منتدى أبو خضرة - ســـلام لكل الناس
أهلا بك عزيزي/ عزيزتي .. لقد أسعدنا ان قمت بالتسجيل , بمشاركتك يمكن أن ينهض المنتدى ويتقدم , يمكنك المشاركة وأبداء الرأي والمقترحات .. يمكنك الكتابة بكل حرية , وسيكون في استقبالك اخوة وأخوات حريصين على التواصل معك لخدمة الصالح العام .. نحن في أنتظارك .. فأينما كنت .. نحن نرحب بك

منتدى أبو خضرة - ســـلام لكل الناس

مرحبا يا (زائر) خلينا سوا .. عدد مساهماتك 84
 
الرئيسيةالصفحة الأولىالتسجيلدخولالأسلام منهج للحياةالمجتمع المحليتسجيل دخول الأعضاء
 اللهم يا حي يا قيوم لا اله الا أنت برحمتك أستغيث لا اله الا أنت سبحانك أني كنت من الظالمين
ان هذا القرآن يهدي للتي هي أقوم

 

 
الشيخ عبد الرحمن السديس
الشيخ عبد الباسط عبد الصمد
 
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
جلالة الملك عبدالله الثاني

SmS

ان الاعمال والاجراءات

الاسرائيليـــة ضــــــــد المقدسات الاسلاميـــــة والقدس هي لعب بالنار وتجاوز للخط الاحمر !

-----------

وأكدت هذه المصادر أن الموقف الأردني المبدئي من قرار طرد الفلسطينين أنه يتعارض مع القانون الدولي الذي ينص على حق العودة، وأن الأردن لن يسمح تحت أي ذريعة بأن يتم طرد أي فلسطيني خارج أرضه لأن ذلك سيعطي شرعية لأي عملية تهجير جماعي للفلسطينيين باتجاه الأردن، وتطبيق فكرة الوطن البديل.

 

يا نـار مشبوبـه بروس
الجبــال
 يا نـار مشبوبـه
والرايات منصوبه وراسنا
 عالي والرايات منصوبه

 

المواضيع الأخيرة
» دعاء جميل مختصر
أمس في 4:57 am من طرف أحمد

» ايوه صح ايوه هيك !!
أمس في 4:55 am من طرف أحمد

» أهلا وسهلا ومرحبا
أمس في 4:43 am من طرف أحمد

» ولا تطع من أغفلنا قلبه عن ذكرنا ..
أمس في 4:28 am من طرف أحمد

» شركة كريازى للثلاجات 01273604050 موقع شركة كريازى
الأربعاء نوفمبر 16, 2016 7:23 am من طرف وايت ويل

» صيانة كريازى بالاسكندرية 01273604050 رقم خدمة عملاء كريازى 01118801699
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 6:49 am من طرف وايت ويل

» برنامج مشاهدة الكره الارضيه بكل وضوح EarthView 4.5
الثلاثاء نوفمبر 01, 2016 5:28 am من طرف كمال الزيتوني

» رقم صيانة كريازى بالمنوفية 01273604050 رقم صيانة كريازى بالقليوبية 01118801699
الأحد أكتوبر 16, 2016 6:31 am من طرف وايت ويل

» المناسف والأنتخابات
الخميس سبتمبر 08, 2016 5:28 am من طرف abu khadra

» معلومات مهمة عن تاريخ قرية الدوايمة المحتلة ،،،
الجمعة أكتوبر 23, 2015 5:52 am من طرف أحمد

» الحمد لله ما دام الوجود له ..
الأربعاء أكتوبر 21, 2015 11:07 pm من طرف أحمد

» صباح الخير ياللي معانا
الأربعاء أكتوبر 21, 2015 11:04 pm من طرف أحمد

كشــــــف الـــزوار
ترجمــــــة فوريـــــــــة
 
 
تونس الخضراء .. ثورة تشتعل
ليبيا .. تغسل جراحها بالدم
 
ليبيا .. الحرية أو الدم
 
البحرين .. ثورة بطعم شيعي
اليمن .. يصنع التغيير
تسونامي اليابان .. صور
هديتنا اليكم .. أفتح وشوف !
 
رجاء , التأكد من صحة الحديث
قبل المبادره الى نشره على النت
مواقــع صديقــه
صلاح أمرك للأخلاق مرجعــه
فقوم النفس بالأخلاق تستقــــم
 
المواضيع الأكثر نشاطاً
مضافة أبو ياسر : خطوة طيبة تثري المنتدى
حكمة اليوم / صباح الخير
اخبار سريعة
صباح الخير يلي معانا
صباح الخير ياللي معانا
جلسة وفاق ومحبة
رسااااااااااااااااالة عتاب ..
أفراح آل أبو خضره ،،،
أصبحنا وأصبح الملك لله
انت يللي تلعب بالمشاعر " 2 "

شاطر | 
 

 خطاب عباس في الأمم المتحدة للمطالبة بدولة فلسطينية / متابعات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: خطاب عباس في الأمم المتحدة للمطالبة بدولة فلسطينية / متابعات   الجمعة سبتمبر 23, 2011 2:44 pm

23/9/2011
فلسطين اليوم - متابعة

بدأ رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس خطابه في الجمعية العامة بتهنئة دولة جنوب السودان الجديدة والتي تعتبر اخر دولة حصلت على الاعتراف الدولي

و قال عباس في خطابه إن الحكومة الاسرائيلية تواصل تصعيدها الاستيطاني على الاراضي الفلسطينية، متحدية قرارات الامم المتحدة، وهي السبب في فشل عملية السلام وكل المبادرات السلمية التي انطلقت منذ عام 1993

و أكد عباس خلال كلمته على أن تقارير الامم المتحدة والجمعيات الأمنية الإسرائيلية تقدم صورة مرعبة عن حجم الاستيطان التي تتفاخر بها حكومة "اسرائيل" بمصادرة ممنهجة للبناء الاستيطاني وطرح عطاءات لبناء مئات وآلاف الشقق الاستيطانية في القدس والضفة الغربية والجدار الفاصل الذي يلحق أضرارا بالأسر الفلسطينية

و تطرق الرئيس عباس الى الحصار المشدد الذي تفرضه "اسرائيل" على قطاع غزة والاغتيالات ، مشيراً الى الحرب العدوانية التي شنتها "اسرائيل" قبل 3 سنوات على غزة و دمرت خلالها الكثير من المنازل والمساجد والمرافق وأوقعت آلاف الشهداء والجرحى، مضيفاً أن "اسرائيل" تواصل حملات القتل على الحواجز في الضفة الغربية

كما أشار عباس الى اعتداءات المستوطنين المسلحين المدعومين من قوات الاحتلال ضد سكان الضفة الغربي وحقول ومساجد واشجار الضفة

و أضاف: "نحن على استعداد للعودة لطاولة المفاوضات وفق مرجعية معتمدة مع وقف شامل للاستيطان"، لكنه شدد على أن الشعب الفلسطيني سيواصل مقاومته الشعبية ضد الاحتلال و الأبرتهايد و بناء جدار الفصل العنصري

و تابع يقول: 'في وقت تؤكد الشعوب العربية سعيها للديمقراطية فيما عرف بالربيع العربي، فقد دقت أيضا ساعة الربيع الفلسطيني، ساعة الاستقلال'، مشددا على أن 'فلسطين تبعث من جديد.. فلتكن جميع شعوب العالم مع الشعب الفلسطيني وهو يمضي بثبات نحو موعده التاريخي مع الحرية والاستقلال... الآن'.

ونبه إلى أنه 'بعد 63 عاماً من عذابات النكبة المستمرة.. كفى'، وإلى أنه 'آن الأوان أن ينال الشعب الفلسطيني حريته واستقلاله، حان الوقت أن تنتهي معاناة ومحنة ملايين اللاجئين الفلسطينيين في الوطن والشتات، وأن ينتهي تشريدهم وأن ينالوا حقوقهم، ومنهم من أجبر على اللجوء أكثر من مرة في أماكن مختلفة من العالم.

و بعد تسليمه طلب انضمام دولة فلسطين إلى المنظمة الأممية، طالب عباس الأمين العام للأمم المتحدة بالعمل السريع 'لطرح مطلبه أمام مجلس الأمن'، كما طلب من أعضاء المجلس التصويت لصالح عضوية فلسطين الكاملة، داعيا الدول التي لم تعترف بعد بفلسطين أن 'تعلن اعترافها'

و أكد أن السلطة استطاعت بناء مؤسسات الدولة الفلسطينية خلال العامين الماضيين

وكان الرئيس عباس قد سلّم في وقت سابق من خطابه رسميا طلب عضوية فلسطين إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون.



وفيما يلي نص الخطاب:

بسم الله الرحمن الرحيم



السيد رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة

السيد الأمين العام

السيدات والسادة

أود في البداية أن أتقدم بالتهنئة إلى السيد ناصر عبد العزيز النصر على تسلمه رئاسة الجمعية في دورتها الحالية متمنياً له التوفيق.

وأتقدم بالتهنئة الخالصة باسم منظمة التحرير الفلسطينية والشعب الفلسطيني إلى دولة جنوب السودان حكومة وشعباً، لانضمامها المستحق عضواً كامل العضوية إلى الأمم المتحدة متمنياً لها التقدم والازدهار.

أيضاً أهنئ السيد الأمين العام بان كي مون لانتخابه لدورة جديدة على رأس الأمم المتحدة. إن تجديد الثقة هذا يعكس تقدير دول العالم لما بذله من جهود عززت دور المنظمة الأممية.



السيدات والسادة:

لقد ارتبطت القضية الفلسطينية بالأمم المتحدة من خلال القرارات التي اتخذتها هيئاتها ووكالاتها المختلفة، ومن خلال الدور الجوهري والمقدر لوكالة غوث اللاجئين 'أونروا' التي تجسد المسؤولية الدولية تجاه محنة اللاجئين الفلسطينيين، ضحايا النكبة التي وقعت عام 1948.



ونحن نطمح ونسعى إلى دور أكبر وأكثر حضوراً وفعالية للأمم المتحدة في العمل من أجل تحقيق سلام عادل وشامل في منطقتنا، يضمن الحقوق الوطنية الثابتة والمشروعة للشعب الفلسطيني كما حددتها قرارات الشرعية الدولية ممثلة في هيئة الأمم المتحدة.



السيد الرئيس

السيدات والسادة

قبل عام، وفي مثل هذا الوقت وفي هذه القاعة تحدث العديد من السادة رؤساء الوفود عن جهود السلام المتعثرة في منطقتنا، وكان الجميع يعلق آمالاً على جولة جديدة للمفاوضات حول الوضع النهائي انطلقت في مطلع أيلول الماضي في واشنطن بالرعاية المباشرة للرئيس باراك أوباما، ومشاركة اللجنة الرباعية الدولية ومشاركة كل من مصر والأردن على أن تتوصل خلال عام واحد إلى اتفاق سلام.

وقد دخلنا تلك المفاوضات بقلوب مفتوحة، وآذان مصغية، ونوايا صادقة، وكنا جاهزين بملفاتنا ووثائقنا وأوراقنا ومقترحاتنا، غير أن هذه المفاوضات انهارت بعد أسابيع من انطلاقها.

لم نيأس ولم نتوقف عن الحركة بعد ذلك وعن المبادرة والاتصال، وخلال السنة الماضية لم نترك باباً إلا وطرقناه، ولا قناة إلا واختبرناها، ولا درباً إلا وسلكناه، ولا جهة رسمية أو غير رسمية لها تأثير ووزن إلا وخاطبناها، وتعاطينا بايجابية مع مختلف الأفكار والمقترحات والمبادرات المقدمة من عديد الدول والهيئات.

لكن كل هذه الجهود والمساعي الصادقة، كانت تتحطم دائما على صخرة مواقف الحكومة الإسرائيلية، التي سرعان ما بددت الآمال التي بعثها انطلاق المفاوضات في أيلول الماضي.

وجوهر المسألة هنا أن الحكومة الإسرائيلية ترفض اعتماد مرجعية للمفاوضات تستند إلى القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة، وهي تواصل وتصعّد بشكل محموم عملية بناء المستوطنات فوق أراضي دولة فلسطين المستقبلية.

وحيث أن الاستيطان يجسد جوهر سياسة تقوم على الاحتلال العسكري الاستيطاني لأرض الشعب الفلسطيني، مع كل ما يعنيه من استعمال للقوة الغاشمة والتمييز العنصري، فإن هذه السياسة التي تتحدى القانون الدولي الإنساني وقرارات الأمم المتحدة هي المسؤولة الأولى عن فشل وتعثر عملية السلام، وانهيار عشرات الفرص، ووأد كل الآمال الكبرى التي أطلقها توقيع اتفاق إعلان المبادئ عام 1993 بين منظمة التحرير الفلسطينية وإسرائيل لتحقيق سلام عادل يفتح تاريخا جديدا لمنطقتنا.

إن تقاريرَ بعثات الأمم المتحدة وبعض المؤسسات والجمعيات الأهلية الإسرائيلية، تقدم صورة مرعبة عن حجم الحملة الاستيطانية التي لا تتردد الحكومة الإسرائيلية في التفاخر بتنفيذها عبر المصادرة الممنهجة للأراضي الفلسطينية، وطرح العطاءات لبناء آلاف الوحدات الاستيطانية الجديدة وبخاصة في أراض القدس العربية، وفي مختلف مناطق الضفة الغربية، وعبرَ بناء جدار الفصل الذي يلتهم مساحات واسعة من أراضينا، مقسِما إياها إلى جزر معزولة، ملحقاً بذلك آثاراً مدمرةً بحياة عشرات الألوف من الأسر الفلسطينية.

وفي الوقت الذي ترفض فيه سلطات الاحتلال إعطاء تراخيص بناء بيوت لمواطنينا في القدس الشرقية المحتلة، فإنها تكثف حملة هدم ومصادرة البيوت وتشريد أصحابها وساكنيها منذ عشرات السنين، ضمن سياسة تطهير عرقي تعتمد أساليب متعددة بهدف إبعادهم عن أرض آبائهم وأجدادهم، وقد وصل الأمر إلى حد إصدار قرارات بإبعاد نواب منتخبين إلى خارج مدينتهم القدس، وتقوم سلطات الاحتلال بحفريات تهدد أماكننا المقدسة، وتمنع حواجزها العسكرية مواطنينا من الوصول إلى مساجدهم وكنائسهم، وتواصل محاصرة المدينة المقدسة بحزام استيطاني وبجدار الفصل لفصلها عن بقية المدن الفلسطينية.

إن الاحتلال يسابق الزمن لرسم الحدود في أرضنا وفق ما يريد، ولفرض أمر واقع على الأرض يُغيرُ حقائقها وشواهدها ويقوض الإمكانية الواقعية لقيام دولة فلسطين.

وفي نفس الوقت تواصل سلطات الاحتلال فرض حصارها المشدد على قطاع غزة واستهداف مواطنينا بالاغتيالات والغارات الجوية والقصف المدفعي، مستكملة ما جرّته حربها العدوانية قبل ثلاث سنوات على القطاع من تدمير هائل في المنازل والمدارس والمستشفيات والمساجد وما خلفته من آلاف الشهداء والجرحى.

كما تواصل سلطات الاحتلال تدخلها في مناطق السلطة الفلسطينية عبر عمليات المداهمة والاعتقالات والقتل على الحواجز.

وفي السنوات الأخيرة، تصاعد الدور الإجرامي لميليشيات المستوطنين المسلحين الذين يحظون بالحماية الاستثنائية من قبل جيش الاحتلال في تنفيذ اعتداءات متكررة ضد مواطنينا، باستهداف منازلهم ومدارسهم وجامعاتهم ومساجدهم وحقولهم ومزروعاتهم وأشجارهم. واليوم قتلوا فلسطينيا متظاهرا سلميا.

ورغم تحذيراتنا المتكررة، فإن السلطات الإسرائيلية لم تتحرك للجم هذه الاعتداءات ما يجعلنا نحملها المسؤولية الكاملة عن جرائم المستوطنين.

إن هذه مجرد شواهد على سياسة الاحتلال الإسرائيلي الاستيطاني، وهذه السياسة هي المسؤولة عن الفشل المتتالي للمحاولات الدولية المتتالية لإنقاذ عملية السلام.

إن هذه السياسة ستدمر فرص تحقيق حل الدولتين الذي تبلور إجماع دولي حوله، وهنا أحذر وبصوت عال: إن هذه السياسة الاستيطانية تهدد أيضا بتقويض وضرب بنيان السلطة الوطنية الفلسطينية، بل وإنهاء وجودها.

وأضيف هنا أننا بتنا نواجه بشروط جديدة لم يسبق أن طرحت علينا سابقا، شروط كفيلة بتحويل الصراع المحتدم في منطقتنا الملتهبة إلى صراع ديني وإلى تهديد مستقبل مليون ونصف المليون فلسطيني من مواطني إسرائيل، وهو أمر نرفضه بالقطع ويستحيل أن نقبل الانسياق إليه.

إن كل ما تقوم به إسرائيل في بلادنا هو سلسلة خطوات أحادية تستهدف تكريس الاحتلال، لقد أعادت إسرائيل إقامة سلطة الاحتلال المدنية والعسكرية في الضفة الغربية بقرار أحادي، وقررت أن سلطتها العسكرية هي التي تحدد حق أي من المواطنين الفلسطينيين في الإقامة في أية بقعة في الأراضي الفلسطينية، وهي التي تقرر مصادرة أرضنا ومياهنا وعرقلة مرورنا وحركة بضائعنا ومصيرنا كلَه بشكل أحادي.. ويتكلمون عن الأحادية، رغم الاتفاقات التي بيننا والتي تحرم القيام بأعمال أحادية انفرادية.



السيدات والسادة

في العام 1974 جاء إلى هذه القاعة قائدنا الراحل ياسر عرفات، وأكد لأعضاء الجمعية العامة سعينا الأكيد نحو السلام، مناشداً الأمم المتحدة إحقاق الحقوق الوطنية الثابتة للشعب الفلسطيني قائلاً: لا تسقطوا الغصن الأخضر من يدي.. لا تسقطوا الغصن الأخضر من يدي.

وفي العام 1988 خاطب الرئيس عرفات الجمعية العامة التي اجتمعت في جنيف للاستماع إليه، حيث طرح برنامج السلام الفلسطيني، الذي أقره المجلس الوطني الفلسطيني خلال دورته التي عقدها تلك السنة في الجزائر.

وعندما اعتمدنا ذلك البرنامج كنا نقدم على خطوة مؤلمة وبالغة الصعوبة بالنسبة لنا جميعا وخاصة أولئك، وأنا منهم، الذين أجبروا على ترك منازلهم في مدنهم وقراهم، نحمل بعضا من متاعنا وأحزاننا وذكرياتنا ومفاتيح بيوتنا إلى مخيمات المنافي والشتات خلال النكبة في العام 1948 في واحدة من أبشع عمليات الاقتلاع والتدمير والاستئصال لمجتمع ناهض متماسك كان يسهم بدور ريادي وبقسط بارز في نهضة الشرق العربي الثقافية والتعليمية والاقتصادية.

ولكن، ولأننا نؤمن بالسلام، ولأننا نحرص على التواؤم مع الشرعية الدولية، ولأننا امتلكنا الشجاعة لاتخاذ القرار الصعب من أجل شعبنا، وفي ظل غياب العدل المطلق فقد اعتمدنا طريق العدل النسبي، العدل الممكن والقادر على تصحيح جانب من الظلم التاريخي الفادح الذي ارتكب بحق شعبنا، فصادقنا على إقامة دولة فلسطين فوق 22% فقط من أراضي فلسطين التاريخية، أي فوق كامل الأراضي التي احتلتها إسرائيل في العام 1967.

وقد كنا بتلك الخطوة التاريخية التي لقيت تقدير دول العالم، نقدم تنازلا هائلا من أجل تحقيق التسوية التاريخية التي تسمح بصنع السلام في أرض السلام.

وفي السنوات التي تلت، مروراً بمؤتمر مدريد ومفاوضات واشنطن، وصولاً إلى اتفاق أوسلو الذي وقعناه قبل 18 عاماً في حديقة البيت الأبيض، والذي ارتبط برسائل الاعتراف المتبادل بين منظمة التحرير الفلسطينية وإسرائيل، ثابرنا على التعاطي الإيجابي المسؤول مع كل مساعي التقدم نحو اتفاق سلام دائم، وكما قلنا كانت كل مبادرة وكل مؤتمر وكل جولة تفاوض جديدة وكل تحرك يتكسر على صخرة المشروع التوسعي الاستيطاني الإسرائيلي.



سيدي الرئيس

السيدات والسادة

إنني أؤكد هنا باسم منظمة التحرير الفلسطينية، الممثل الشرعي الوحيد للشعب الفلسطيني، والتي ستبقى كذلك حتى إنهاء الصراع من جوانبه كافة، وحل جميع قضايا المرحلة النهائية، على ما يلي:

أولا: إن هدف الشعب الفلسطيني يتمثل في إحقاق حقوقه الوطنية الثابتة في إقامة دولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية فوق جميع أراضي الضفة الغربية وقطاع غزة التي احتلتها إسرائيل في حرب حزيران 1967، وفقاً لقرارات الشرعية الدولية والتوصل إلى حل عادل ومتفق عليه لقضية اللاجئين وفق القرار 194 كما نصت عليه مبادرة السلام العربية التي قدمت رؤية الإجماع العربي والإسلامي لأسس إنهاء الصراع العربي– الإسرائيلي وتحقيق السلام الشامل والعادل الذي نتمسك به ونعمل لتحقيقه.

إن إنجاز هذا السلام المنشود يتطلب أيضاً الإفراج عن أسرى الحرية والمعتقلين السياسيين الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية كافة وبدون إبطاء.

ثانيا- تمسك منظمة التحرير الفلسطينية والشعب الفلسطيني بنبذ العنف ورفض وإدانة جميع أشكال الإرهاب، وخاصة إرهاب الدولة، والتمسك بجميع الاتفاقات الموقعة بين منظمة التحرير وإسرائيل.

ثالثا: التمسك بخيار التفاوض للتوصل إلى حل دائم للصراع وفق قرارات الشرعية الدولية، وأعلن هنا استعداد منظمة التحرير للعودة على الفور إلى طاولة المفاوضات، وفق مرجعية معتمدة تتوافق والشرعية الدولية، ووقف شامل للاستيطان.

رابعا: إن شعبنا سيواصل مقاومته الشعبية السلمية للاحتلال الإسرائيلي ولسياسات الاستيطان والأبرتهايد وبناء جدار الفصل العنصري، وهو يحظى في مقاومته المتوافقة مع القانون الدولي الإنساني والمواثيق الدولية بدعم نشطاء السلام المتضامنين من إسرائيل ومن مختلف دول العالم مقدماً بذلك نموذجاً مبهراً وملهماً وشجاعاً لقوة الشعب الأعزل إلا من حلمه وشجاعته وأمله وهتافاته في مواجهة الرصاص والمدرعات وقنابل الغاز والجرافات.

خامسا: عندما نأتي بمظلمتنا وقضيتنا إلى هذا المنبر الأممي، فهو تأكيد على اعتمادنا للخيار السياسي والدبلوماسي، وتأكيد أننا لا نقوم بخطوات من جانب واحد. ونحن لا نستهدف بتحركاتنا عزل إسرائيل أو نزع شرعيتها، بل نريد اكتساب الشرعية لقضية شعب فلسطين، ولا نستهدف سوى نزع الشرعية عن الاستيطان والاحتلال والأبرتهايد ومنطق القوة الغاشمة، ونحسب أن جميع دول العالم تقف معنا في هذا الإطار.

إنني من هنا أقول باسم الشعب الفلسطيني ومنظمة التحرير الفلسطينية: إننا نمد أيادينا إلى الحكومة الإسرائيلية والشعب الإسرائيلي من أجل صنع السلام، وأقول لهم: دعونا نبني مستقبلا قريبا عاجلا لأطفالنا، ينعمون فيه بالحرية والأمن والازدهار، دعونا نبني جسور الحوار بدل الحواجز وجدران الفصل، دعونا نبني علاقة التعاون الندية المتكافئة بين دولتين جارتين: فلسطين وإسرائيل، بدلاً من سياسات الاحتلال والاستيطان والحروب وإلغاء الآخر.

سيدي الرئيس
السيدات والسادة

رغم سطوع حقنا في تقرير المصير وإقامة دولتنا وتكريس ذلك في القرارات الدولية، فقد ارتضينا في السنوات القليلة الماضية أن ننخرط في ما بدا اختبارا للجدارة والاستحقاق والأهلية. وخلال العامين الماضيين نفذت سلطتنا الوطنية برنامج بناء مؤسسات الدولة. ورغم الوضع الاستثنائي والعقبات الإسرائيلية فقد تم إطلاق ورشة عمل ضخمة تضمنت تنفيذ عدد من الخطط القطاعية لتعزيز القضاء، وأجهزة حفظ الأمن وتطوير النظم الإدارية والمالية والرقابية والارتقاء بمستوى عمل وأداء مختلف المؤسسات، والسعي لزيادة الاعتماد على الذات لتقليل الاحتياج للمساعدات الخارجية. وتم بفضل دعم مشكور من الدول العربية والمانحين من الدول الصديقة تنفيذ عدد كبير من المشاريع في مجال البنية التحتية، مركّزين على النواحي الخدمية، مع إيلاء اهتمام خاص للمناطق الريفية والمهمشة.

وفي خضم هذه الورشة كانت البرامج ترسخ ما نريد أن يكون ملامح دولتِنا المستقلة المستقبلية، فمن حفظ لأمن المواطن والنظام العام، إلى تعزيز سلطة القضاء وسيادة القانون، إلى تعزيز دور المرأة بالتشريعات والقوانين والمشاركة، إلى الحرص على صون الحريات العامة وتعزيز دور مؤسسات المجتمع المدني، إلى تكريس قواعد وأنظمة تضمن المساءلة والشفافية في عمل وزاراتنا ودوائرنا، وتكريس دعائم الديمقراطية كأساسٍ للحياة السياسية الفلسطينية.

وعندما عصف الانقسام بوحدة الوطن والشعب والمؤسسات فقد صممنا على اعتماد الحوار لاستعادة الوحدة، ونجحنا قبل شهور في تحقيق مصالحة وطنية نأمل بأن تتسارع خطوات تنفيذها في الأسابيع القادمة.
وقد كان عماد هذه المصالحة الاحتكام إلى الشعب عبر الالتزام بإجراء انتخابات تشريعية ورئاسية خلال عام، لأن الدولة التي نريدها ستكون دولة القانون والممارسة الديمقراطية وصون الحريات والمساواة بين جميع المواطنين دون تمييز، وتداول السلطة عبر صناديق الاقتراع.
ونحسب أن التقارير الصادرة من قبل لجنة تنسيق مساعدات الدول المانحة والأمم المتحدة والبنك الدولي وصندوق النقد الدولي مؤخراً، قدمت شهادات أشادت بما تم إنجازه، معتبرة أنه قدم نموذجاً متفوقاً وغير مسبوق في مجالات عديدة.
وجاءت شهادة اجتماع لجنة التنسيق للدول المانحة قبل أيام في هذه المدينة لتصدر التقييم النهائي ولتصف ما أنجز من قبلنا بـ'قصة نجاح دولية مشهودة'، مؤكدة الجاهزية الكاملة للشعب الفلسطيني ومؤسساته لإقامة دولة فلسطين المستقلة على الفور. هذه شهادة المجتمعات الدولية.
لا اعتقد أن أحداً لديه ذرة ضمير ووجدان يمكن أن يرفض حصولنا على عضوية كاملة في الأمم المتحدة ... بل وعلى دولة مستقلة
السيد الرئيس
السيدات والسادة

لم يعد بالإمكان معالجة انسداد أفق محادثات السلام بنفس الوسائل التي جربت وثبت فشلها خلال السنوات الماضية. إن الأزمة أشد عمقاً من أن يتم إهمالها، وأشد خطورةً وحرجاً من أن يتم البحث عن محاولة للالتفاف عليها أو تأجيل انفجارها المحتم.
فليس بالإمكان وليس بالعملي أو المقبول أيضاً أن نعود لمزاولة العمل كالمعتاد وكأن كل شيء على ما يرام. ومن غير المجدي الذهاب إلى مفاوضات بلا مرجعية واضحة وتفتقر للمصداقية ولبرنامج زمني محدد. ولا معنى للمفاوضات في حين يستمر جيش الاحتلال على الأرض في تعميق احتلاله بدلاً من التراجع عنه وفي إحداث تغيير ديموغرافي لبلادنا يتحول إلى منطلق جديد تتعدل الحدود على أساسه. هذا أمر غير مقبول.
السيدات والسادة

إنها لحظة الحقيقة، وشعبنا ينتظر أن يسمع الجواب من العالم، فهل يسمح لإسرائيل أن تواصل آخر احتلال في العالم؟ نحن آخر شعب تحت الاحتلال. وهل يسمح لها أن تبقى دولة فوق القانون والمساءلة والمحاسبة؟ وهل يسمح لها بأن تواصل رفض قرارات مجلس الأمن الدولي والجمعية العامة للأمم المتحدة ومحكمة العدل الدولية ومواقف الغالبية الساحقة من دول العالم؟ هل يجوز هذا؟
السيد الرئيس

إن جوهر الأزمة في منطقتنا بالغ البساطة والوضوح.
وهو: إما أن هناك من يعتقد أننا شعب فائض عن الحاجة في الشرق الأوسط، وإما أن هناك في الحقيقة دولة ناقصة ينبغي المسارعة إلى إقامتها.
السيد الرئيس

السيدات والسادة

جئتكم اليوم من الأرض المقدسة، أرض فلسطين، أرض الرسالات السماوية، مسرى النبي محمد (صلى الله عليه وسلم) ومهد سيدنا المسيح عليه السلام، لأتحدث باسم أبناء الشعب الفلسطيني في الوطن وفي الشتات، لأقول: بعد 63 عاماً من عذابات النكبة المستمرة: كفى..كفى.. كفى.

آن الأوان أن ينال الشعب الفلسطيني حريته واستقلاله، حان الوقت أن تنتهي معاناة ومحنة ملايين اللاجئين الفلسطينيين في الوطن والشتات، وأن ينتهي تشريدهم وأن ينالوا حقوقهم، ومنهم من أجبر على اللجوء أكثر من مرة في أماكن مختلفة من العالم.
وفي وقت تؤكد الشعوب العربية سعيها للديمقراطية فيما عرف بالربيع العربي، فقد دقت أيضا ساعة الربيع الفلسطيني، ساعة الاستقلال.
حان الوقت أن يتمكن رجالنا ونساؤنا وأطفالنا من أن يعيشوا حياة طبيعية، أن يتمكنوا من الخلود إلى النوم دون انتظار الأسوأ في اليوم التالي، أن تطمئن الأمهات إلى أن أبناءهن سيعودون إلى البيوت دون أن يتعرضوا للقتل أو الاعتقال أو الإهانة، أن يتمكن التلاميذ والطلبة من الذهاب إلى مدارسهم وجامعاتهم دون حواجز تعيقهم، حان الوقت كي يتمكن المرضى من الوصول بصورة طبيعية إلى المستشفيات، وأن يتمكن مزارعونا من الاعتناء بأرضهم الطيبة دون خوف من احتلال يصادرها وينهب مياهها، وجدار يمنع الوصول إليها، أو مستوطنين، ومعهم كلابهم، يبنون فوقها بيوتا لهم، ويقتلعون ويحرقون أشجار الزيتون المعمرة فيها منذ مئات السنين. حان الوقت لكي ينطلق آلاف من أسرى الحرية من سجونهم ليعودوا إلى أسَرهم والى أطفالهم ليسهموا في بناء وطنهم الذي ضحوا من أجل حريته.
إن شعبي يريد ممارسة حقه في التمتع بوقائع حياة عادية كغيره من أبناء البشر، وهو يؤمن بما قاله شاعرنا الكبير محمود درويش: واقفون هنا، قاعدون هنا، دائمون هنا، خالدون هنا، ولنا هدف واحد.. واحد.. واحد.. أن نكون.. وسنكون.

السيدات والسادة

إننا نقدر ونثمن مواقف جميع الدول التي أيدت نضالنا وحقوقنا واعترفت بدولة فلسطين مع إعلان الاستقلال في العام 1988، والدول التي اعترفت أو رفعت مستوى التمثيل الفلسطيني في عواصمها في السنوات الأخيرة. وأحيي السيد الأمين العام بان كي مون الذي قال قبل أيام كلمة حق: إن الدولة الفلسطينية كانت يجب أن تقوم قبل سنوات.
وثقوا أن هذه المواقف المساندة ثمينة بالنسبة لنا بأكثر مما تتخيلون، كونها تشعر شعبنا بأن هناك من يصغي إلى روايته، ولا يحاول تجاهل أو إنكار مأساته وفظائع النكبة والاحتلال التي عاناها وكونها تشحنه بالأمل النابع من الإيمان بأنه لا تزال هناك عدالة ممكنة في هذا العالم. ففقدان الأمل هو أعدى أعداء السلام، واليأس هو أقوى حلفاء التطرف.
وأقول: حان الوقت كي يعيش الشعب الفلسطيني بعد عقود طويلة من التهجير والاحتلال الاستيطاني والعذابات المستمرة، كبقية شعوب الأرض حراً فوق أرض وطن سيد مستقل.
سيدي الرئيس

أود إبلاغكم أنني وقبل إلقاء هذه الكلمة تقدمت بصفتي رئيساً لدولة فلسطين ورئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية إلى سعادة السيد بان كي مون الأمين العام للام المتحدة بطلب انضمام فلسطين على حدود الرابع من حزيران 1967 وعاصمتها القدس الشريف، دولة كاملة العضوية إلى هيئة الأمم المتحدة. وهذه نسخة من الطلب.
وأطلب من السيد الأمين العام العمل السريع لطرح مطلبنا أمام مجلس الأمن، وأطلب من أعضاء المجلس التصويت لصالح عضويتنا الكاملة. كما أدعو الدول التي لم تعترف بعد بفلسطين أن تعلن اعترافها.

السيدات والسادة

إن دعم دول العالم لتوجهنا هذا يعني انتصارا للحق والحرية والعدالة والقانون والشرعية الدولية، ويقدم دعما هائلا لخيار السلام وتعزيزا لفرص نجاح المفاوضات.

السيدات والسادة
إن مساندتكم وتأييدكم لقيام دولة فلسطين وقبولها عضواً كامل العضوية في الأمم المتحدة هو أكبر إسهام لصنع السلام في أرض السلام وفي العالم أجمع.

السيد الرئيس
السيدات والسادة
جئتكم اليوم أحمل رسالة شعب شجاع فخور.
فلسطين تبعث من جديد. هذه رسالتي
فلتكن جميع شعوب العالم مع الشعب الفلسطيني وهو يمضي بثبات نحو موعده التاريخي مع الحرية والاستقلال... الآن. وأرجو ألا ننتظر طويلا.

وشكراً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: خطاب عباس في الأمم المتحدة للمطالبة بدولة فلسطينية / متابعات   الجمعة سبتمبر 23, 2011 2:52 pm

حماس : خطاب عباس فاقد للشرعية

فلسطين اليوم _ غزة

23/9/2011

وصفت حركة حماس خطاب رئيس السلطة محمود عباس أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، بعد تقديمه طلب عضوية فلسطين لبان كي مون بأنه "عاطفي وفاقد للشرعية" .
واعتبرت حركة حماس أن خطاب عباس أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة ينطوي على تناقض كبير ما بين تشخيصه لواقع المأساة الفلسطينية وآليات الحلول لخروج هذه المأساة.
وأكد الدكتور سامي أبو زهري الناطق الإعلامي باسم الحركة في تصريح له مساء اليوم، أن خطاب عباس اعتمد على توصيف الحالة الفلسطينية والمعاناة التي يعيشها الفلسطينيون، إلا أنه فشل في تحديد وسائل العلاج لتلك المعاناة لربط توجهه للأمم المتحدة بالتفاوض مع "إسرائيل".


الجهاد الإسلامي: خطاب عباس قدم مشروعاً لا يحظى بإجماع وطني

فلسطين اليوم – غزة

أكد المتحدث باسم حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، الاستاذ داوود شهاب أن خطاب الرئيس أبو مازن في الجمعية العمومية بالأمم المتحدة قدم مشروعاً لا يحظى باجماع وطني.

و قال شهاب في تصريح لوكالة فلسطين اليوم الاخبارية: "إننا كفلسطينيين مقبلون على وضع يتطلب انجاز اتفاق المصالحة الوطنية و بناء مرجعية وطنية تحدد برنامج عمل المرحلة المقبلة.

و أضاف: "نرفض التنازل عن ذرة تراب من فلسطين"، موضحاً أن فشل التسوية يجب أن يعيدنا إلى المقاومة و المواجهة.

و كان رئيس السلطة، محمود عباس قد القى خطاباً أمام الأمم المتحدة بعد أن سلم أمينها العام طلب الاعتراف بدولة فلسطين عضو كامل في الامم المتحدة



مجلس الأمن سيلتئم يوم الاثنين المقبل للتصويت على الاعتراف بالدولة الفلسطينية

فلسطين اليوم – القدس المحتلة
أكد مجلس الأمن انه سيبحث طلب عضوية فلسطين في الامم المتحدة يوم الاثنين المقبل 26 ايلول.
وكان قد قال المتحدث باسم الأمم المتحدة مارتن نسيركي 'إنه سيتم التعامل مع طلب انضمام دولة فلسطين إلى الأمم المتحدة بسرعة، وإحالته إلى مجلس الأمن الدولي'، وفق ما ذكرته وكالة الأنباء الفرنسية.

مظاهرة في تل أبيب ضد حكومة نتنياهو لرفضها الاعتراف بالدولة الفلسطينية

فلسطين اليوم _ القدس المحتلة
تظاهر مساء اليوم الخميس، العشرات من رجال الفكر والأدباء الإسرائيليين ضد حكومة نتنياهو لرفضها الاعتراف بالدولة الفلسطينية في الأمم المتحدة.
وجرت المظاهرة أمام مبنى 'الاستقلال' والذي تم فيه الإعلان عن قيام دولة إسرائيل عام 1947، وشارك فيها أيضا الفيلسوف الفرنسي داني بنديت كوهين، وهو نائب رئيس حزب الخضر الفرنسي وعضو في البرلمان الأوروبي، والذي دعا قادة حملة الاحتجاج الشعبية في إسرائيل للتعاون مع الفلسطينيين من اجل الاعتراف بالدولة الفلسطينية. 'لا يوجد حل للمشاكل الاجتماعية والاقتصادية في إسرائيل دون إنهاء الاحتلال'.
وقال مدير عام الخارجية الإسرائيلية الأسبق، ألون اليئيل 'ان الرئيس براك اوباما وجه صفعة للشعب الفلسطيني ورئيسه محمود عباس، وخطابه كان موجها إلى الناخبين في الولايات المتحدة، ولقد استهل اوباما خطابه بإعلانه دعم الثورات في ليبيا ومصر وتونس واليمن لكنه لم يدعم فلسطين، لان أمامهم تقف إسرائيل ومن المؤسف ان نرى كيف تعامل اوباما مع 'ابو مازن' والذي فاوض ثلاث سنوات دون جدوى'، ودعا الرئيس عباس الى القيام من جديد والتوجه إلى الجمعية العمومية للأمم المتحدة للحصول على الاعتراف، وأضاف'التاريخ سيحاكم كل من لا يعترف بفلسطين ومن ضمنهم إسرائيل أيضا'.
واتهمت الأديبة جاليا جولان، إسرائيل بأنها الرافضة للسلام، وقالت: 'لقد تنازل الشعب الفلسطيني عن 78% من فلسطين، ونحن نطالبهم كل الوقت بالتنازل حتى لم يبق شيئا يتنازلون عنه'.
وقالت ياعل ديان، وهي ابنة موشيه ديان، 'انه لمن المخجل ان إسرائيل تدعي أحادية الجانب من الطرف الفلسطيني 'هل الاحتلال ليس أحادي الجانب؟'.

"نتنياهو" و"عباس" يُلقيان بكلمتيهما في الأمم المتحدة اليوم

فلسطين اليوم-وكالات
يلقي رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو والرئيس محمود عباس خطابيهما امام الجمعية العامة للامم المتحدة.
ومن المتوقع ان يشير نتنياهو في خطابه الى دعواته المتكررة الى الفلسطينيين للعودة الى طاولة المفاوضات . كما انه سيؤكد اهمية الترتيبات الامنية بالنسبة لاسرائيل على خلفية التغييرات التي تشهدها الدول العربية .
وسيقترح نتنياهو مجددا اجراء مفاوضات مباشرة الا ان هذا الاقتراح لن يكون ساري المفعول اذا ما مضى عباس قدما في تطبيق اتفاق المصالحة مع حماس-وذلك حسب وسائل إعلام الإحتلال.
ومن المتوقع ان يسلم عباس السكرتير العام للامم المتحدة بان كي مون بعد ظهر اليوم طلبا رسميا لعضوية دولة فلسطينية في الامم المتحدة على ان يحال هذا الطلب الى مجلس الامن الدولي. وفور القائه خطابه امام الجمعية العامة سيغادر عباس نيو يورك عائدا الى مناطق السلطة الفلسطينية لاجراء مشاورات حول الاجراءات القادمة الواجب اتخاذها.
واستمرت طيلة ساعات الليلة الماضية الاتصالات التي تجريها الرباعية الدولية بهدف ثني الفلسطينيين عن تقديم طلب العضوية. وذكر مسؤول امريكي ان ممثلي الرباعية الدولية سيعودون الى الاجتماع صباح اليوم وانهم يواصلون مساعيهم لاستئناف المفاوضات بين الاسرائيليين والفلسطينيين.

على ما يبدو اسرائيلي حاول الاعتداء على اردوغان خلال خطاب ابو مازن

فلسطين اليوم – ترجمة خاصة
تعرض الرئيس التركي طيب اردوغان لاعتداء من قبل مجهول خلال دخوله لقاعة الجمعية العامة للاستماع لخطاب ابو مازن
وحسب موقع و الله نيوز، فان ضباط الأمن قاموا باعتقال الشخص وقيدوه وهو على الارض والجدير ذكره فان اردوغان وجه انتقادات لاذعه لأسرائيل امس الخميس خلال خطابه في الجمعية العامة

الرباعية : المفاوضات خلال شهر والاتفاق النهائي بعد عام ونبيل شعت يهدد

ترجمة فلسطين اليوم
دعت اللجنة الرباعية الدولية قبل قليل كل من اسرائيل والسلطة الفلسطينية إلى استئناف المفاوضات بينهما خلال شهر و تحديد جدول زمني لمفاوضات مباشرة
وجاء في البيان بان الرباعية الدولية تريد ان ترى خلال ثلاثة اشهر حلول شاملة لقضية الحدود و" أمن اسرائيل"، كما يجب على الطرفين تحقيق انجاز كبير في المفاوضات خلال نصف عام اما الاتفاق النهائي بين "اسرائيل" والسلطة يجب ان يوقع في نهاية عام 2012
كما ان مجلس الأمن ستلتئم يوم الاثنين المقبل للتصويت على الاعتراف بالدولة الفلسطينية
وقال نبيل شعت لمراسل الإذاعة العبرية العامة ان لم يشتمل البيان على وقف "اسرائيل" للاستيطان بشكل كامل فلن نعود للمفاوضات

ترجمة فلسطين اليوم
رد وزير خارجية الاحتلال، المتطرف، افيغدور ليبرمان على خطاب الرئيس محمود عباس قائلا " خطاب ابو مازن فقط خطاب تحريضي ضد اسرائيل، مضيفاُ أن عباس وصف المخربين مثل قتلة المستوطنين في مستوطنة ايتمار بأنهم أسرى سياسيين"
و أضاف ليبرمان أن خطاب عباس فخطابه مليء بالتهديدات، ويطرح تساؤلات كثيرة ، و هو لن يكون شريكا للسلام مع "اسرائيل"


الدولة الفلسطينية بيد البرتغال!
فلسطين اليوم-ترجمة خاصة
ذكر موقع عنيان مركزي الإسرائيلي بأن قضية الاعتراف بدولة فلسطينية في مجلس الأمن أصبحت منوطه بيد البرتغال.
ووفقا للتقرير فالولايات المتحدة تبذل جهودا جبارة لتحصل علي أغلبية في مجلس الأمن ضد الاعتراف بالدولة الفلسطينية, فقد تعهد الأمريكان في حال عدم تحقيقهم أغلبية في مجلس الأمن ضد الدولة الفلسطينية فإنهم سيستخدمون حق النقد الفيتو .
وقال الموقع الإسرائيلي انه على الرغم من ان الإدارة الامريكية برئاسة باراك اوباما تعلم بأن استخدامها للفيتو سيلحق أضرار بسياستها الخارجية لذلك تقوم الإدارة الأمريكية في محاولتها الأخيرة لإقناع البرتغال عدم التصويت لصالح الاعتراف بدولة فلسطينية .
فإن حصلت الولايات المتحدة على معارضة البرتغال للاعتراف بالدولة الفلسطينية سيكون هناك 8 دول من بين 15 دولة في مجلس الامن تعارض الاعتراف بالدولة الفلسطينية فان اذعنت البرتغال لواشنطن لن تستخدم واشنطن حق النقد الفيتو .

بالصور: مستوطنات يتدربن على الاسلحة عشية اعلان الدولة الفلسطينية
فلسطين اليوم – القدس المحتلة
قررت عدد من نساء مستوطنة "غوش عيتصيون" تعلم كيفية استخدام الأسلحة النارية الرشاشة، تحسباً لدخول متظاهرين فلسطينيين للمستوطنة، عشية الإعلان عن الدولة الفلسطينية في الأمم المتحدة.
وذكرت صحيفة "معاريف" العبرية اليوم الخميس، أن عدداً من نساء مستوطنة "غوش عيتصيون" اجتمعن عصر يوم الأربعاء الماضي، داخل ملعب في المستوطنة، للتدرب على كيفية استخدام الأسلحة النارية من نوع (M16)، بالإضافة إلى تعلم كيفية استخدام المسدسات.

وأشارت الصحيفة إلى أن هذه الخطوة تأتي بعد التوقعات التي نشرها الجيش الإسرائيلي، والتي تشير إلى احتمالية دخول متظاهرين فلسطينيين إلى المستوطنات الإسرائيلية، عشية الإعلان عن الدولة الفلسطينية في الأمم المتحدة.
ونقلت الصحيفة عن مسئول مركز الأمن في المستوطنات "موشيه كوهين" قوله:"في الساعة الخامسة مساءاً اجتمعت النسوة في ملعب المستوطنة، ولم تستخدم أي منهن السلاح من قبل، وبدأن بالتدرب، لقد أزعجهن فكرة دخول فلسطينيين إلى منازلهم فقررن أن ينتقلن إلى الجانب العملي".


رئيس الكنيست: العالم نسي أمننا و أصبح يهتم بالدولة الفلسطينية
فلسطين اليوم – القدس المحتلة
قال رئيس الكنيست الصهيوني، رؤوفين ريفلين إن جهود الأسرة الدولية بدأت تنصب أكثر فأكثر على إقامة دولة فلسطينية دون الاهتمام بضمان ما سماه "امن الدولة اليهودية".
وأضاف أن قيام دول أعضاء في الأمم المتحدة بتأييد خطوات أحادية الجانب سيؤدي إلى تعميق انعدام الثقة بين "إسرائيل" والفلسطينيين فضلا عن توجيه رسالة مفادها أن "إسرائيل" ليست طرفا في اية تسوية.
وحذر ريفلين من عدم إشراك "إسرائيل" في اتخاذ قرارات مصيرية تخصها .
وجاءت أقوال رئيس الكنيست خلال إقامته مأدبة غداء في فندق الملك داود بالقدس على شرف أكثر من 20 سفيرا معتمدا للاتحاد الأوروبي لدى الكيان الصهيوني .
"إسرائيل" تستدعي سفير إسبانيا بعد إعلانها الاعتراف بالدولة الفلسطينية

فلسطين اليوم _ القدس المحتلة
استدعت وزارة الخارجية الإسرائيلية السفير الاسباني لدى إسرائيل الفارو ايرنسو للتعبير عن احتجاجها على تصريحات اخيرة لوزيرة الخارجية الاسبانية ترينداد خمينيس قالت فيها ان حكومة مدريد قررت الاعتراف بالدولة الفلسطينية المستقلة لتمكين الفلسطينيين من تحقيق حلمهم.
واعربت وزارة الخارجية الاسرائيلية عن خيبة أملها واستغرابها من التصريحات التي ادلت بها وزيرة الخارجية الاسبانية.
وابلغ نائب مدير عام الوزارة للشؤون الاوروبية ناؤور غيلؤون السفير الاسباني احتجاج اسرائيل على هذه التصريحات.
ونقلت الاذاعة الاسرائيلية عن مسؤولين في وزارة الخارجية الاسرائيلية ان السفير الاسباني اعتبر ان تصريحات وزيرة الخارجية الاسبانية فسرت بشكل غير صحيح وقوله ان اسبانيا لم تقرر بعد كيف ستصوت على الطلب الفلسطيني من الامم المتحدة للاعتراف بالدولة الفلسطينية المستقلة.
وقالت "أوضح السفير الاسباني ان بلاده ستؤيد مثل هذا القرار اذا أكد ضرورة العودة الى المفاوضات بين الجانبين الاسرائيلي والفلسطيني وضرورة ضمان أمن دولة اسرائيل في أي تسوية مستقبلية".
وسيصل نائب وزير الخارجية الاسرائيلي داني ايالون الى مدريد الاربعاء لبحث هذا الامر مع المسؤولين في اسبانيا.
نتانياهو يبعث بمذكرات لـ40 دولة يطالبها بالتصويت ضد الدولة الفلسطينية

فلسطين اليوم _ القدس المحتلة
أفادت صحيفة "يديعوت أحرونوت" صباح اليوم، الاثنين، أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أرسل مذكرات إلى نحو 40 دولة يطالبها بعدم الاعتراف بالدولة الفلسطينية.
كما بعث بمسؤولين إسرائيليين كبار إلى البرازيل والمكسيك وساح العاج بهدف بلورة أغلبية في الأمم المتحدة ضد الاعتراف بالدولة الفلسطينية.
وفي التفاصيل كتبت أن بنيامين نتانياهو بعث بمذكرات مكتوبة لرؤساء 40 دولة في كافة أنحاء العالم يطلب منها معارضة الاعتراف بالدولة الفلسطينية في الأمم المتحدة في أيلول/ سبتمبر. كما تحدث مع عدد كبير منهم هاتفيا للهدف نفسه.
وأشارت الصحيفة إلى أن كل وزير أو سفير أو دبلوماسي يغادر البلاد يحمل معه نسخة من المذكرة. ولفتت إلى أن القائم بأعمال رئيس الحكومة الوزير موشي يعالون حمل مذكرات إلى بيرو والبرازيل، في حين أن الوزير دان مريدور حمل مذكرات إلى المكسيك وجمايكا، وحمل يوسي بيليد مذكرات إلى غواتيمالا وكوستاريكا وأوروغواي، كما حمل عميد بنك إسرائيل ستانلي فيشر مذكرة شخصية إلى رئيس ساحل العاج.
وأضافت الصحيفة أن المذكرات التي أرسلت إلى دول في أمريكا اللاتينية وأفريقيا وآسيا تمت صياغتها بما يتناسب مع علاقتها مع إسرائيل.
وشدد نتانياهو في المذكرات على أن "الاعتراف من جانب واحد بالدولة الفلسطينية من الممكن أن يضر بعملية السلام".
ونشرت الصحيفة نسخة من إحدى المذكرات جاء فيها "مع اقتراب انعقاد جلسة الجمعية العامة للأمم المتحدة، أطلب منك معارضة الاعتراف من جانب واحد بإقامة الدولة الفلسطينية. وبدون أي علاقة بالطريقة التي يختارها الفلسطينيون في التوجه إلى الأمم المتحدة فإنهم يحاولون تجنب المفاوضات على أساس تنازلات متبادلة. إن هذا يعتبر خرقا للاتفاقيات القائمة بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية، ويضع علامة استفهام حول إمكانية إجراء مفاوضات مباشرة والتي هي الطريق الوحيد لحل هذا الصراع".
وانضم إلى جهود نتانياهو كل من وزير الخارجية أفيغدور ليبرمان، ونائبه داني أيالون، والمسؤولين في الخارجية، وذلك من خلال إجراء محادثات هاتفية كثيرة ولقاءات مع عدد من زعماء دول وأعضاء برلمان وسفراء.
ونقلت عن مصادر سياسية إسرائيلية قولها إن الحديث عن نشاط دبلوماسي في كافة أنحاء العالم. وبحسبه فإن إسرائيل ترسل مبعوثين إلى كافة أنحاء العالم يحملون مذكرات نتانياهو. وأضاف أن الحديث عن معركة جدية تقودها وزارة الخارجية، وكل وزير أو سفير أو دبلوماسي كبير يغادر البلاد عليه أن يحمل معه نسخة من المذكرة لتصل إلى كافة أنحاء العالم.
ليبرمان يهدد بتفكيك حكومة نتانياهو اذا لم يعاقب الفلسطينيين

فلسطين اليوم – القدس المحتلة
قالت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية على صدر صفحتها الأولى اليوم أن وزير الخارجية المتطرف أفيجدور ليبرمان حذر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عشية توجه الأخير إلى الأمم المتحدة من تفكك الائتلاف الحكومي إذا لم يعاقب نتنياهو الفلسطينيين على توجههم للأمم المتحدة.
وقال ليبرمان لنتنياهو ' الائتلاف الحكومي سيتفكك ما لم يعاقب نتانياهو الفلسطينيين '.
وطالب ليبرمان بالغاء اتفاقات اوسلو وضم الكتل الاستيطانية ووقف عملية تحويل الاموال الى الفلسطينيين اذا تم الاعتراف بدولتهم
وفي موضوع آخر توقع ليبرمان ان يتم تحديد موعد الانتخابات العامة القادمة خلال الدورة الراهنة للكنيست

ليفني: حكومة نتانياهو هي من دفعت الفلسطينيين الى اللجوء للأمم المتحدة
فلسطين اليوم – القدس المحتلة
وجهت زعيمة المعارضة الصهيونية، تسيبي ليفني انتقادا شديد اللهجة لحكومة نتنياهو وحملتها مسؤولية لجوء الفلسطينيين إلى الأمم المتحدة من أجل الاعتراف بالدولة الفلسطينية.
ونسبت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية على موقعها الإلكترونى إلى ليفني قولها أن قادة "إسرائيل" ينبغي أن يتخذوا قرارات صارمة وقاسية لتصحيح الأوضاع، موضحة أن الفلسطينيين كان من الممكن أن يلجئوا إلى الأمم المتحدة من سنين لكنهم لم يفعلوا ذلك لأنهم كانوا يشعرون أن "إسرائيل" ترغب في الوصول إلى اتفاق سلام معهم.
وشددت ليفني على أنه مع غياب الحوار لجأ الفلسطينيون إلى الأمم المتحدة ويعتزمون تقديم خطط بمختلف اللغات ، كل ذلك فقط بسبب مواصلة الحكومة السير في طريق تفادي صنع أية قرارات.
وواصلت وزيرة الخارجية السابقة تقول :"عزلة إسرائيل لها سبب يعود بشكل مباشر إلى أداء الحكومة .. لم يمر على إسرائيل وقت من الأوقات دون وجود سفير إسرائيلي في أي دولة إسلامية".
من جانبه طالب افي ديتشار العضو في الكنيست الحكومة باستبدال "المصالح العاطفية" بأخرى "براجماتية" وتحديدا الانسحاب من مناطق محددة في الضفة الغربية، مشددا على أنه من أجل الاحتفاظ بالكتل الاستيطانية اليهودية في الضفة الغربية ينبغي الانسحاب من مناطق معينة لا نرغب أساسا في الانسحاب منها.
وقال ديتشار انه حتى في حال فشل الحكومة في منع الاعتراف الدولي بالدولة الفلسطينية فلن يكون بوسع "إسرائيل" أن تفكر في معاقبة الفلسطينيين، مؤكدا أن دولة فلسطينية يمثل فائدة إلى "أمن إسرائيل" القومي بقدر ما يمثل فائدة إلى الفلسطينيين.

ليفني: الغباء الدبلوماسي يطغى على حكومة نتانياهو

فلسطين اليوم – القدس المحتلة
انتقدت زعيمة المعارضة الصهيونية تسيبي ليفني، أسلوبَ تعاطي حكومة نتانياهو مع الأزمة الفلسطينية، مشيرةً إلى أنّ الغباء الدبلوماسي لهذه الحكومة يحصر الولايات المتحدة في زاويةٍ ضيقةٍ.
وقالت ليفني في كلمة أمام الكنيست بشأن المسعى الفلسطيني للجوء إلي الأمم المتحدة من أجل الاعتراف بالدولة الفلسطينية: إنّ الغباء الدبلوماسي الذي يطغَى على صفات هذه الحكومة ويُميِّزها يحصر الولايات المتحدة في زاوية".
وأضافت: "الولايات المتحدة تؤكّد أنّه لن يتم إثناؤها بعيدًا لكن الأمر يتعلق بكيف نساعد أنفسنا؟ نحن في حاجة إلى أن نبادر إلى العملية السياسية.. رئيس الوزراء نتنياهو حاول منع ذلك والفلسطينيون الآن في الأمم المتحدة". وفقًا لصحيفة "هآرتس".
وخاطبت ليفني نتنياهو بقولها: "إنّ الأمر ليس متأخرًا للغاية لمنع الفلسطينيين من مسعى الاعتراف بالدولة الفلسطينية، الأمر يتطلب شجاعة لصنع قرار".
وراهنت ليفنِي على صداقة الولايات المتحدة، وقالت: إنه في الوقت "الذي تمتلك فيه إسرائيل العديد من الأعداء فهي تمتلك أيضًا أصدقاء وعلى رأس هؤلاء الأصدقاء الولايات المتحدة التي ترغب في حماية وضمان أمن إسرائيل

ليفني: حكومة نتنياهو تقودنا إلى مأساة

فلسطين اليوم- القدس المحتلة
حملت رئيسة المعارضة تسيبي ليفني حكومة نتنياهو المسؤولية عن العزلة التي تعيشها "إسرائيل" وقالت أن الحكومة تتهرب من مسؤوليتها هذه بقولها أن العالم أجمع ضدنا وانه ما من شيء يمكن القيام به .
وحذرت من أن الحكومة قد تقود "بالإسرائيليين" إلى المأساة مثل تلك التي حلت بالثوار اليهود في موقع متسادا التاريخي في القرن الثاني الميلادي.
وأضافت ليفني انه يتوجب على "إسرائيل" دفع عملية السلام في المنطقة مساهمة منها في تهدئة الأوضاع في العالم العربي وتحسين العلاقات مع مصر وتركيا.
ورأت رئيسة المعارضة أن العناصر المتطرفة في المنطقة تستغل النزاع "الإسرائيلي" الفلسطيني لتأجيج الخواطر لا سيما وأنها تشعر بان "إسرائيل" تمر بحالة من الضعف والعزلة.
وعقب النائب الليكودي اوفير اكونيس على اقوال النائبة ليفني معتبرا أن هذه الأقوال تدل على أن ليفني ليست مؤهلة لأداء مناصب رسمية.
وأضاف أن الاتهامات التي توجهها ليفني إلى الحكومة تثبت انه لا صلة لها بالواقع.
جاءت أقوال ليفني واكونيس في مقابلتين إذاعيتين صباح اليوم.
نتنياهو:أدعو عباس للتفاوض معي بدلاً من تضييع وقته على دولة لا جدوى منها

فلسطين اليوم- ترجمة خاصة
دعا رئيس الوزراء "الإسرائيلي" بنيامن نتنياهو رئيس السلطة محمود عباس، إلى لقاءه في نيويورك.
وأضاف نتنياهو قائلاً:"أدعو رئيس السلطة أن يبدأ المفاوضات معي في نيويورك ولاحقا في رام الله والقدس، فأنا أعرض على عباس البدء بالمفاوضات من أجل السلام بدلاً من تضيع عباس وقته على خطوة أحادية الجانب فالاعتراف بدولة فلسطينية لا جدوى منها، والسلام يتحقق فقط عبر المفاوضات وليس الأمم المتحدة.
والجدير ذكره، فإن نتنياهو سيتوجه غدا الثلاثاء لنيويورك وسيلقي خطابا في الجمعية العمومية.
موفاز يهاجم نتنياهو:"لا يوجد مكان للضعفاء في منطقة الشرق الأوسط"

فلسطين اليوم _ القدس المحتلة
هاجم عضو الكنيست الإسرائيلي "شاؤول موفاز" اليوم الخميس، رئيس الحكومة الإسرائيلية "بنيامين نتنياهو" وأعضاء حكومته، متهماً إياهم بالتهرب من العراك السياسي والاجتماعي والأمني في منطقة الشرق الأوسط.
وأشار موفاز خلال مقال نشره موقع القناة الثانية الإسرائيلية إلى أن الربع الأخير من السنة الحالية شهد أحداثاً سياسية متزايدة في منطقة الشرق الأوسط، حيث أن إسرائيل دخلت في صراعات مع أهم حلفائها في المنطقة مصر وتركيا، وبقيت حليفه إسرائيل الأكبر والأهم وهي الولايات المتحدة الأميركية في محل اختبار، كلما أقترب موعد عقد اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة، وطلب الفلسطينيين من خلاله الاعتراف بالدولة الفلسطينية.
وأضاف "موفاز":إن العلاقات التركية الإسرائيلية وصلت بفعل التغيرات الإقليمية الحاصلة في منطقة الشرق الأوسط إلى منحنى غريب، حيث أصبحت تركيا تشكل تهديداً واضحاً وعلنياً على إسرائيل، بعد أن كانت أحد أهم حلفائنا".
وتابع قائلاً:"لا يوجد مكان للضعفاء في منطقة الشرق الأوسط، ولننظر إلى تركيا وما تقوم به من خطوات سريعة وشجاعة، استطاعت من خلالها تحقيق العديد من الإنجازات الناجحة في منطقة الشرق الأوسط، وأنا أرى أن الوضع لا يبشر بخير".
وأتهم موفاز نتنياهو بالتهرب من الواقع ووضع مستقبل المستوطنين الإسرائيليين في خطر، واصفاً الحكومة الإسرائيلية بأنها حكومة تفتقد إلى الإستراتيجية وخط العمل، وتعيش تخبطاً سياسياً وإدارياً لم يمر عليها من قبل.
وحذر "موفاز"من تزايد العزلة على إسرائيل بسبب التعاطف الذي توليه الأسرة الدولية للقضية الفلسطينية، ودعم لموقفها في التوجه إلى الأمم المتحدة والطلب منها الاعتراف بالدولة الفلسطينية

فلسطين اليوم-(ترجمة خاصة)
نشرت حكومة الاحتلال صباح اليوم 22 الف جندي وشرطي صهيوني في الضفة الغربية وداخل الخط الأخضر تحسبا لمواجهة أي مواجهات قد تندلع في أعقاب تسليم رئيس السلطة محمود عباس طلب عضوية دولة فلسطين في الأمم المتحدة إلى أمين عام الأمم المتحدة بان كي مون اليوم-وذلك بحسب موقع صحيفة معاريف العبرية.
جدير بالذكر أن عباس يتعرض لضغوط متزايده لثنيه عن تقديم هذا الطلب.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: خطاب عباس في الأمم المتحدة للمطالبة بدولة فلسطينية / متابعات   الجمعة سبتمبر 23, 2011 4:07 pm

قالت حركة المقاومة الإسلامية حماس إن خطاب محمود عباس أمام الجمعية العامة
للأمم المتحدة ينطوي على تناقض كبير ما بين تشخيصه لواقع المأساة
الفلسطينية وآليات الحلول لخروج هذه المأساة.

وقال القيادي في
الحركة صلاح البردويل- في تصريح صحافي مساء الجمعة- : إنه "(عباس) أجاد
تشخيص الواقع الفلسطيني من خلال عرضه للمأساة وممارسات الاحتلال والقتل
والتدمير والحصار والاستيطان لكنه شذ عن خط وطموحات الشعب الفلسطيني عندما
اعترف بقيام إسرائيل على 80% من أرض فلسطين وحصر مقاومتنا في المقاومة
السلمية فقط وعندما وصف المقاومة بالعنف والإرهاب".

وأشار إلى أن عباس ظل متمسكاً بخيار المفاوضات مع الكيان الصهيوني في الخطاب الذي ألقاء مساء اليوم.

وأكد
أنه كان الأجدى بعباس أن يعلن العودة للشعب الفلسطيني وقواه الحية لصياغة
إستراتيجية وطنية قائمة على مقاومة المحتل وعلى تحشيد الأمة العربية
والإسلامية وأحرار العالم من أجل انتزاع الحق لأن الحقوق لا تسقط بالتقادم
وأن ما أخذ بالقوة لا يسترد إلا بالقوة.


ا
أصول نتنياهو سودانية واسمه الحقيقي "عطا الله عبد الرحمن شاؤول"

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

كشفت
القناة الثانية في تلفزيون العدو أن رئيس الحكومة الصهيونية بنيامين
نتانياهو ذو أصول سودانية، حيث ولد بمدينة حالوف الواقعة بشمال السودان في
عام 1949.


وأضافت
القناة أن الاسم الحقيقي لنتانياهو هو عطا الله عبد الرحمن شاؤول، ولديه
شهادة ميلاد سودانية، وله أقارب يحملون البشرة السمراء الأفريقية من الدرجة
الثانية، مشيرة إلى أن عائلته كانت من أغنياء السودان، حيث يمتلكون أراضى
على مساحات واسعة هناك.


وأشارت
الصحيفة إلى أن عائلة نتانياهو ذاع صيتها في مجال التجارة وبالتحديد في
الاستيراد والتصدير، موضحة أنه في أعقاب تولى جعفر النميرى رئاسة السودان،
اضطرت عائلة نتانياهو الهجرة لإسرائيل، بعدما منع "النميرى" تعاطي
الكحوليات، فيما فضل بعضهم الهجرة للولايات المتحدة.


وأوضحت
الصحيفة أن نتانياهو كان يخفى دائما في شبابه وعندما جند في الجيش
الإسرائيلى إتقانه للغة العربية والنوبية، حيث إنه هاجر من السودان في عمر
الخامسة عشرة، ولما وصل إسرائيل غير اسمه إلى بنيامين نتانياهو وأخفى أصوله
السودانية.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
ابو ياسر



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 1824
السٌّمعَة : -148
تاريخ التسجيل : 12/01/2010
العمر : 73

مُساهمةموضوع: رد: خطاب عباس في الأمم المتحدة للمطالبة بدولة فلسطينية / متابعات   الجمعة سبتمبر 23, 2011 9:21 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
كان الصياد في البريه يصطاد العصافير فرى كثيرا من العصافير على الشجرة فاطلق عليه النار
فبعضها طار والباقي سقط على الارض
فاخذ الصياد يذبح في العصافير فقال عصفور جريح لاخر انظر الى دموع الصياد فقال العصفور
الجريح الاخر لاتنظر الى دموع عينبه بل انظر الى فعل يديه ماذا يهمنا في الامر ان كان نتين ياهو
سودانيا والاسوريا والامغربيا والاابن كلب فهو نتن نتن --نتن عفن مثله مثل غيره من -------
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ابو ياسر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رمضان رجب أبوخضره



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 1763
السٌّمعَة : -308
تاريخ التسجيل : 28/10/2009
العمر : 64

مُساهمةموضوع: رد: خطاب عباس في الأمم المتحدة للمطالبة بدولة فلسطينية / متابعات   السبت سبتمبر 24, 2011 12:43 am






ماذا لو كانت هذه الصورة لفلسطينين



اكيد لوزعتها اسرائيل على الدول الاعضاء في هيئة الامم مستغلة اياها انها تعيش بين ارهابين

اما العرب قيقولون خليهم يلعبوا شوبدهم يسووا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فاطمة
علاقات عامه
علاقات عامه


سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 895
السٌّمعَة : -153
تاريخ التسجيل : 01/05/2009
العمر : 41

مُساهمةموضوع: رد: خطاب عباس في الأمم المتحدة للمطالبة بدولة فلسطينية / متابعات   السبت سبتمبر 24, 2011 3:38 am


ما دام عباس يصر اصرارا وأستكبارا على الحق ويتخذ طريق المفاوضات سبيلا ..
بلاش نلوم صائب عريقات على التصريحات بأن : المفاوضات حتى الممات !!!

اعتبره الدكتور محمود الزهار " مهرجا " وأطلق عليه لقب " بهلول " للسخرية منه وربما من طريقته في الحديث ، لكن عريقات ظل مصرا على أن المفاوضات وحدها قادرة على أن تنتزع للفلسطينيين وطنا من مخالب إسرائيل ، طال الزمان أو طال أكثر مع الشعار القائل مفاوضات حتى الممات حتى مع كل القتل الذي يحصل والضرب الذي نتلقاه من إسرائيل ساظل افاوض وافاوض حتى لو فاوضت على دخولي الحمام سافاوض و مفاوضات حتى الممات.

قدم صائب عريقات استقالته من منصبه كرئيس لدائرة المفاوضات الفلسطينية. هذا بعد التحقيق الذي أجرته السلطة الفلسطينية في قضية تسريب وثائق المفاوضات التي حصلت عليها قناة الجزيرة الإخبارية القطرية، وأظهرت نتائجه أن هذه الوثائق أخذت من مكتب دعم المفاوضات الذي يترأسه صائب عريقات
----------------------
يتناسى عريقات كيف ان جندي اسرائيلي يوقفه هو وطاقمه على الحاجز لساعات
بينما هو على موعد للتفاوض مع الأسرائيلين .. فيفوت الوقت .. معلش تأخرت مستر عريقات
ويلاحظ الجندي أن عريقات حتى مع سخونة الجو في أريحا ..لا يعرق خجلا ..


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو علاء



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 177
السٌّمعَة : -25
تاريخ التسجيل : 12/11/2010
العمر : 54

مُساهمةموضوع: رد: خطاب عباس في الأمم المتحدة للمطالبة بدولة فلسطينية / متابعات   السبت سبتمبر 24, 2011 1:05 pm

بسم الله الرحمن الرحيم


اخواني
الاعزاء اعضاء المنتدى الكرام:-



اقتبس ما ورد في خطاب عياس في الامم
المتحده للمطالبه يالدوله الفلسطنيه وبناء عليه يتم التعليق


لكن، ولأننا نؤمن
بالسلام، ولأننا نحرص على التواؤم مع الشرعية الدولية، ولأننا امتلكنا الشجاعة
لاتخاذ القرار الصعب من أجل شعبنا، وفي ظل غياب العدل المطلق فقد اعتمدنا طريق
العدل النسبي، العدل الممكن والقادر على تصحيح جانب من الظلم التاريخي الفادح الذي
ارتكب بحق شعبنا، فصادقنا على إقامة دولة فلسطين فوق 22% فقط من أراضي فلسطين
التاريخية، أي فوق كامل الأراضي التي احتلتها إسرائيل في العام 1967.



احواني الاعزاء:-
كلنا كافلسطينيون عانينا الامرين من ويلات الاحتلال والتهجير والشتات في جميع
انحاء العالم وكلنا يود الدوله ولو على بقعه صغيره من ارض فلسطين ولكن سنصدم على
ارض الواقع بحقائق تغيب عن اذهاننافمقومات اي دوله الشعب والاقتصاد الحر والثروه
الطبيعيه والا كانت هذه اذي بقال عنها دوله ضعيفه من جميع المناحي ولا يوجد لها
كبان مستقل وستصبح عاله على الاعداء قبل الاصدقاء



فبالله عليكم اين
مقومات هذه الدوله والتي بطالب بها عباس اين النفط في اراضيها كما في دولة جنوب
السودان التي اعترف بها حديثا ؟؟ اين مصادر الماء ؟؟ اين وحدة الاراضي
والمساحة؟؟اين الزعامات الموحده؟؟ ابن الحدود الواسعه والمعابر البريه والجويه ؟؟
اين الزراعه والاراضي الزراعيه المرويه؟؟ واين واين ...الخ



الشعب يريدوا ان
يحلصروه بكنتونات صغيره متفرقه وسجن باشراف سجانين من بني جلدتنا وبأوامر من
الجلادواريد ان اتسال اين الدوله التي التي ستقام على 20في المئه من اراضي فلسطين
التارخيه ممزقه متناحره تقطعها الحواجز ونقاط التفتيش الصهبوني ومؤسسات الدوله
الخدميه والمصرفيه تابعه لها الكيان البغيض بل ويطالب الكيان الصهيوني بضم المستوطنات
في اراضي الدوله العتيده الى كيانه لتصيح دوله فلسطبن شيئا فشيئا قائمه على اقل من
5في المئه مستقيلا.



ماهو مصير ملاين
الفلسطنين المهجرين قصرا عن مدنهم وقراهم ؟؟؟ اليس لهم حق للعوده ؟؟؟ واذا عادو اين
سيوطنون ؟؟؟ ايوطنون في القطاع الولود المكتظ بسكانه والنازفه جراحه وهو يعتبر من
اعلى بقاع العالم اكتظاظا بالسكان ام ستتنازل لهم الصهيونيه عن قراهم التي اخذتها
بالجرائم والقوه.



اخواني الاعزاء
:-



كل هذه الحركات
والوقائع التي لا تمت للواقع بشيء انما هي ذر للرماد في العيون وضحك على الذقون
ونوع من خلق الفتن والانقسامات من بين معارض وم بين مؤيد وفي الحقيقه الكبان
الصهيوني بخطط لعشرات السنوات القادمه لتحقيق دولته الكبرى من النيل الى الفرات
ولو باستعمار هذه الدول اقتصاديا بادأ الامر.



نحن شعب ارادنا
الله ان نكون في رباط الى يوم الدين مقاومين لامكر واخبث اللمم في العالم من
الصهيونيه ومن يسبر على دربها ونحن لها
ولن نفرض بذرة تراب فيها وعلى كامل اراضي فلسطين التاريخيه وسئلوا الطفل
الذي لم يبلغ الحلم يجيبكم هذا الكلام والسلام في هكذ ا امور استسلام واهانه الى
النفس فكيف تطالب في شيء هو لك في الاصل منذ ان خلق الله هذه الحياه وشعبنا لم
يكلف احدا ان يفاوض ويقبل بما لا يقبله الحر والاحرار



وسلام
الله عليكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فاطمة
علاقات عامه
علاقات عامه


سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 895
السٌّمعَة : -153
تاريخ التسجيل : 01/05/2009
العمر : 41

مُساهمةموضوع: رد: خطاب عباس في الأمم المتحدة للمطالبة بدولة فلسطينية / متابعات   السبت سبتمبر 24, 2011 2:44 pm


أخي ابو علاء ..
أقترح أن يوخذ ردك كوثيقة وطنية رافضة للأذعان ..
خطاب عباس لم يأتي بجديد ..
وأنما هي ماكينة الأعلام تصوره وكأنه " جاب الديب من ديله " بهذا الخطاب
أنا أعتقد أنها مسرحية كطلب من الصهاينة تقوم بها السلطة وترفضها اسرائيل كما فعلوها مع عرفات !!
عندما رفض التوقيع على اتفاقية للحل النهائي مع باراك
في شهر يوليو عام 200 معتبرا ان الأتفاقية منقوصة
ولا تلبي طموحات الشعب الفلسطيني !!
فصورته وسائل الأعلام على انه بطل يرفض الأذعان لليهود في حين ان اسرائيل ترفض أصلا اعطاء الفلسطينيون حقوقهم وتغادر المناطق التي احتلتها عام 67 فأوحوا اليه عدم القبول باللأتفاقية !
كي يظهر بأنه المنقذ فتتعلق به عواطف الناس وما يناقض هذه الدعاية هو الفيديو الذي يصور عرفات وباراك على مدخل البيت الأبيض وهما يقدمان بعضهما من يدخل أولا !! فترى المهانة والصغار في سلوك الأب القائد أمام صهيوني مجرم قاتل رفاق السلاح في شارع الحمرا / بيروت وهم كمال ناصر ويوسف النجار وكمال عدوان !! وكان عرفات في حين ساعة اغتيال رفاقه يراقب المشهد من مكتبه في العمارة المجاورة ! كما جاء في الصحف وقتها وكان باراك هو قائد فرقة الهجوم .. هذا هو باراك الذي يحتضنه الزعيم على باب البيت الأبيض / يمكن مشاهدة الفيديو على اليوتيوب !
لقد وصف القرآن الكريم أن اليهود لا تعترف بالمواثيق وسرعان ما تنقض عهودها وأنهم لا يعطون الناس " نقيرا " من حقوقهم ! هذا طبع اليهود .. الله تعالى يقول هذا طبعهم لا يعطون الناس نقيرا ! والسلطة تقول غير ذلك وأن اليهود سيعطونهم حقوقهم بالمفوضات !!
فمن الأجدر بالتصديق .. الله تعالى ام سلطة رام الله ؟ والله ان هذا السؤال لواقع .. منذ ذلك الحين عام 200 ولغاية 2011 جرت عشرات الأتفاقيات ومزيد من التنازلات أكثر مما قدم عرفات !!! فأين العهود والمواثيق ؟ انها كما قال أحدهم لا تساوي الحبر الذي كتبت به !!
فالذين يعتقدون أن الفلسطينين سيأخذون حقوقهم عن طريق المفاوضات مع اسرائيل هو كمن يقول : ان اليهود يعطون الناس نقيرا !! فيخالف بذلك صريح القرآن ان اليهود لا يعطون الناس نقيرا !!
أنت مع من اذن ؟ اختر الجواب الصحيح لأنك ستسأل عنه يوم الحساب !!
بالطبع هذا السؤال ليس موجها اليك انما هو سؤال عام ..
والله تعالى أعلم !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: خطاب عباس في الأمم المتحدة للمطالبة بدولة فلسطينية / متابعات   الأحد سبتمبر 25, 2011 12:45 pm



أعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن مسيرة الدبلوماسية الفلسطينية بدأت، وأكد رفضه العودة للمفاوضات مع الاحتلال بدون الوقف الكامل للاستيطان. فيما أعلن عضو اللجنة المركزية لحركة فتح نبيل شعث أن تسعة أعضاء في مجلس الأمن الدولي سيصوتون لمصلحة طلب عضوية فلسطين في الأمم المتحدة.
وقال عباس اليوم الأحد في كلمة له أمام آلاف الفلسطينيين الذين احتشدوا في مقر الرئاسة لاستقباله بعد عودته من نيويورك عبر الأردن "مسيرتنا الدولية الدبلوماسية قد بدأت وأمامنا شوط طويل"، مشددا على رفض العودة للمفاوضات مع الاحتلال بدون الوقف الكامل للاستيطان.
وكان عباس وصل بعد ظهر اليوم الأحد، إلى مقر الرئاسة في رام الله بالضفة الغربية عبر الأردن وسط استقبال شعبي كبير لتحيته على خطابه في الأمم المتحدة وتقديم طلب الاعتراف بعضوية الدولة الفلسطينية.
وأكد عباس الاستعداد لمواجهة التحديات والعراقيل المتوقعة، قائلا "نعرف تماما أن هناك من يعرقل وهناك من يضع العقبات ولا يزال يرفض الحق ويرفض الشرعية وسيقف في وجهنا ولكننا بوجودكم أصلب من الجميع في الوصول لحقنا".
وجدد التمسك بسلمية التحرك الفلسطيني لانتزاع الحقوق، قائلا "أكدنا للجميع أننا نريد أن نصل إلى حقوقنا بالطرق السلمية بالمفاوضات"، مشددا في نفس الوقت على رفض القبول بالعودة للمفاوضات بدون استنادها على مرجعية واضحة ووقف الاستيطان بشكل كامل.
وقوطعت كلمة عباس مرارا بهتاف "بالروح بالدم نفديك يا أبو مازن" و"الشعب يريد الاستقلال".
وبمجرد وصول موكب عباس إلى مقر الرئاسة حيث كان في استقباله كبار المسؤولين الفلسطينيين، وضع إكليلا من الزهور على ضريح الزعيم الراحل ياسر عرفات، فيما تعالت هتافات الفلسطينيين مؤيدة له ورفع الآلاف أياديهم مشيرين بعلامة النصر، في إشارة إلى ما يعتبرونه انتصار الإرادة الفلسطينية ومضيها لتقديم طلب الاعتراف بالدولة المنتظر أن يجري بحثه غدا الاثنين في مجلس الأمن رغم الضغوط الإسرائيلية والأميركية.
لولايات المتحدة ستستخدم الفيتو على طلب فلسطين (الجزيرة-أرشيف)
تسع دول
من ناحية أخرى قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، مفوض العلاقات الخارجية فيها نبيل شعث إن تسعة أعضاء في مجلس الأمن الدولي سيصوتون لمصلحة طلب عضوية فلسطين في الأمم المتحدة، ما يعني أن الطلب سينجح إذا لم تستخدم الولايات المتحدة حق النقض (الفيتو) ضده.
وأضاف شعث سنتدخل كلما حصل تعطيل لطلب فلسطين بحصول عضويتها، مشيرا إلى أن المداولات في مجلس الأمن ستأخذ ما بين خمسة وستة أيام.
وطالب شعث واشنطن بالاختيار بين اللوبي اليهودي ومصالحها في المنطقة العربية عند تصويتها في مجلس الأمن.
يشار إلى أن واشنطن أعلنت أنها ستستخدم الفيتو ضد طلب انضمام فلسطين إلى المنظمة الدولية.

المصدر / الجزيرة

تعليقات
:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
 
خطاب عباس في الأمم المتحدة للمطالبة بدولة فلسطينية / متابعات
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى أبو خضرة - ســـلام لكل الناس :: منتــــدى القضيــــــة الفلسطينيــــــــــة :: القضيـــة الفلسطينيـــة / تاريخ وأحداث-
انتقل الى: