد في المعركة ومساعدوه كذلك ! فلو انهزمت معنوياتهم لأنهزم الجيش كله ! صحيح انهم انهزموا أمام جيش المشركين ومات كثير من المقاتلين الا ان ذلك يعد في سبيل الله وهو قدرهم ان يموتوا شهداء !
والأحداث التي تليت معركة ابتدا من ذلك الحوار القوي الواثق بنصر الله الى لحظة تجهيز الجيش في صباح اليوم التالي للمعركة وهو في أشد لحظات ضعفه الا أن عبقرية النبي صلى الله عليه وسلم رأت أن يستبق مطامع المشركين وشعورهم بالنصر في اليوم السابق فيقطع عليهم فرحتهم فجهز لغزوة " حمراء الأسد " وكان الواقعة أمر جدير بالأهتمام !
لما جهز الرسول صلى الله تعالى عليه وسلم قال : لا يخرج معنا الا من شهد القتال ! قال له " عبدالله ابن ابي بن سلول " أركب معك ؟ قال لا ! وأستجاب له المسلمون على ما بهم جراح !! وفي هذا الموقف معاني كبيرة " لا يخرج الا من شهد القتال " وكانت أياما مجيدة في تاريخ المسلمين .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الإثنين سبتمبر 12, 2011 5:48 pm

مررنا على مسجد قباء وكان عامرا بالزوار .. صلينا ركعتين تحية المسجد ..

ثم انطلقنا الى الميقات .. وكانت بداية الأحرام من هناك ..
فكانت صلاة الظهر قد حانت فقال المرشد : اخواني لا تصلوا مع المصلين في المسجد لأننا ننوي القصر والجمع وهم يصلون صلاة الظهر وقال لننتظر حتى ينتهوا لعدم جواز صلاتين في مكان واحد ..
دخلنا المسجد فأذن المؤذن لصلاة الظهر .. وقت قليل . ثم قال احد الركاب متعجلا ..


خلينا نصلي معهم .. وقال آخر : ننتظر شوية !
فرد آخر : الى متى .. احسن تروح علينا الصلاة .. فقلت : ننتظر المرشد أفضل هكذا اتفقنا !
فرد أحدهم : شو مرشد ومش مرشد .. وين حظرته مش مبين .. وقال آخر : خليني اروح أدور عليه .. قلت خلينا ننتظر ..
يجوز انه يجهز نفسه للأحرام .. فرد معترضا : صارله ساعة رابطنا بدنا نصلي ! قلت منين ساعه النا عشر دقايق ! فقال انشاء الله دقيقه ليش ما اجا ؟ قلت يا أخي يمكن الرجل عنده عذر ! قال بدي اقوم أصلي يله قوموا نصلي سواء ! قلت لن اصلي الا بحضور المرشد .. هيك اتفقنا وليش بدنا نخلف الوعد احنا وعدناه ننتظره
ثم بعد قليل جاء المرشد وكان بالفعل يجهز نفسه للأحرام ! الغريب في الأمر أحدا لم يتكلم ويسأل عن غيابه وسكتوا جميعا ..
صلينا جميعنا ثم بدأنا العودة الى الباص وقد نوينا الأحرام .. في طريقي لأخذ الحذاء وكنت قد وضعته في رف له رقم فلم أجده .. دورت عليه في كل الرفوف .. تعبت واستسلمت .. المشكله كيف بدي أصل الباص والأرض حريقه .. مش قادر أمشي نهائي .. البلاط مولع نار .. صرت أتنطط زي حبة القمح في المقلى .. مش عارف شو بدي أسوي .. مش قادر أوصل اشتري بابوج .. مشيت في الظل ملاصقا للمبنى بالقرب من كوخ لمراقب مدني سألته ان كان لديه بابوج ريثما أذهب للشراء من السوق خارج المسجد .. نظر الي مستغربا وقال يا شيخ خذلك بابوج من داخل المسجد هناك الكثير ! فقلت كيف آخذ حاجه مش الي قال الجميع يأخذ هناك أحذية ملقاة على الأرض ! قلت مستحيل أعملها ! قال انت وش تريد ؟


قلت بدي حذاء أضعه في قدمي ريثما أشتري واحد جديد !
قال يا شيخ الله يهديك وش اعمل انا .. اقولك .. يوجد حذاء هناك في الزاوية استعمله ثم أعده مكانه قلت له صاحب قال يا رجل كلها دقيقتين انا أناظرلك صاحبه ما عليك !
فعلا اخذته ثم أعدته مكانه فسر الشيخ وقال بارك الله فيك ما عليك شي انشاء الله !
ثم مضى بنا الباص في الطريق الى مكة .. نام الجميع وبقيت متيقظا ..


أزحت الستارة اجيل النظر في الأرض الفسيحة والأفق الممتد على مدى النظر ..
أرى رمالا تغلي وحجارة سوداء وفي البعيد القريب حيث تبتعد الجبال وتقترب حسب جغرافية الطريق .. رأيت بعض الزعابيب الرمليه يثيرها حواء ساخن .. لا توجد حياة في هذه الصحاري الموحشة سوى هدير السيارات التي تتجاوزنا مسرعة !!
ما هذه الأرض القاسية وكيف خطى عليها جند الصحابة الكرام وهم صائمون .. جاءوا من اقصى المدينة لقتال المشركين وهم صائمون تلفحهم الريح الساخنة والهجير الحارق .. خيول تسابق الشمس والريح .. تمضي في سبيل الله لا تردها العواصف الرملية ولا جفاف الهواء وسخونته التي لا تطاق .. كيف فعلتها الخيل وكيف فعلها فرسانها ؟
على هذه الصحارى العذراء جرت سيول جارفة من الخيل المسومة تقطع الفيافي والقفار لتحرير الأنسان


وأقامة دين الله تعالى في الأرض !
هكذا وصل الينا الدين خاليا من كل شوائب الشرك .. هكذا بفضل الله ثم بفضل اولئك المقاتلين الأشداء .. اؤلئك القادة العظام محمد وأصحابة .. فقد أناروا الدنيا بنور الأيمان وعدل الشريعة والتضحيات الجسام التي قل مثيلها في تاريخ البشرية !
ففي يوم الخندق أقام محمد صلى الله عليه وسلم محصورين بضعة عشر ليلة حتى اشتد الكرب .. فأرسل الى عيينه بن حصن والحارث بن عوف وهما رئيسا قبيلة غطفان .. على أن يجعل لهما ثلث ثمار المدينة ويرجعان بمن معهما فطلبا نصف الثمر فأبى عليهم الا الثلت فرضيا ! فدعا رسول الله صلى الله عليه وسلم سعد بن معاذ وسعد بن عبادة فاستشارهما فقالا :
" ان كان هذا أمرا من السماء فامضي له .. وان كان أمرا لم تؤمر به ولك به هوى فسمع وطاعة ..


وان كان انما هو الرأي فمالهم عندنا الا السيف "
مداخلة بسيطة : أي قوة وأي ثبات وأي عزيمة تلك التي كان عليها جند الصحابة .. المنطقة محاصرة والكرب شديد والقلوب تكاد أن تنخلع من الصدور وقد اجتمعت العرب واليهود على محاربة المسلمين
وفي مفاوضات على الثمار رفض الجنود اعطائهم ثمار المدينة مقابل حقن الدماء وقالوا مالهم عندنا الا السيف .. أعطوهم وعيشو يا جماعة وبلاها هالحرب .. الحرب فيها قتل وأرامل وفيها أيتام وفيها جراح لا تحتمل .. أعطوهم وتمتعوا بحياتكم كي لا تموتو .؟ زوجاتكم وأولادكم وزروعكم بأنتظار عودتكم سالمين .. تنازلوا لهم عن ثلث الثمار لينصرفوا ثم عودوا للمدينة وأعلنوا في الأذاعات أنكم انتصرتم على جيوش العرب واليهود معا ! أقيموا الأفراح وأرقصوا وغنوا وأرسلوا برقيات التأييد والولاء لقائد المسيرة !
لكن الجنود لم يسمعوا الكلام وقالوا : مالهم عندنا الا السيف ! فقال الرسول صلى الله عليه وسلم : " ان رأيت ان العرب قد رمتكم عن قوس واحدة فقلت أرضيهم ولا اقاتلهم او قال فأحببت ان اخفف عنكم " فقالا يا رسول الله والله ان كانوا ليأكلون - العلهز - في الجاهلية من الجهد ما طمعوا بهذا منا قط أن يأخذوا ثمرة واحدة الا بشراء أو قرى !


فحين أتانا الله بك .. وأكرمنا بك نعطي الدنية !!
مداخله : لا تعطوهم ثمرة واحدة ونحن أعطيناهم كل شيء .. ويا ريت راضيين !!
وقالوا : لا نعطهم أبدا الا السيف ! فقال الرسول صلى الله عليه وسلم : شق الكتاب ( الأتفاقية ) فشقه سعد !


يعني انه أعلن الحرب عليهم
فقام عيينة والحارث من المجلس .. فقال الرسول صلى الله عليه وسلم رافعا صوته : ارجعوا .. بيننا السيـــــــف !
هكذا بكل بساطه .. مشاورة مع رجلين وأنت القائد يا رسول الله .. انهما مجرد جنديين وأنت القائد الأعلى للقوات المسلحة يقولان لك لا ويرفضان اقتراحك !
أين مخابراتك العسكرية وحرسك الخاص تعتقلهما وراء الشمس .. تنفذ رأي جنديين وتدخل الحرب ..


وتخاطب قادة المشركين مباشرة ارجعوا بيننا السيف !
في ظل هذه القيادة انتصر المسلمون .. وبعزيمة هؤلاء الجنود ارتفعت رايات الأسلام خفاقة .. لا مظاهرات ولا احتجاجات ولا أغاني ثورية ولا مقابلات على الفضائيات وتنديد وسحب سفراء ! ارجعوا بيننا وبينكم السيف ! لا امم متحدة ولا خطط طريق ولا أوسلو ! ارجعوا .. ليس بيننا وبينكم الا السيف !
الله وأكبر .. صدق وعده ونصر عبده وأعز جنده وهزم الأحزاب وحده .. الله وأكبر .. في كل الحروب صدق وعده وأعز جنده .. لأن جنده ثبتوا على الحق ولم يميلوا الى الدنيا .. هكذا ببساطه .. ارجعوا بيننا السيف !!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الأحد سبتمبر 18, 2011 3:13 pm



صحراء على مد النظر .. حرارة تذيب الحجارة .. وتعجبت من حشرات صغيرة تلعب أو تفتش عن رزقها بين حبات الرمل وتتوارى في ظل أكوام الحجارة السوداء
هواء ساخن يلفح وجهي حين توقف الباص لعطل طاريء ونزلت لأتمشى قليلا فأحرك قدماي المتصلبتين نتيجة الجلوس الطويل في مكان ضيق !!
نزعت حذائي كي أتحسس الحرارة على طبيعتها مباشرة فلم أستطع وضعها على الرمل لثوان قليلة .. فزاد عجبي وتدافعت الى مخيلتي صورا من الماضي طالما ذكرناها بأعجاب
عن رجال كانوا ملء زمانهم شجاعة ومروءة وكبرياء
مضت مئات السنين وستمضي آلاف انشاء الله وهم هم في ذاكرة المؤمنين منارات هدى ورجال تحرير .. جنودا في النهار رهبانا في الليل متأهبين لتلبية النداء الخالد " يا خيل الله اركبي " وعدي حواجز الجبال الشم العالية .. يا خيل الله اركبي واملأي رئتيك بنسائم الحرية
غيري في الصباح وأقتحمي .. وأنتصري عند الظهيرة .. وفي المساء أريحي فرسانك وأستريحي !
وبادري لجولة جديدة في الصباح التالي
يا سيدي أبا بصير .. يا رائد المقاومة وصانع كتائب الفداء .. أنت من حرر المسلمين من قيد الأتفاقيات فصاروا بعزيمتك أحرارا .. فقد وقفت على طرق قريش تمنعهم تجارتهم التي فيها رزقهم .. وقفت بأصحابك تسد منافذ الهواء عنهم .. وتحد من حركتهم وهم بعدد حجارة مكة كثرة وجاهلية ..
فلم تأبه لهم وما كانوا في ميزانك الا صفرا !!
وذلك لأنك على الحق .. فقد وضعت يدك في يد السيف فصارا حدا يهد الكفار والمنافقين هدا ..
يا أبا بصير .. أيها الفدائي الأول .. من مثلك لمثل حالنا .. يقيل عثرتنا ويطيب خاطرنا وينتصر لله !!!!
أين درست العلوم العسكرية وعرفت أن الحرب ليست وقفا على السيف والرمح
وأنما هي في حرمانهم من لقمة العيش .. الحرب الأقتصادية ..
تجارة قريش التي فيها رزقهم وأموالهم التي تصنع لهم الجاه والتكبر والتعالي !
وهذا بالذات ما كرهوا أن يوافقوا عليه .. فكيف يتساوى العبيد مع الأسياد ويشاركوهم أموالهم !!
فجاء ابا بصير ليريهم أن التجارة التي تجلب لكم المال ابتداء ستكون تحت قدمي والسيف يعلو رقابكم !
فهم هذا الصحابي لعبة السيادة والمال فجائهم من حيث لا يحتسبون ..
سأقطع طريق تجارتهم وأحرمهم الربح وجمع المال وفي هذا يكون مقتلهم !
وبالفعل .. كانت مدة الصلح عشر سنوات ..
فجائت قريش ترجوا رسول الله صلى الله عليه وسلم ان يرفع ابو بصير يده عن طريق تجارتهم
ويتنازلوا عن مدة الصلح المتبقية ثماني سنوات ..
كانت حركة موفقة من هذا المقاتل الذي فتح الله عليه بهذه الفكرة
حتى جائت قريش ذليلة تفاوض على لقمة عيشها !
وأنت تسير في تلك الطرق التي سجلت تلك الجولات المشهودة تشعر بفيض من النشوة يعتري صدرك ..
كان التاريخ يصنع في تلك الأيام الغابرة على الطريقة الأسلامية !!
وتجاهل الصحابة كتابة تاريخ الأنتهاء ومدة الصلاحية .. كانوا يتوسمون فيمن بعدهم أن يواصلوا صناعة التاريخ بمكوناته الأصلية .. مزيج من العزة والشرف والبطولة والأيثار والأيمان .. بهذه الخلطة السرية اجتاحوا العالم ورفعوا رايات الأسلام فوق ربى باريس واسبانيا وبلاد البلقان ! لكنهم لما غرتهم الدنيا بزخرفها وأزينت .. ظن المسلمون أنهم أصبحوا آمنين !! ولم يدركوا أن البساط الأخضر الذي أنعم الله تعالى به عليهم ..
نصرا وتمكينا .. قد بدأ يسحب من تحت أقدامهم ومن بين أيديهم وهم ينظرون !
فلنراجع التاريخ وسنرى المسلمون كيف أنقلبوا وأي منقلب صاروا اليه .. من الربى السامقة الى الحضيض المذل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
ابو ياسر



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 1824
السٌّمعَة : -148
تاريخ التسجيل : 12/01/2010
العمر : 73

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الإثنين سبتمبر 19, 2011 1:04 am

بسم الله الرحمن الرحيم
رحلة الى بيت الله العتيق
صحراء على مد النظر .. حرارة تذيب الحجارة .. وتعجبت من حشرات صغيرة تلعب أو تفتش عن رزقها بين حبات الرمل وتتوارى في ظل أكوام الحجارة السوداء
هواء ساخن يلفح وجهي حين توقف الباص لعطل طاريء ونزلت لأتمشى قليلا فأحرك قدماي المتصلبتين نتيجة الجلوس الطويل في مكان ضيق !!
نزعت حذائي كي أتحسس الحرارة على طبيعتها مباشرة فلم أستطع وضعها على الرمل لثوان قليلة .. فزاد عجبي وتدافعت الى مخيلتي صورا من الماضي طالما ذكرناها بأعجاب

ذهب مع احدى الشركات باسم مقوم للحجاج والباص الذي هو فيه اغلبه من النساء اي عصبة نساء
وطوال الطريق والنسوة تتحدث عن حياة بناتهن وعن كيفية معاملة ازواجهن وان واحدة تقول ان ابتها
مظلومه ولولا الاولاد لما مكثت معه هذه المدة واخرى تقول انا بدي اشتري الى بناتي اغراض
واخرى وصتني جارتنا على طاسة رجه واخرى بدي اشتري من عند العطار في مكة الخلطة الفلانيه
وطيلة الطريق لم يسمع واحده قالت لااله الا الله الا ما ندر وحينما وصلت الحافله الى خيبر
قال الى سائق الحافلة وقف هنا وقام وقال اخواتي اخواني الحجاج ان الرسول واصحابه لما
فتحوا خبير مروا من هنا حفاة ويجب الاقتداء بهم وترى السراب يهيم فوق الارض الحرارة تشوي
ارجل من يهوي عليها حجارة سوداء يقال لها( حره )من شدة الحراره ساروا عليها حفاة
صدقت النسوة ونزلن من الباص وكان في لباص حاج يعمل مدير اوقاف الطفيلة ومعه زوجته
فارادت ان تنزل مع النسوة فقال لها الى اين فقالت مع النسوة فقال لها هذا المجنون شو عرفة
في الحج والله اذا نزلت لتروحي طالق) نزلت النسوة وسرن على اديم الارض الملتهب ولم
يستطعن المسير ورجعن الى الباص والكل تشتكي من شدة الحرارة ومن خيبر الى المدينة المنوره
على ساكنها افضل الصلاة والسلام لم تذكر اي من النسوه لابتها ولا زوج ابنتها بل كل واحده
تشكو همها وهكذا منعهن من الغيبة والنميمة وسلامتو وكل عمره وانتم طيبين
ابو ياسر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الإثنين سبتمبر 19, 2011 6:13 am


مدير الأوقاف : والله اذا نزلت لتروحي طالق !
هكذا يفهم الحج .. وهكذا يطبق الدين .. وهكذا يعامل الشريك شريكة
[ ان هذا القرآن يهدي للتي هي أقوم ]
وأننا حين نقرأ القرآن يجب أن نستشعر صدقه وأنه يهدينا الى ما عليه صلاح معاشنا
وكل حياتنا بكل تفاصيلها .. لنأخذ القدوة في معاملة الزوجة ..
( انصبوا لي بيتا عند قبر خديجة )
وكل بيوت مكة كانت مستعدة لأستقبال النبي الكريم حين دخلها
ولكنه كان في حالة شوق الى خديجة .. زوجته التي ناصرته وأيدته لما تخلى الناس عنه
انصبوا لي بيتا عند قبرها .. يستذكر فضائلها .. يعلم الناس وهو المعلم القدوة
أن الوفاء بكل تنوعاته من شيم المؤمن .. الوفاء للزوجة او الوفاء للعهد او للصديق او للعمل او للميزان
وأوجه الوفاء كثيرة .. ولكنها حين تصدر من المعلم تكون في أجمل وأصدق !
الزوجة هي شريكة الحياة والقيادة لك .. ولك عليها درجة .. ليس مئة درجة فلا تطغى
والوفاء لها واجب .. لكافة الأعمال المنوطة بها - بدون تفاصيل - فلا نحملها ما لا تطيق !
لفت نظري - مدير الأوقاف - وعصبة النساء تعرفه ..
فصار بهاتين الصفتين " مدير اوقاف وشخصيته معروفة " صار قدوة
وكل فعل يقوم به يمكن أن يقلده الناس فيتحمل وزرهم ان كان الفعل خاطئا !
وأنا كذلك حين أقوم بالصلاة فأنا قدوة ..
وحين ان صلاتي لم تنهاني عن الفحشاء والمنكر فيقلدني الناس فتكون خطاياهم في رقبتي
وخاصة وأن - العمرة - لا تزال ساخنه ! وحتى ان صارت قديمة ..
حتى ان حج الأنسان قبل 80 عاما مثلا فهو قدوة من تاريخه
يمكن ان يقلده الناس فيقولون الحج الفلاني عمل كذا ..
الشيخ الفلاني .. امام المسجد .. مدير الأوقاف .. المعلم .. كلهم قدوة وكلهم مسئولون !
يقال أن حاكما أراد أن يجبر الناس على أكل لحم الخنزير !
فجاءوا بشيخ البلد كي يأكل امام الناس فيقتدوا به وأعلنوا ذلك في التلفزيون
ولكن حاجب الحاكم ورئيس ديوانه كره ذلك ! فجاء بشاة وذبحها وهيئها وقال للشيخ :
هذه شاة حلال كلها ولا تخاف .. فقال الشيخ : ولكن الناس لا تعلم حقيقتها ..
انني ان أكلتها سيقولون ان لحم الخنزير مباح فيقلدونني !
هكذا هو الدين .. خطأ العالم ليس كخطئي .. خطأ الخبير .. المهندس .. الطبيب ..
ليست كأخطاء الناس العاديين!
[ يا نساء النبي من يأتي منكن بفاحشة مبينة يضاعف لها العذاب ضعفين وكان ذلك على الله يسيرا ]
لماذا .. لأنهن قدوة لكافة نساء العالمين .. الأمر جد خطير ولكننا قلما ننتبه له !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
"همسة غلا"



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 1509
السٌّمعَة : -218
تاريخ التسجيل : 17/05/2009
العمر : 25

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الإثنين سبتمبر 19, 2011 1:19 pm

الف الف الف الف مبااارك عليك عم ابو خضره ,,
لم اكن اعلم كيف استطيع توصيل المباركه لك ,,
تقبل الله منك عمرتك ,,
وغفر لك ذنبك,,
كنا نتمنى لك زيارتنا ف الرياض ولكن لم يحصل ذلك ..
ووجودك في المملكه باكملها قد اضاءها ,,

سعيييده جدا من اجلك ,,
ابنتك همسه ,

سلااامي واشواقي للمنتدى باكمله وباااقي الاعضاء جميعهم ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الإثنين سبتمبر 19, 2011 2:26 pm

السلام عليكم .. ابنتنا الغالية همســــــة ..
شكرا لك .. غفر الله لي ولك ولجميع المسلمين ..
لطالما تمنينا هذه الفرصة الطيبة .. ان نستشعر التوبة في بيت الله المقدس
لعل الله تعالى أن يقبلها ويطهر قلوبنا وألسنتنا من كل سوء

شكرا جزيلا ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الأربعاء سبتمبر 21, 2011 5:50 pm

لا زال الطريق طويل وكأني قد أطلت النظر من وراء زجاج النافذة .. بالطبع هذه الباصات لا تفتح نواذها الا بالكسر حين الطواريء
ويبدوا أنني سرحت في الخيال وتعمقت .. فصار تركيز شعاع الشمس على زجاج النوافذ من جهة اليمين ولم أشعر به .. كنت سارح
رفيقي على المقعد اخوي وحبيبي ابو أحمد .. مد يده بلطف وسحب الستارة .. فقد حسبني قد نمت !
انتبهت عليه وأعتذرت .. ثم عاد لنومه .. كنت أرغب في التحدث اليه .. فهو استاذ محامي وبملك معرفة واسعة ..
وأستحييت أن أوقظه .. قلت خليه يرتاح .. لحظات وشعرت بأنني معزول عن العالم .. كل شيء مغلق .. كل شيء صامت !
الا ما يصدر عن الباص .. ويصلني منه القليل .. فألابواب مغلقة بأحكام والركاب نيام !!
طيب لو نام السائق ما العمل ؟ العمل عمل ربنا .. قلت المنطقة سهل رملي والجبال بعيدة ولا توجد أودية .. ما في مشكلة !
الجلسة على المقاعد غير مريحة على الأطلاق .. المكان ضيق .. والله بدي أمد قدمي فقد تورمت !
تحسستها بأصبعي فترك عليها أثرا .. عن جد متورمه .. قلت عند أول توقف للباص سأنزل فورا وأتمشى ..
يعني أصحاب الباصات لازم يعملوا الباص خمسون مقعدا .. ويضايقوا الركاب ..
لو عملوه خمسة وأربعين مثلا .. شو المشكله .. مبين علي سخنت .. في هذه الحالة يخسروا خمسة ركاب
وأجمع الأجرة وشوف كام يضيع عليهم .. طيب وراحة الركاب ؟ ركاب مين يابا .. انسى الموضوع !!
هذا الحوار الداخلي بيني وبين حالي .. شغل فكري .. صار فكري مشغول لا يمكن الأتصال به !!
لماذا يطغى علينا حب الذات اللي يسموه الأنانية ؟ لماذا الأنا والطوفان من بعدي !!!!!
احنا .. ألسنا مسلمين وندعي الأيمان وندعي الأخوة في الأسلام ..ماذا يقول النبي الكريم :
( لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه )
ماذا نصنع بهذا الحديث ؟ نحطه ع جنب وملناش مصلحة ..
وين حب الرسول صلى الله عليه وسلم .. وين سمعنا وأطعنا .. وين فداك أبي وأمي يا رسول الله ؟؟؟؟
ولا كله كلام .. لا مش هيك الجملة .. لماذا نقول ولا نفعل ؟ مش قادر أقول احنا بالعربي منافقين !!!
علي أن أستعيذ بالله من النفاق !! طيب شو اسمه هذا اللي بيصير ؟
( يا أيها الذين آمنوا لا تقولوا ما لا تفعلون )
لا تقولوا فداك يا رسول الله وأنتم لا تصغون لما يقول
.. لا تقولوا سمعنا وأطعنا .. انتم سمعتم صح ولكنكم لم تطيعوا
لا تقولوا معلمنا وقائدنا وأنتم في واد وهو في واد آخر ..
( كبر مقتا عند الله أن تقولوا ما لا تفعلون )
وعندما يمقت الله أقوالنا وأفعالنا فهو يمقت أشكالنا فلا ينظر الينا بعين الرحمة
أنتم تفكرون بجمع المال مهما حاولتم الأنكار .. ستقولون ومن لا يحب جمع المال ؟
لأنكم لا تعرفون سأقول لكم : المؤمن يحب جمع الحسنات .. المؤمن ينفق المال
كل الناس تأخذ الا المؤمن فهو يعطي .. يعين .. يتصدق في سبيل الله ما أمكن ..
المال عند المؤمن وسيلة لا غاية وهدفا .. شوية تفكير .. المال الذي هو رزقك سيأتيك
فأن كنت عاقلا خذه بالحلال .. وأن كنت غير ذلك بالتأكيد ستأخذه بالحرام
هو رزقك مقدر لك محرم على من سواك فأن أخذته بالحرام فكأنك تسرق من نفسك لتعطي نفسك !
شغل جنون .. الأقوات مقدرة والأرزاق مقدرة وكل شيء كل شيء خلقه الله تعالى بقدر !
فلماذا الطمع بما في يد أخيك .. خمسة ركاب لو خصمتهم من الخمسين راكبا وحسبت اجرتهم
سيكون ربحك قليلا جدا لا يساوي جزء من الخسارة التي تخسرها حين تضيق على أخيك المسلم راحته !
في رحلة العمرة مثلا يدفع الخمسة ركاب - 1100 - دينار أعلى سعر في العشر الآواخر من رمضان
في الأيام العادية تكون التكلفة لخمس ركاب 500 دينار تقريبا ..
مدة الرحلة 10 أو 15 يوم .. اخصم اجرة الفندق وتكاليف النقل .. كم يكون الباقي ؟
لا شيء مقابل حسنة واحدة تجعلها لله تعالى حين تحتسب هذا الفرق البسيط من المال لصالح راحة أخيك !
والله في الآخرة كل باصات الدنيا وشركات النقليات وكل الفنادق ..
!! ما تساوي جزء من حسنة ترجوها لتدخلك الجنة أو تنقذك من النار
مسافات طويلة .. عمان المدينة وعمان مكة وعمان الرياض أبعد وأبعد !
الراكب بحاجة الى راحة .. يا أخي بلا كم دينار تاخذهم في الدنيا وتصرفهم وتحمل على ظهرك وزر خمسون راكبا لأنك لم توفر لهم الراحة في السفر وأن خدمة نقل الركاب أقل كثيرا من الأجرة المدفوعه !!
لأنه قد ثبت في نيتك الرغبة في الربح من نقل المسافرين بدون ان توفر لهم الراحة المناسبة للسفر الطويل !
وأنك قد أهتممت بجانب واحد وهي مصلحتك وتغاضيت عن مصلحة الآخرين طمعا في بضعة نقود لا تغني عنك من الله شيئا !
وزي ما يقول المثل : الدنيا ما تغني عن الآخرة واجري جري الوحوش غير رزقك ما بتحوش !!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الخميس سبتمبر 22, 2011 10:59 am

صور عشوائية من الطريق الى المدينة



































الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
نانسي



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 39
السٌّمعَة : -8
تاريخ التسجيل : 18/02/2011
العمر : 22

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الخميس سبتمبر 22, 2011 1:56 pm

السلا عليكم عمرة مقبولة انشاءلله
كلامك ررررررررررررررررررروعة
لو كل واحد اتبرع وسد حاجات الناس وستر عليهم يشعر عنجد بيشعر براحة بس هلأ الناس بطلت اتفكر تساهم بقرش واحد ولا حتى بكلمة

تامر بالمعروف وتنهي عن المنكر الا فئة قليلة من الناس وبطلت التفكر بالجنة ونعيمها كل همهم المال والحياة الدنيوية مع انوا المصاري بتروح بسرعة المهم الله يهدي الناس
والله يرزقنا بالجنة اجمعين
والسلام عليكم ورحمة الله وبركات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الأربعاء سبتمبر 28, 2011 7:20 am

طريق السفر الطويل والصمت التام .. يجلب الى فكرك خواطر شتى !
فأن كنت قد عقدت العزم والنية على التوبة والرجوع الى الله تأتيك خواطر طيبة !
وأن كان غير ذلك تهاجمك الشرور من كل مكان وتحيط بك الآثام فتأسر قلبك !
القرآن يخاطب القلب والعقل معا : يا أيها الأنسان ما غرك بربك الكريم ؟
ألم يأتي الوقت المناسب كي تستشعر عظمة الله عز وجل !
ذكر الله تعالى من أوسع الكلمات التي تستوعب كل أعمال الخير ..
تحت هذا المسمى ( ذكر الله ) تطبق السنة بقدر ما تستطيع ..
تصدق في القول .. تجنب كل ميل للمعاصي .. تجنب قول وشهادة الزور
تجنب الربا والأختلاط المحرم .. تجنب النميمة والتجسس والظلم بكل تنوعاته ..
غض البصر عن محارم الله . لا تغضب .. قل الحق أينما وجدت له ضرورة
فالسكوت عن قول الحق والنهي عن المنكر اثم عظيم !!
افرح لفرح أخيك وواسيه في مصيبته .. تفقد الرحم القريب والبعيد
لا تعين على معصية ولا تشارك في أي عمل لا يكون وفق السنة
كأن تشارك في الأفراح المختلطه والنوادي وما شابه ..
طيب .. ما رأيك لو أنك فعلت كل هذه الأشياء ولم تجد في قلبك خشوعا ؟
لم يسكن قلبك وتسكن جوارحك وتستشعر أنك في معية الله تعالى !!!
ان حصل ذلك .. فهذا مؤشر خطير ..
معناه أن حجم الأخلاص المطلوب لقبول الله تعالى لأعمالك فيه خلل ما .. !
حينئذ يلزمه تصحيح أو بداية جديدة أو توبة حقيقية سريعة ..
حتى لا يألف القلب المعاصي والمخالفات الشرعية فيقسوا ..
وحين يقسوا القلب تنقاد له الجوارح .. والقسوة مصدرها تأخير التوبة ..
فتصير العبادات طقوسا لا معنى لها .. أفعالا وأقوالا كالهباء ليست لها قيمة !
.. فلا يغرنك طول الأمد مثل أهل الكتاب فكان ذلك سببا في قسوة قلوبهم
المؤمن يخشع قلبه للذكر وما نزل من الحق ..
[ ربنا اننا سمعنا مناديا ينادي أن آمنوا بربكم فآمنا .. ]
أن القلب ليصدأ .. القلب الذي هو مصدر النفس اما موصول بالله أو مقطوع عنه !
بالرحمة تتواصل مع الله تعالى وبقسوة القلب تنقطع عنه ..
[ فبما رحمة من الله لنت لهم ولو كنت فظا غليظ القلب لأنفضوا من حولك ]
لنت لهم بقدر ما في قلبك من الرحمة ..
لذلك فالمسلم معرض أن يكون من أهل الكتاب اذا تعود المخالفة فقسى قلبه !!
كما يحيي الله تعالى الأرض بعد موتها تحيا القلوب بالأيمان .
انظر الى الأرض بعد جدب وجفاف اذا ما أنزل عليها الماء ..
أخشاب تزهر .. عشب أخضر .. ثمار شهية .. أزهار يانعة ..
كذلك النفس ان سارعت الى التوبة بشروطها وحسن العمل يتبعها القلب بالخشوع
فتعود اليه حياة الأيمان .. بالأستجابة السريعة تعود !
الأستجابة السريعة مثل فريق أطفاء الحرائق .. كلما تحرك أسرع كلما كانت فرص الأنقاذ أكبر
لكن .. أن طال أمد الأستجابة كان حجم الخطر أكبر ..
[ يا أيها الذين آمنوا استجيبوا لله والرسول اذا دعاكم لما يحييكم ]
استجيبوا الآن .. كونوا مثل فريق الأنقاذ السريع .. أنقذوا أنفسكم !
الركون الى طول الأمد لا يفيد .. لو يتأخر فريق الأنقاذ دقائق أو ثوان معدود !
فربما لن يسعدوا بأنقاذ الغريق .. فيساهموا في أعدام حياة كاملة ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الخميس سبتمبر 29, 2011 2:00 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

يبدو أننا قد أقتربنا من الوصول الى مكة المكرمة بوجود بيت الله العتيق فيها .. والشمس صارت على باب المغيب .. تلاشت ظلال الأشجار والبنيات !
وأضيئت الشوارع وبدا مدخل مكة وكأنه في مهرجان .. المساجد على الطريق اكتظت ساحاتها الخارجية بالصائمين وقد بدأ فاعلي الخير بوضع سفرات النايلون ومدها بالتمر واللبن والعصائر !
كان هذا مشاهدا وواضحا أينما وجدت المساجد على الطريق .. رن الهاتف الجوال خاصتي .. نعم .. كان المتكلم من الأردن .. أهل البيت يطمئنون علي .. أنا بخير .. اقتربنا من الوصول وها نحن نرى من بعيد مآذن الحرم المكي .. أضواء تلمع من بعيد .. ثم رفع الآذان .. لا مكان نتوقف فيه للأفطار .. اختلفت الآراء أي الطرق أسهل للوصول الى الفندق .. السائق سلك طريقا فأعترض المرشد .. الطريق من هناك أسهل .. تدخل أحد الركاب قائلا .. لا هذه ولا هذه ارجع الى مدخل الشارع الرئيسي ثم اسلك جهة اليمين وقبل أن تصل مسجد بن باز ادخل اليسار يكون الفندق أمامك !
وهذا ما حصل بالفعل وكان توصيفة جيدا .. وصلنا الفندق بعد 15 دقيقة من آذان المغرب ! وما أن تم توزيع الناس على الشقق وكل واحد عرف مكانه .. كان حظي في الطابق الثامن .. في غرفة كبيرة بها سبعة أسرة .. لم يكن هذا مهما بالنسبة الي .. لا الطابق الثامن ولا الغرفة .. كان المهم من هم رفاقي في الغرفة .. للحقيقة فقد استطعت خلال الطريق من تكوين خارطة لسلوك الركاب !
ومن الذي يمكن التعايش معه بلا مشاكل .. وكان حظي جيدا في رفقتي .. حقيقة كانوا مريحين للغاية ومحترمين .. وكان مما أسعدني وجود " ابو أحمد " بجانب سريري تماما .. وكلهم كانوا عز الصحبة !
جلسنا قليلا .. تناولنا بعضا مما لدينا للأفطار ثم أقترح الأخوة أن نعزم الى الكعبة المشرفة للعمرة .. فجهزنا أنفسنا وقلنا بسم الله .. وكان ادارة الفندق قد سلمتنا دفترا من عشرين تذكرة للمواصلات مجانا من الفندق للحرم وكل تذكرة بمبلغ 2 ريال .. كان هناك بعض الزحام على موقف الباصات خصوصا لأول مرة .. ثم صار الأمر بعد ذلك ميسرا جدا .. عرفنا الطريق !
وصلنا ساحة الحرم الخارجية وهي مجمع الباصات تدعى " محبس الجن " وقد ظللت طوال مكثي في مكة أرغب في معرفة سر تسمية المكان بهذا الأسم ! الساحة الخارجية من جهة الجنوب حسب تقديري يحاذيها تماما القصر الملكي بكل ملحقاته ! السكن وقصر الضيافة وعمارات شاهقة ! أيضا في الساحة الخارجية قد شاهدت عشرات من الرافعات الهيدروليكيه ومنصات عالية جدا لزوم العمال وكانت متوقفة ليلا وكنت قد شاهدتها وهي تعمل في النهار ! خلايا من العمال يتعلون المنصات وحزم من الحديد الصلب وقطعا معدة سلفا من الأسمنت برسوم مختلفة ترفع ثم توضع قطعة فوق أخري بواسطة مرابط أو قضبان متداخلة .! كانت الصورة بعيدة في الأعلى والحرارة لا تعطيك وقتا كافيا لتحليل الصورة .. أشعة الشمس شديدة الوقع على العين .. يا دوب الواحد يركز خطواته .. فما أن وصلنا زحمة الحرم حتى تفرقنا .. وكانوا قد أخبرونا ان الدخول للحرم يبدأ من باب السلام !
وما أدراك ما باب السلام في تلك اللحظة ! كتل بشرية تتزاحم بشكل .. مش عارف ايش أقول .. خايف أغلط .. خفت على نفسي من الأختناق .. ضغط شديد علي من كل اتجاه .. لم أستطع الأستمرار اريد العودة للخلف .. كيف بدي أرجع .. الى الأمام تدفعك قوة رهيبة فتتقدم .. طيب العودة الى الخلف تتطلب مصادمة تلك القوة .. صراحة ندمت أن دخلت من ذلك الباب .. بدي أطلع بره .. أتقدم خطوة أتراجع عشرة .. أميل مع جهة التدافع كالريشة الضعيفة .. لا مجال للتوقف وألتقاط الأنفاس أو التفكير في كيفية الخلاص من هذا المأزق .. يعني ليش باب السلام .. هناك أبواب عدة .. مش عارف .. فقد رسخ في ذهني أن السنة تقتضي ذلك .. احترت هل أخرج الى الساحة خارجا أم ألتف الى جهة اخرى أسهل شوية .. ثم قررت ان لا أخرج من محيط باب السلام الداخلي وعلى أن أجد طريقة للوصول الى ساحة الكعبة المشرفة ثم الصلاة ركعتين ثم الطواف ومن بعدها السعي بين الصفا والمروة .. ضحكت على حالي عندما قلت قد قررت .. فالأقرر كما أشاء .. المهم التنفيذ .. كيف بدي أوصل الكعبة ! بصراحة تراجعت .. ايش يعني قررت ؟ قررت وتراجعت ايش فيها ؟
طول عمرنا بنقرر ونتراجع .. يعني هي جت على تراجعي .. لم أستطع المقاومة .. احاول أن اخرج من جيبي " البخاخ " لأخذ جرعة فقد ضاق نفسي لشدة الزحام وحرارة الأحتكاك بالمتدافعين .. لا يوجد متسع لوضع يدي في جيبي .. في الأصل كانت يداي أمامي حتى أتجنب الأحتكاك بالنساء .. فلم أستطع انزالهما .. لمحت من بعيد سلما كهربائيا يقود للأعلى .. قلت خلاص لا بد من الوصول اليه فأطوف في الطابق الثاني .. ما في مشكلة المهم أنتهي من هذا الحجز .. صحيح ربما تكون مساحة الطواف حول الكعبة من الطابق الثاني تساوي ضعفي الطواف حول الكعبة مباشرة .. خليني آخذ نفس !










الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   السبت أكتوبر 01, 2011 5:51 pm

لقد رأيت الصدقات تغمر الناس في الحرم الشريف .. تنهال عليهم من كل صوب ..
الكل يتسابق في تقديم ما يقدر عليه .. والنفوس رضية منشرحة واللسان رطب بذكر الله
حاولت أن أستشعر جمال هذه العبادة وكرم الأخلاق المصاحب لها ..
هذه الصدقات كثيرا ما تؤدى بالنيابة .. بتوكيل من فاعل الخير .. لم أسمع أسما لفاعل خير
لا يذكرون الأسماء .. يقولون هو فاعل خير .. حتى يكتمل الشكر لله بالتواضع ..


ألصدقة برهان .. دليل .. علامة واضحة .. على حسن الأيمان يعلمها الله تعالى
فهو الذي خلق الأنسان ويعلم ما توسوس به نفسه ويعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور
فأذا ما تصدق العبد رياء أو كبرا وأستعلاء أو لازمه أي شعور في انتظار الشكر من المحتاج
فقد جرحت صدقته .. فالصدقة تقع في يد الله قبل يد المحتاج ! وكل عمل لله يحتاج للأخلاص
أي تطهيره من حظوظ النفس والهوى .. من الكبر والرياء والأستعلاء ..
فالمال في الأصل هو مال الله تعالى والناس هم عيال الله وأقربكم الى الله تعالى أنفعكم لعياله
ومن أوجه التفسير أن المؤمنين عائلة واحدة !
بل هم أخوة [ أنما المؤمنون أخوة ] والمنافقون والكفار أخوة :
[ ألم ترى الى الذين نافقوا يقولون لأخوانهم الذين كفروا من أهل الكتاب .. ]
ماذا قالوا لهم : [ لئن أخرجتم لنخرجن معكم ] ربطوا مصيرهم سويا !
وعندما يربط الأ نسان مصيره بأنسان آخر فهو يتعامل معه بلا تكليف .. يحمل همه
ينشغل عليه .. يرعاه يحافظ على مصالحه .. لأن في سلامة أحدهما سلامة الآخر !!
يفرح أحدهما لفرح الآخر ويغضب لغضبة .. فهو يشاركه في كل مناحي حياته !
فهما يقتسمان المصالح .. في الحفاظ على الأمن المشترك .. في التجارة .. في الخدمات
أحلامهم تطلعاتهم خططهم تكون في الخدمة العامة للطرفين .. فهم أخوة بنص القرآن الكريم
كلام الله عز وجل الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه حفظه الله تعالى الى يوم الدين !


فأذا كان المنافقون والكفار اخوة .. يرعى أحدهما مصلحة الآخر ..
مش من بعيد لبعيد أو خلسة ! أنما يقولون لهم وجها لوجه ..
[ ولا نطيع فيكم أحدا أبدا ]
أي حد .. لن يطيعوه في الأضرار بأخوانهم .. وسيقفون ضده ..
وأكثر من ذلك أنهم يصطفون للقتال معهم أذا ما تعرضوا لأي عدوان ..
قلبا واحدا .. يدا واحدة .. خطة واحدة .. دعم للجبهة الداخلية .. مال وتموين وتبادل معلومات !
قصة المنافقين والكفار قصة طويلة وقديمة قدم الخلق .. ليست طارئة ومستحدثة !
طيب اذا كانت أواصرهم وعلاقاتهم بهذه القوة والصلابة والتصميم والتنسيق حسب ما يعتقدون
وحسب ما تصوره له قلوبهم المريضة الخائفة والمرتعشة ..
الا يجدر بالمؤمنين أن يكونوا خيرا منهم ؟؟؟؟؟
محبة ونفقة وتعاونا ومسامحة فيرتقوا جميعا وهدفهم واحد ! أن يكون الله تعالى راضيا عنهم
خلينا نفكر .. كيف يحصل المتصدق على الحسنة المرجوة .. كيف يتضاعف الأجر !!
كيف تربوا الحسنات وتغشى السكينة قلب المؤمن ..
الصدقة متعلقة بيد الفقير المحتاج .. فأذا ما قبلها منك يعني أن صدقتك قد ثبتت !
ويبدأ وعد الله تعالى بمضاعفة ثوابها .. يبدأ عداد الحسنات لمجرد قبول الفقير لها
اذا ما خلصت النية بالطبع حسب شرط الصدقة الحسنة !
وهذا هو الدليل على أن الصدقة يتوقف قبولها عند الله تعالى على قبول الفقير لها ..
وهذا يقود الى كيفية أيصال الصدقة وعلى أي وجه ..
بالتواضع مثلا .. بالخلق الحسن .. بالرحمة .. بالنوعية الجيدة اذا كانت الصدقة طعاما
تقدم الصدقة بنفس شاكرة لله تعالى على نعمة الرزق والهدى بأن وفقك الله للقيام بها ..
" الحمد لله الذي هدانا لهذا .. لكل نعمة من نعم الله تعالى .. وفي مقدمتها نعمة الأيمان "
ربنا أننا نقر ونعترف بنعمك العظيمة .. لأنك أنت العظيم .. وأنت الغفور الرحيم
كل ما يصلنا من طرفك يا الله هو حق ونعمة وتفضل ومحبة تليق بمقامك العلي القدير ..
وكل ما يصيبنا من سراء وضراء فهو نعمة .. سواء عرفنا الحكمة منها أم لم نعرف ..
اللهم انا عبيدك الفقراء فأغننا من فضلك ..
وأنا عبيدك المظلومون فأنصرنا بمدد من عندك ..
اللهم أنا نستغيث بك ونستغفرك ونعلن توبتنا بين يديك ..
فلا تؤاخذنا يا الله ان نسينا ولا تؤاخذنا أن أخطأنا
ولا تواخذنا بما يفعل السفهاء والجهال والمتكبرين والغافلين عن ذكرك ..
ومن يفعل الكذب والغش والخديعة من أبناءنا الشاردين من رحمتك !
هذا ولا حول ولا قوة الا بك ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
ساره
صاحبة أجمل قلم
صاحبة أجمل قلم


سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 617
السٌّمعَة : -179
تاريخ التسجيل : 31/05/2009
العمر : 23

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الأحد أكتوبر 02, 2011 7:20 pm

( ألم تر إلى الذين نافقوا يقولون لإخوانهم الذين كفروا من أهل الكتاب لئن أخرجتم لنخرجن معكم ولا نطيع فيكم أحدا أبدا وإن قوتلتم لننصرنكم والله يشهد إنهم لكاذبون ( 11 ) لئن أخرجوا لا يخرجون معهم ولئن قوتلوا لا ينصرونهم ولئن نصروهم ليولن الأدبار ثم لا ينصرون ( 12 ) سورة الحشر

المنافقين بيصلوا ويصوموا ويحجوا .. واليهود أهل كتاب صحيح

وكيف بدنا نعرف المنافق. .. مهو بيصلي في الصف الأول ؟

شكرا .. تقبل الله تعالى طاعتكم مع رجاء مواصلة الكتابة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو ياسر



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 1824
السٌّمعَة : -148
تاريخ التسجيل : 12/01/2010
العمر : 73

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الإثنين أكتوبر 03, 2011 12:20 am

بسم الله الرحمن الرحيم
ابنتي احسني الظن ولا تكوني كمن قال
صلى وصام لامر كان يقصده ------- لما قضى الامر لا صلى ولا صاما
ابو ياسر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ساره
صاحبة أجمل قلم
صاحبة أجمل قلم


سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 617
السٌّمعَة : -179
تاريخ التسجيل : 31/05/2009
العمر : 23

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الإثنين أكتوبر 03, 2011 7:11 am

لقد أجبت على سؤالي عمي الفاضل من غير ان تدري شكرا لك
الله تعالى حين يريد اظهار الحق ينطق الرضيع وينطق الحجر والشجر
وأنت شيخ كبير جدير بأن يظهر الحق على لسانك ..
ليس هناك أيسر من معرفة المنافق .. لمن كان له قلب وألقى السمع وهو بصير !
كيف نعرف ان هناك مهندسا مبدعا لهذا الكمبيوتر ؟
نعرفة من نتائج عمله حين يقوم الجهاز بأظهار آلآف المصنفات التاريخية بضغطة واحدة !
كيف نعرف علم الطبيب ؟ نعرفه من نتيجة تشخيصه للمرض ووصفة العلاج المناسب !
كيف نعرف المؤمن .. المؤمن خلقه القرآن .. لا يظلم لا يكذب لا يتعالى على الناس ..
يمشي في أصلاح ما فسد من أحوال الناس .. لا يقرب الحرام والربا وأكل مال اليتيم
وأنت أعلم مني بعلمك وخبرتك بكل هذه الصفات وغيرها
كذلك كيف يعرف المنافق ؟ الجواب فيما قلته أنت عمو ابو ياسر ..
كل ما ينضوي تحت الوصف الذي قلته هو النفاق بعينه ..
صلى وصام لامر كان يقصده ------- لما قضى الامر لا صلى ولا صاما
شكرا جزيلا لك .. انت كنت ناوي تبهدلني بس ما زبطت لأن هذا الشعر لا ينطبق علي
انا لأني احسن الظن اردت ان استفسر عن هذا الذي :
صلى وصام لأمر كان يقصده !!
هذا هو المنافق الذي يصلي ويصوم لأمر غير الصلاة وغير الصيام
فتك بعافية مع احترامي لشخصك الكريم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الإثنين أكتوبر 03, 2011 2:51 pm


ساره .. مساء الخير
من فضلك .. لا نرغب في التعميم حين نعلق على أي موضوع !
نعم النفاق موجود وسيظل موجودا الى قيام الساعة ..
ولكن ليس المنافق وحده من يصلي بالصف الأول ..
هناك الكثير من الصالحين يصلون ..
وعلينا أن نحسن الظن بالناس .. فنحن لسنا قضاة ولا محاسبين
وكل ابن آدم خطاء .. ماشي يا ساره .. انت تخطئين وأنا أخطىء
والله وحده هو من يسأل وهو وحده من يغفر الذنوب
وأنت تعلمين أن الرسول صلى الله عليه وسلم رفض قتل عبدالله بن ابي
مخافة ان يقال أن محمدا يقتل أصحابه ..
علينا التماس الهدوء في الردود .. والسلام عليكم
----------------------
ملاحظة :
لقد خرجنا عن الموضوع الأصلي .. فليكن هذه المرة
الموضوع يتكلم عن رحلة العمرة .. خلينا سوا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
ساره
صاحبة أجمل قلم
صاحبة أجمل قلم


سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 617
السٌّمعَة : -179
تاريخ التسجيل : 31/05/2009
العمر : 23

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الإثنين أكتوبر 03, 2011 3:38 pm

السلام عليكم ..
استاذي الفاضل ابو خضرة مع الأحترام
هذا ما قلته في الرد على ما جاء في موضوعك عن النفاق :
المنافقين بيصلوا ويصوموا ويحجوا .. واليهود أهل كتاب صحيح
وكيف بدنا نعرف المنافق. .. مهو بيصلي في الصف الأول ؟
شكرا .. تقبل الله تعالى طاعتكم مع رجاء مواصلة الكتابة

--------------------------------------
الآن .. هل المنافقين يصلون ويصومون ؟
نعم .. انهم يصلون ويصومون ويقومون بكل العبادات
والله تعالى أعلم بدواخل صدورهم !
ومن يمنع المنافق من الصلاة في الصف الأول أو غيره
كما ان الصف الأول لا يعيبه أن يصلي فيه منافق أو لص أو كذاب
ولو كان الصف الأول يملك المقدرة على استشراق النفوس لتمكن عندئذ من تحديد المنافقين واللصوص والمؤمنين حقا !
خلينا نقرأ القرآن كلام الله .. ألا نجده يشير صراحة الى أن من المسلمين من يخون ويزني ويتعامل بالربا ومنهم من يقتل ويسرق ومنهم من يغل ومنهم من يأكل مال اليتيم ومنهم من لا ترفع صلاته ومنهم من ليس له من صيامه الا الجوع والعطش .. ماشي .. لا تريدون الأعتراف بهذا وأنه ليس في المجتمع المسلم واحده من هذه الصفات .. أنتم أحرار .. ولكن تذكروا أن الواقع يقول غير هذا الذي تظنون ان كنتم تقولون فيه فعلا ! ..
[ ولو شاء ربك لآمن من في الأرض جميعا ]
والا كيف نفرق عمل الصالحين من عمل العصاة الفاسقين ؟
استاذي ابو خضرة .. معلش سامحني .. لقد فاتك أن عمل المنافق ليس خطأ وأنما هو عن سابق تصور وتصميم !
لذلك فهم في الدرك الأسفل من النار .. في عمق الجحيم !!
الخطأ هو العمل الناتج عن الجهل او النسيان ..
[ ربنا لا تؤاخذنا ان نسينا او اخطأنا ]
وهذه الأخطاء مغفورة بأذن الله تعالى .. ان الله يغفر الذنوب جميعا !
الأمر الآخر هو أن رئيس المنافقين كان يصلي في الصف الأول خلف الرسول في المسجد النبوي
فما ضر ذلك الرسول صلى الله عليه وسلم ولا عامة المسلمين .. انما ضرره كان على نفسه !
المهم ليس هذا الحوار .. أًًصلا لم يكن هناك داع لمثل هذا الكلام لعدم وجود الدافع له !
المهم كيف " نقنن " حالة النفاق في المجتمع المسلم لا أن نلغيه لأستحالة ذلك ..
هناك سورة في القرآن تتحدث عن المنافقين وهناك آيات عديدة تشرح وتبين صفاتهم ..
فمن وجدت فيه هذه الصفات فهو منافق معلوم النفاق ولو جرى تلوينه بكل ألوان الجمال !
وصفاتهم معروفة وواضحة كشروق الشمس .. واذا حبيتو كشفها ما في مشكلة
لكن أرجوكم لا تتحاملوا علي بالظن في حين أنكم تطلبون مني أن احسن الظن والله من وراء القصد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فاطمة
علاقات عامه
علاقات عامه


سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 895
السٌّمعَة : -153
تاريخ التسجيل : 01/05/2009
العمر : 41

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الإثنين أكتوبر 03, 2011 4:12 pm

اخوتي الأفاضل / الأبنة الحبيبة ساره
( إن المنافقين يخادعون الله وهو خادعهم وإذا قاموا إلى الصلاة قاموا كسالى يراءون الناس ولا يذكرون الله إلا قليلا ( 142 ) مذبذبين بين ذلك لا إلى هؤلاء ولا إلى هؤلاء ومن يضلل الله فلن تجد له سبيلا ( 143 ) )
هذه بعض صفاتهم وهي من ضمن سرائر نفوسهم فلا يعلمها أحد علم الغيب ..
وقال الرسول صلى الله عليه وسلم :
[ آيات المنافق ثلاث اذا حدث كذب وأذا وعد أخلف وأذا أؤتمن خان وفي حديث اذا خاصم فجر ]
فمن كانت فيه هذه الصفات ملازمة له وتغلب على طباعه فهو منافق تصديقا لقول الرسول صلى الله عليه وسلم
وليس لنا اما ان ننصحه بالحسنى أو نتوقف عن مخالطته !
كما أرجو من الجميع متابعة ما يكتبه الأخ ابو خضرة عن رحلة العمرة ففيها الخير الكثير بأذن الله تعالى
ولننتهي من التعليقات على موضوع النفاق الا اذا جاء في صفحة اخرى ..
فمن أراد التحدث حول النفاق فليكتب ذلك في صفحة غير هذه وتقبلوا فائق احترامي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الأربعاء أكتوبر 05, 2011 4:33 pm

في الحقيقة كانت مسافة الطواف في الطابق الثاني طويلة .. لم يكن يعنيني طولها
بقدر ما كنت متضايقا من الزحام الذي واجهته وخاصة من العربات المتحركة في غير الطريق المخصصة لها .. هناك ممر خاص بالعربات محاط بحاجز لا يدخل اليه الناس ولكن الذين يجرون العربات يتجاوزون حدود سيرهم الى طريق غير مخصصة لهم فيحدثون - اختناقات مروريه في الأماكن الضيقة وكثيرا ما تصطدم العربة بأرجل الناس ولكنهم لا يشكون هيبة وأحتراما للمكان
كنت أتوقف لأرتاح قليلا .. أقف عند حافة الحاجز أنظر الى الكعبة المشرفة .. وكان يراودني شعور بأن هيبة وقدسية المكان قد اختطفتها الهندسة المعمارية والزخرف والأضواء الكاشفة
والتبريد والخدمات التي لا تتوقف ليلا ونهارا .. وقلت : أين تراب الأرض وحرها وطبيعتها من هذا الزخرف الصناعي .. مكة في الأذهان ليست مكة اليوم .. تخيلت الرسول صلى الله عليه وسلم ينادي عشيرته الأقربين لما نزلت الآية : [ وأنذر عشيرتك الأقربين ] حيث اجتمع بهم فوق التراب لا على البلاط المبرد وتحت الأضواء قائلا :
الحمدلله أحمده وأستعينه وأؤمن به وأتوكل عليه ! وأشهد أن لا اله الا الله وحده لا شريك له ثم قال : أن الرائد لا يكذب أهله , والله الذي لا اله الا هو أني رسول الله اليكم خاصة , والى الناس عامة , والله لتموتن كما تنامون , ولتبعثن كما تستيقظون , ولتحاسبن بما تعملون , وأنها الجنة أبدا أز النار أبدا . فقال أبو طالب : ما أحب الينا معاونتك , وأقبلنا لنصيحتك , وأشد تصديقا لحديثك , وهؤلاء بنو أبيك مجتمعون , وأنما أنا أحدهم , غير أني أسرعهم لما تحب , فأمض لما أمرت به , فوالله لا أزال أحوطك وأمنعك , غير أن نفسي لا تطاوعني على فراق دين عبد المطلب . فقال أبو لهب : هذه والله السوأة , خذوا على يديه قبل أن يأخذ غيركم ! وبعدما تأكد النبي صلى الله عليه وسلم من حماية ابو طالب له , صعد الى الصفا يوما وهي تبعد قليلا عن المكان الذي أقف فيه .. هناك حيث يفصلني عنها الجدران الأسمنتية !! صعد الى مرتفعها ونادى : يا بني فهر , يا بني عدي , وهم بطون قريش , حتى أجتمعوا .. فجعل الرجل اذا لم يستطع أن يخرج أرسل رسولا لينظر ما هو ! فجاء أبو لهب وقريش ! فقال الرسول صلى الله عليه وسلم : ارأيتكم لو أخبرتكم أن خيلا بالوادي تريد أن تغير عليكم , أكنتم مصدقي ؟ فقالوا نعم ما جربنا عليك الا صدقا , قال : فأني نذير لكم بين يدي عذاب شديد ! فقال ابو لهب : تبا لك سائر اليوم , ألهذا جمعتنا ؟ فنزلت آية ( تبت يدا أبي لهب وتب ) وفي رواية قال : يا معشر قريش أنقذوا أنفسكم من النار , يا معشر بني كعب أنقذوا أنفسكم من النار , يا فاطمة بنت محمد أنقذي نفسك من النار , فأني والله لا أملك لكم من الله شيئا , الا أن لكم رحما سأبلها ببلالها - صحيح مسلم - هذه الصيحة العالية هي غاية البلاغ , فقد أوضح النبي صلى الله عليه وسلم لأقرب الناس اليه , أن التصديق بهذه الرسالة هي حياة الصلة بينه وبينهم , وأن عصبية القرابة التي يقوم عليها العرب ذابت في حرارة هذا الأنذار الآتي من عند الله عز وجل . وهي كذلك الى أن يرث الله الأرض ومن عليها .. التصديق بهذه الرسالة والعمل من أجل ثباتها في الأرض ورفعة شأنها بين العالمين ! الرسول يقف على صخرة الصفا التي لم تكن مبردة ومظللة !! المنظر في ذلك الزمان كان أبلغ , الرسول صلى الله عليه وسلم يقف وحيدا أما جمع قريش العاتية من غير حرس شخصي متخفي في ثياب مدنية ولا بلطجية ولا كاميرات سرية على أسطح بيوت مكة الطينية ! كان المنظر أبلغ على الطبيعة القاسية في ذلك الزمان وقريش حول الكعبة تجول وتصول وأسواق مكة مكتظة بالجمال والبضائع والصبية والعاطلين .. كنت أرغب في مكة بشوارعها الترابية وبيوتها المصنوعة من قوالب الطين الجاف .. والعرب ينشطون في قول الشعر والصبية يلعبون في أزقتها الضيقة وشيوخها يتثائبون في مجالسهم الجاهلية !
مكة كانت ستكون أجمل وأبلغ تأثيرا لو بقيت على حالها !! ولم يطغى العمران على روحانيتها المقدسة ! وما الضير لو كان العمران يبعد عن مركز الكعبة المشرفة قليلا .. خواطر كثيرة بهذا الخصوص خطرت ببالي وأنا أستذكر أبا بكر كيف تعرض للضرب بنعلين مخصوفين لعتبة بن ربيعة وهو ملقى على التراب حتى تورم وجهه وغابت تفاصيله وتغيرت ملامحه حتى لم يعرف وجهه من أنفه ! بذلوا كل شيء في سبيل تثبيت الرسالة .. ونحن اليوم حين ننوي الذهاب للحج والعمرة نسأل عن الحافلات والفنادق المكيفة والقريبة من الحرم ! فبعض خطوات زيادة تتعب أقدامنا وتشق علينا ! نسأل عن الخدمات الفندقية وعن الأسواق التجارية ونلتقط مئات الصور التذكارية وكأننا في رحلة ترفيهية ! ونعود الى ديارنا بالغنائم .. حرامات وعبوات ماء زمزم ومسابح ولعب أطفال وكهربائيات ! وحين نسأل كيف هو الحج هذا العام ؟ نقول والله الأشياء ارتفع سعرها عن العام الماضي .. يا أخي والله الغلاء في كل مكان ! ويستمر الحديث ويطول ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الجمعة أكتوبر 07, 2011 6:02 pm



















الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
ابو ياسر



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 1824
السٌّمعَة : -148
تاريخ التسجيل : 12/01/2010
العمر : 73

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   السبت أكتوبر 08, 2011 3:47 am

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسوله الكريم وعلى اله و صحبه وسلم
لقد من الله عليك وعلينا بزيارةبيته العتيق وزيارة اول عاصمة في الاسلام وفيها قبر الحبيب
المصطفي علي افضل الصلاة والتسليم
السؤال يقول --- اين تقع مواقيت الاحرام وماهي الاحاديث المرويه عنها اكرمك الله وشكرا
ابو ياسر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   السبت أكتوبر 08, 2011 11:08 am

بسم الله الرحمن الرحيم

المواقيـــــــــــــــت :

و هي جمع الميقات، و المراد منها: الامكنة المعينة شرعا للاحرام

ما ثبت في الصحيحين عن ابن عباس رضي الله عنهما قال : "وقت النبي صلى الله عليه وسلم لأهل المدينة ذا الحليفة ولأهل الشام الجحفة ولأهل نجد قرن المنازل ولأهل اليمن يلملم هن لهن ولمن أتى عليهن من غير أهلهن ممن أراد الحج والعمرة ومن كان دون ذلك فمهله من أهله حتى أهل مكة يهلون من مكة"
النبي صلى الله عليه وسلم لما وقت المواقيت قال : "هن لهن ولمن أتى عليهن من غير أهلهن ممن أراد الحج والعمرة " . ثم قال : "ومن كان دون ذلك فمن حيث انشأ حتى أهل مكة يهلون من مكة " متفق عليه من حديث ابن عباس رضي الله عنهما


وفي بيان آخر للشيخ بن عثيمبن :


والمواقيت التي طلب السائل أن نبينها خمسة:
الأول: ذو الحليفة وهو ميقات أهل المدينة ومن مر به من غيرهم ممن يريد الحج أو العمرة ويسمى الآن أبيار علي.
والثاني: رابغ وهو ميقات أهل الشام وكان الميقات أولاً هو الجحفة لكنها مدينة خربت فصار الناس يحرمون من رابغ بدلاً عنها.
والثالث : يلملم لأهل اليمن ومن مر به من غيرهم ممن يريد الحج والعمرة ويسمى الآن السعدية.
الرابع: قرن المنازل وهو لأهل نجد ومن مر به من غيرهم ممن يريد الحج أو العمرة.
والخامس: ذات عرق وتسمى الضريبة وهي لأهل العراق ومن مرّ بها من غيرهم هذه المواقيت الخمسة لا يجوز لأحد يمر بها وهو يريد الحج والعمرة أن يتجاوزها حتى يحرم بالنسك الذي أراده فإن فعل أي تجاوزها بدون إحرام وأحرم من دونها فقد قال أهل العلم إنه يلزمه فدية أي شاة يذبحها في مكة ويوزعها على فقراء أهل مكة
والله تعالى أعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
ابو ياسر



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 1824
السٌّمعَة : -148
تاريخ التسجيل : 12/01/2010
العمر : 73

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   السبت أكتوبر 08, 2011 12:18 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
يا شيخنا الكبير هناك امكنة مستحدثة جديدة من المواقيت وهي ميقات اهل الطائف اسمه ميقات وادي محرم
وهناك ميقات لليمن عن طريق الليث طريق الساحل
اما ميقات ذات عرق فهو ميقات اهل العراق عن طريق القوافل القديمة ويقع شرق المدينه وهو مهجور اليوم واما ميقات قرن النازل او السيل الكبير ويبعد عن مكة 80 كم فهو ميقات كبير وبه مسجد كبير وهو بالقرب من الطائف مثل ميقات وادي محرم - وقد احرمت من ذي الحليفه - ومن الجحفة -- ومن قرن المنازل ومن وادي محرم
بارك الله فيك وهدانا واياك سواء السبيل
ابو ياسر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فاطمة
علاقات عامه
علاقات عامه


سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 895
السٌّمعَة : -153
تاريخ التسجيل : 01/05/2009
العمر : 41

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الثلاثاء أكتوبر 11, 2011 1:07 pm

اخي ابو خضرة .. تقبل الله تعالى منك وألهمك الرشد وثبتك على منهج الحق
اولا : نرجوا مواصلة الكتابة من غير فاصل طويل بين المشاركة والأخرى !!
حتى يظل الربط بين الأحداث ميسرا ..
ثانيا ارأيت تلك المعاناة التي يتحملها المعتمر في سبيل الله ..
ربما تكون قاسية وخاصة في المرة الأولى :
ولكنها اذا قيست بالأهوال التي كان الصحابة الكرام رجالا ونساء يعيشونها
قد تبدوا العمرة في هذه الأيام وكأنها رحلة ..
لاحظ وجود كاميرات التصوير في أيدي الناس
والصور الجماعية التي تلتقط في نواحي المدينة والحرم !
لم يكن هذا موجودا منذ زمن قريب .. ولكنه لا بأس به اذ يذكر بالأماكن المقدسة
وقد يثير في النفس الحنين الى تكرار الزيارة لتلك الأماكن الشريفة ..
في زيارة مع العائلة لأداء العمرة !
- أول مرة - كنت كما تفضلت وقلت ان العمران - اختطف - روحانية - تلك الأماكن


! فقد رسخت في الذهن صورا تحاكي البيئة الصحراوية القاسية والحر الشديد والرمال التي

تغلي وقد اقتبسنا هذا النمط من المعاناة من قصة سيدنا بلال رضي الله تعالى عنه !
وربما كان تعاطفنا مع الصحابي الجليل قد أثارته تفاصيل
القصة التي رويت وهو تحت سياط قريش
والصخرة المشهورة تربض فوق صدره كما قالت الروايات !
وأذكر ذات مرة وقد كنت أروي لأبنتي كيف أن الصحابة الكرام
تحملوا الأذى وصبروا وشردوا من ديارهم حاملين غنيمة الدين في صدورهم


وقد جئت على قصة سيدنا بلال ورويتها بتأثر بالغ بأحساس المرأة الرقيق

ففاضت دموعي وقامت ابنتي تبكي بحرقة فقالت ببرائتها :
وين قرايبه ما ينقذوه .. لو كنت عنده لأساعده وأهربه من المجرمين !
كان وحيدا .. كان الطرف الأضعف في وقت كان للعائلة القوية هيبة في حماية أبنائها !
وأنى للقادم من الحبشة منفردا أن يقاوم قبيلة أو قبائل تغرق في الجاهلية !!
فقد كان للعائلة دورا بالغ الأهمية وحتى الآن في دعم وحماية الأبناء
!! وما ذلك الا لأننا نعيش في جاهلية !
لأن خيار الناس ظل متمسكا بالكثرة والقوة لا بالحق والعدل كما جاء به الأسلام !
وقد عبر به الرسول صلى الله عليه وسلم في الرواية
التي ذكرتها اثناء وقوفة على الصفا ينادي اقرب الناس اليه :


يا فاطمة أنقذي نفسك من النار فأني والله لا أملك لك من الله شيئا !
كنت فقط قد رغبت ان اشير الى أن الربع والعزوة والعشيرة وسلطة المال
يوم ان نقف بين يدي الله لا تنفع ( ولو كان بعضهم لبعض ظهيرا ) ولو
وقف الخلق جميعهم ولو أنفقوا كل أموالهم في سبيل نفع واحد منهم !
لن يجديه ذلك نفعا .. الا من أتى الله بقلب سليم !
والسلام عليكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أحمد
عضو نشيط


سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2401
السٌّمعَة : -667
تاريخ التسجيل : 08/01/2010
العمر : 38

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الثلاثاء أكتوبر 11, 2011 6:10 pm

عمي الحبيب أبو خضره أختي سيما ( لقد كان سيدنا بلال يأوي إلى ركن شديد ) وإلا فما تفسيرك لعدم تجرؤ الكثير من أبناء العائلات والقبائل الشريفة على الجهر برغبتهم باعتناق الدين الجديد وخوفهم من الأذى والبطش ،،،

إنها النفس الفدائية المؤمنة الواثقة بربها وبنصره القريب ،،، فأي شموخ يا سيدي بلال وأي عزة وشمم !!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الأربعاء أكتوبر 12, 2011 12:25 pm

السلام عليكم أعزائي أحمد / سيما
أسعد الله تعالى أوقاتكم بكل خير ..
نعم هي النفس المؤمنة الواثقة بوعد الله عز وجل بتأييد المجاهدين
ونصرهم [ فلا تهنوا وتحزنوا وأنتم الأعلون ان كنتم مؤمنين ] وقد فهم
سيدنا بلال دلالة هذه الآية الكريمة وتحمل وصبر فأعزه الله تعالى ورفع
مكانته ! ووقف بجانب الرسول صلى الله عليه وسلم على مدخل الكعبة
المشرفة وكبراء قريش يقفون أمامه صاغرين ويده على مقبض سيفه !
كان الجمع في حالة من الدهشة وهم يرون بلالا - ذلك العبد الحبشي
الصابىء - يقف بجانب النبي بهذا الجسد الذي تلقى السياط والضرب وكل
الأذى ولا يزال في عنفوانه ويده على مقبض سيفه ينتظر الأمر بقطع تلك
الرؤوس التي طالما تعالت وتكبرت في الأرض !
فقالوا : ماذا أنت فاعل بنا ؟ كانوا مذعورين يلفهم الخوف .. وكانت هي
مجرد اشارة من القائد الأعلى للجيش فيغرقون في دمائهم !
ولكن النبي الكريم أبى الا أن يعفوا عنهم عن اقتدار .. وهذه لفته مهمة !
العفو يكون بعد اقتدار وأن تكون مالك أمرك ..
وليس كما يفهم اليوم أن يكون العفو قسريا !
اذهبوا فأنتم الطلقاء " فكانت في التاريخ مثلا "
التسامح والعفو بعد القدرة .. أما التسامح مع باراك ونتنياهو وليفني وفرش السجاد والقبل والأحضان بحجة اتفاقيات السلام المذلة فهو ذل وهزيمة معنوية لا تقبلها المروءة ويكون دونها دماء تجري ..
ان رد الأعتداء له دور ايجابي في رفع معنويات العامة من الشعب , فهم يقدرون القوة ويعجبون بها أيا كان فاعلها وأذا كانت من مركز القيادة تكون أفضل وتصير قدوة يتمثلها الناس !
وقصص الثبات والرد العاجل على الظلم كثيرة أذكر منها :
سعد بن ابي وقاص كان في شعب من شعاب مكة مع نفر من المسلمين يصلون ! فظهر عليهم بعض المشركين فعابوههم وسخروا من صلاتهم فقاتلوهم وضرب سعد رجلا منهم بعظمة بعير " فتح رأسه " بها !
وعمر بن الخطاب في قصة اسلامه في السيرة لأبن هشام أنه مكث يقاتلهم ويقاتلونه حتى قامت الشمس على رؤوسهم !
وعثمان بن مظعون بعد عودته من الحبشة وقد دخل في جوار الوليد بن المغيرة ثم خرج من جواره الى " جوار الله " فقال عثمان للوليد وكان الوليد بن المغيرة وقتها زعيما ذا منعة وجاه كبيرين :
أنني في جوار من هو أعز منك وأقدر يا أبا عبد شمس !
وأن عيني الصحيحة لفقيرة الى مثل ما أصاب أختها في الله !
" وكان قد ثار عليه الناس وضربوه حتى اخضرت عينه "
ولكن الثقة النفسية العميقة بدين الله ونصرته جعلته يتحدى قوة قريش !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
فاطمة
علاقات عامه
علاقات عامه


سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 895
السٌّمعَة : -153
تاريخ التسجيل : 01/05/2009
العمر : 41

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الأربعاء أكتوبر 12, 2011 4:54 pm

الأخوة ابو خضرة و أحمد .. السلام عليكم

لقد ذكرتما التحمل والصبر الجميل المتطلع الى مرضاة الله تعالى زمن المسلمون الأوائل !
التحمل والصبر الجميل مطلوب في كل زمان .. الا يوجد في زماننا عذابات تفوق العصر الجاهلي .. عذاب يصل حد الأنتحار .. ان يقتل الأنسان نفسه من شدة القهر !
والأصل في المسلم أن يتأسى بقصص المجاهدين أينما كانت ..
فهي تزودة بالعزيمة والثبات ليخرج من الأبتلاء اما الى النصر أو الى الجنة !
بادرت كل قبيلة الى أبنائها ومواليها تذيقهم ألوان العذاب لتصرفهم عن دين الله وتصدهم عنه
كان ابو جهل اذا سمع برجل قد أسلم له شرف ومنعة أنبه وأخزاه وهدده بالخسارة الفادحة في
المال والجاه ! وأن كان ضعيفا ضربه وأغرى به الصبيان !
* كان عم عثمان بن عفان يلفه في حصير من أوراق النخيل ثم يدخنه من تحته
* وكان بلال مولى امية بن خلف الجمحي ! فكان امية يضع في عنقه حبلا ويسلمه الى الصبيان
يطوفون به في جبال مكة ! وكان امية يشده شدا ويضربه بالعصا ! وكان يلجئه الى الجلوس
في حر الشمس ويكرهه على الجوع ! وأشد من ذلك كان يخرجه اذا حميت الظهيرة فيطرحه
في بطحاء مكة ثم يأمر بالصخرة توضع على صدره ثم يقول له : لا والله تزال هكذا حتى تموت
أو تكفر بمحمد أو تعبد اللات والعزى ! فيقول بلال : احد أحد ! حتى مر به ابو بكر يوما
فاشتراه بعبد أسود وقيل بسبع أواق أو بخمس من الفضة وأعتقه !
* وكان عمار بن ياسر مولى بني مخزوم قد أسلم هو وأبوه وأمه ! فكان المشركون وعلى
رأسهم ابو جهل يخرجونهم الى الأبطح اذا حميت الرمضاء فيعذبوهم بحرها ! ومر بهم النبي
صلى الله عليه وسلم وهم يعذبون فقال لهم : صبرا آل ياسر فأن موعدكم الجنة !
فمات ياسر من العذاب ! وطعن ابو جهل "سمية ام عمار " بحربة في قبلها فماتت وهي أول
شهيدة في الأسلام ! وشددوا العذاب على عمار بالحر ووضع الصخر على صدره والتغريق في
الماء وقالوا لا نتركك حتى تسب محمدا لو تقول في اللات والعزى خيرا !
* وكان ابو فكيهة مولى لبني عبد الدار فكانوا يشدون في رجله الحبل ويجرونه على الأرض !
* وكان خباب بن الأرث مولى لأم أنمار بنت سباع الخزاعية . فكان المشركون يذيقونه أنواعا من التنكيل , يأخذون بشعر رأسه فيجذبونه جذبا ويلوون عنقه تلوية عنيفة وألقوه على فحام ملتهبة ثم وضعوا عليه حجرا حتى لا يستطيع أن يقوم !
* وكانت زنيرة والنهدية وأبنتها وأم غبيس جاريات فأسلمن وكان المشركون يسومونهن صنوف العذاب كمثل ما ذكرت !
وأبتاع ابو بكر هذه الجواري فأعتقهن . كما أعتق بلال وعامر بن فهيرة !
* وكان المشركون يلفون بعض الصحابة في أهاب الأبل والبقر ثم يلقونه في حر الرمضاء , ويلبسون بعضا آخر درعا من حديد ثم يلقونه على صخرة ملتهبة !
وقائمة المعذبين في الله طويلة ومؤلمة جدا !
فما من أحد علموا بأسلامه الا تصدوا له وآذوه !
ولا يزال المسلمون يعذبون في سجون الدنيا ولا يزالون مضطهدين مقهورين ..
مع اختلاف أدوات التعذيب .. فلكل زمان مجرمون ولكل زمان آلية تعذيب خاصة به !
وتطورت تلك الأدوات بتطور العقل ! كما يتطور العلم والأبداع والفنون ..
ولا حول ولا قوة الا بالله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الأربعاء أكتوبر 19, 2011 5:06 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
كانت هناك في منتصف جولة الطواف لوحة كهربائية باللون الأخضر تشير الى بداية ونهاية الطواف

, وكنت كلما شعرت بالتعب أتوقف وأنظر اليها من بعيد وأقول لنفسي لقد اقتربنا !!
ثم أواصل المشي ما بين البطء والخطوة السريعة وأحدث نفسي أن الأجر على قدر المشقة لكي

أحصل على الدعم المعنوي فأتقوى به على قطع المسافة !
الحديث مع النفس بالأيحاءات الأيمانية يريحها ويقويها ! ولما أنظر الى الجموع المندفعة في

الطواف وفيهم العجوز والمتعب والمرأة المسنة وفيهم المقعد الذي يطوف محمولا على العربة
ورأيت حالات من نساء يحملهن أولادهن على ظهورهم ! وما رأيتهم توقفوا للأستراحة , فأندهشت
لذلك البر والرحمة بالوالدين لكون الأمر من النادر أن يكون الا في الكعبة المشرفة .. ذلك المكان
المهيب الذي يجعلك تتفاني في خدمة الآخرين من دون تفكير وأنما بأندفاع ذاتي وكأن القلوب تكون
في حالة من السكينة التامة حين تستشعر وقوفك وزيارتك لبيت الله !
في الحياة أحوال كثيرة نقوم بها من غير تفكير , فلو كنا في زيارة أمير أو وزير أو مدير نأخذ كافة

الأحتياطات حتى لا تبدر منا أية مخالفة - للبرتوكول - الذي يحاط به كبار القوم .. يقولك ما ترفع
صوتك انت في بيت المدير .. لا تتسبب في أزعاج كلب الحراسة !
لا تتلفت حواليك ! لا تدخن ! ما أن يطل المدير حتى تنهض لتحيتة وتستقبلة بأبتسامة ولو كنت

تعاني من مغص شديد ! ونحن في بيت الله عز وجل والله عز وجل معنا يرافقنا لا يتركنا لحظة
واحدة , فهو معنا أينما كنا ومع ذلك لا يستشعر الكثيرون منا هيبة الله تعالى والملائكة وجمع
المؤمنين وهم يسبحون الله تعالى ويقدسونه !
تسمع في الجوار أصوات النساء يتصايحن في شجار قد يكون سببه لا يذكر !
وأنما هي النفس المشاغبة والقلب القاسي تأبى التوبة والصلح مع الله !
سباب وشتائم وصراخ وتدافع مصطنع لعدم - الأيثار - الذي يدعوا اليه الدين !
أن تؤثر أخيك على نفسك , أن تقدم مصلحته أن تيسر له طريقه أن ترحمه وتجد له عذرا !
أخلاق الأسلام كما علمنا اياها النبي الكريم للأسف الشديد وفي كثير من الأحيان تكون غائبة !!
غير مطبقة في واقع الحال , نحن نتكلم كثيرا ونعمل قليلا ومعظم الأوقات لا نعمل !
نحن ندور في فلك المزاج والرؤيا الشخصية ولا ندور مع رحى الأسلام حيث تدور !
أدارة الخدمات السعودية منظمة بشكل ملفت للنظر ومثير للأعجاب وهم مشكورون في كل الأحوال , فهم يتعاملون مع ملايين من البشر ! بيئات متنوعة , ثقافات أشكال وألوان , تربية فيها ما هو موغل في الجهل وفيها مدعين كثر ! وفيها معاندين وفيها لغات وألسنة عدة , فيها نظافة وبلا نظافة , فيها نفوس تترفع عن الدنية وفيها نفوس وضيعة !
حتى لو كان الناس في مكة فهم يمثلون أو يجلبون معهم جزءا كبيرا من نمط معيشتهم لا ينفكون عنها وكأنها سيف مسلط على رقابهم ! والا فما الذي يجعل جماعة من الرجال يتشاجرون في حرم الكعبة من الداخل ويضربون بعضهم - بالشباشب - هل كانت المسألة خطيرة لتلك الدرجة التي لا تحتمل التأخير او السكوت تقديرا لحرمة المكان أو حتى التسامح من أصله !
ولكن ماذا أقول في الطبع والجبلة والثقافة المكتسبة اذا كانت قد رضعها كثيرون مع حليب الرضاعة ! كنت كلما وصلت اللوحة الخضراء أعد وأكرر عدد الجولات حتى لا أنسى , كل مرة أعتقد أني نسيت , فأقف وأتذكر المشاهد من حولي أستدل بها على العدد الصحيح !
وأني اسأل الله تعالى أن يكون عدد جولات الطواف التي قمت بها صحيحة , سبعة أشواط بالتمام والكمال , وما أن ينتهي الطواف حول الكعبة حتى تبدأ جولات السعي بين الصفا والمروة , الله المستعان , حتى وأن شعرت بالتعب فحركة الناس ودعائهم ومواصلتهم السعي بلا كلل يعطيك القوة على التواصل في مسعاك وكله بثوابه , كل تسبيحة وكل كلمة طيبة وكل لقمة تعطيها لأخيك وكل ابتسامة كما وعد الله تعالى وكما بينها النبي الكريم " تبسمك في وجه أخيك صدقة " والصدقة تعني الأجر العظيم , وفي المقابل كل أذى وكل اساءة وكل ضرر يلحق بأخيك المسلم فيه العذاب الشديد !
ففي بيئة يكون فيها الجزاء والعطاء كثيرا يكون فيها العقاب الأليم !
يتناسب معه تناسبا طرديا حتى يكافئه ويكون بقدره ! فعندما تسرق حبة تفاح من مزرعة يكون عقابك بقدر الفعل الذي قمت به ثم يختلف اختلافا كبيرا اذا قمت بقتل صاحب المزرعة كي تسرق التفاحة ! المحكمة عند الله تعالى والقاضي عدل وهو الله , هو الرحمن الرحيم [ غافر الذنب وقابل التوب شديد العقاب لا اله الا هو اليه المصير ] اللهم اختم بالصالحات أعمالنا وأعفو عنا وتب علينا وأدخلنا الجنة مع الأبرار يا الله يا الله انك ولي ذلك والقادر عليه ولا حول ولا قوة الا بك .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،   الإثنين نوفمبر 21, 2011 4:26 pm

























الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
 
العم أبو خضره - عمرة سعيدة مقبولة وكريمة ،،،
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى أبو خضرة - ســـلام لكل الناس :: صباح الخيــــــر-
انتقل الى: