منتدى أبو خضرة - ســـلام لكل الناس
أهلا بك عزيزي/ عزيزتي .. لقد أسعدنا ان قمت بالتسجيل , بمشاركتك يمكن أن ينهض المنتدى ويتقدم , يمكنك المشاركة وأبداء الرأي والمقترحات .. يمكنك الكتابة بكل حرية , وسيكون في استقبالك اخوة وأخوات حريصين على التواصل معك لخدمة الصالح العام .. نحن في أنتظارك .. فأينما كنت .. نحن نرحب بك

منتدى أبو خضرة - ســـلام لكل الناس

مرحبا يا (زائر) خلينا سوا .. عدد مساهماتك 84
 
الرئيسيةالصفحة الأولىالتسجيلدخولالأسلام منهج للحياةالمجتمع المحليتسجيل دخول الأعضاء
 اللهم يا حي يا قيوم لا اله الا أنت برحمتك أستغيث لا اله الا أنت سبحانك أني كنت من الظالمين
ان هذا القرآن يهدي للتي هي أقوم

 

 
الشيخ عبد الرحمن السديس
الشيخ عبد الباسط عبد الصمد
 
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
جلالة الملك عبدالله الثاني

SmS

ان الاعمال والاجراءات

الاسرائيليـــة ضــــــــد المقدسات الاسلاميـــــة والقدس هي لعب بالنار وتجاوز للخط الاحمر !

-----------

وأكدت هذه المصادر أن الموقف الأردني المبدئي من قرار طرد الفلسطينين أنه يتعارض مع القانون الدولي الذي ينص على حق العودة، وأن الأردن لن يسمح تحت أي ذريعة بأن يتم طرد أي فلسطيني خارج أرضه لأن ذلك سيعطي شرعية لأي عملية تهجير جماعي للفلسطينيين باتجاه الأردن، وتطبيق فكرة الوطن البديل.

 

يا نـار مشبوبـه بروس
الجبــال
 يا نـار مشبوبـه
والرايات منصوبه وراسنا
 عالي والرايات منصوبه

 

المواضيع الأخيرة
» شركة كريازى للثلاجات 01273604050 موقع شركة كريازى
الأربعاء نوفمبر 16, 2016 7:23 am من طرف وايت ويل

» صيانة كريازى بالاسكندرية 01273604050 رقم خدمة عملاء كريازى 01118801699
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 6:49 am من طرف وايت ويل

» برنامج مشاهدة الكره الارضيه بكل وضوح EarthView 4.5
الثلاثاء نوفمبر 01, 2016 5:28 am من طرف كمال الزيتوني

» رقم صيانة كريازى بالمنوفية 01273604050 رقم صيانة كريازى بالقليوبية 01118801699
الأحد أكتوبر 16, 2016 6:31 am من طرف وايت ويل

» ولا تطع من أغفلنا قلبه عن ذكرنا ..
الخميس سبتمبر 08, 2016 5:31 am من طرف abu khadra

» المناسف والأنتخابات
الخميس سبتمبر 08, 2016 5:28 am من طرف abu khadra

» أهلا وسهلا ومرحبا
الخميس سبتمبر 08, 2016 5:24 am من طرف abu khadra

» ايوه صح ايوه هيك !!
الخميس سبتمبر 08, 2016 5:11 am من طرف abu khadra

» دعاء جميل مختصر
الخميس سبتمبر 08, 2016 4:33 am من طرف abu khadra

» معلومات مهمة عن تاريخ قرية الدوايمة المحتلة ،،،
الجمعة أكتوبر 23, 2015 5:52 am من طرف أحمد

» الحمد لله ما دام الوجود له ..
الأربعاء أكتوبر 21, 2015 11:07 pm من طرف أحمد

» صباح الخير ياللي معانا
الأربعاء أكتوبر 21, 2015 11:04 pm من طرف أحمد

كشــــــف الـــزوار
ترجمــــــة فوريـــــــــة
 
 
تونس الخضراء .. ثورة تشتعل
ليبيا .. تغسل جراحها بالدم
 
ليبيا .. الحرية أو الدم
 
البحرين .. ثورة بطعم شيعي
اليمن .. يصنع التغيير
تسونامي اليابان .. صور
هديتنا اليكم .. أفتح وشوف !
 
رجاء , التأكد من صحة الحديث
قبل المبادره الى نشره على النت
مواقــع صديقــه
صلاح أمرك للأخلاق مرجعــه
فقوم النفس بالأخلاق تستقــــم
 
المواضيع الأكثر نشاطاً
مضافة أبو ياسر : خطوة طيبة تثري المنتدى
حكمة اليوم / صباح الخير
اخبار سريعة
صباح الخير يلي معانا
صباح الخير ياللي معانا
جلسة وفاق ومحبة
رسااااااااااااااااالة عتاب ..
أفراح آل أبو خضره ،،،
أصبحنا وأصبح الملك لله
انت يللي تلعب بالمشاعر " 2 "

شاطر | 
 

 الطاعة قرينها العز، والمعصية قرينها الذل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نور الدوايمه



عدد المساهمات : 699
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 10/11/2011
العمر : 55

20012012
مُساهمةالطاعة قرينها العز، والمعصية قرينها الذل


السلام عليكم

قال الله -عز وجل-:
{مَن كَانَ يُرِيدُ الْعِزَّةَ فَلِلَّـهِ الْعِزَّةُ جَمِيعًا ۚ

إِلَيْهِ يَصْعَدُ الْكَلِمُ الطَّيِّبُ وَالْعَمَلُ الصَّالِحُ يَرْفَعُهُ}
[فاطر: 10]،


وقال النبي -صلى الله عليه وسلم-:

«وجعل الذل والصغار على من خالف أمري»
[صححه الألباني]؛



فالمؤمن عزيز، والكافر ذليل، والمبتدع ذليل،

والعاصي ذليل. ولما جهل هذه الخاطرة رأس النفاق

عبد الله بن أبي بن سلول. فقال كلمته الفاجرة في غزوة المريسيع:

"لئن رجعنا إلى المدينة ليخرجن الأعز منها الأذل"،

وظن جهلا منه أنه العزيز، وأن رسول الله -صلى الله عليه وسلم-

وحاشاه الله -عز وجل- من ذلك هو الذليل، لقن درساً لا ينساه أبد الدهر.

لما سمع بهذه المقالة الفاجرة عبد الله بن عبد الله بن سلول،

وكان من المؤمنين الصادقين، وقف على باب المدينة،

وشهر سيفه والمسلمون يمرون من تحت سيفه،

فلما أراد أبوه أن يدخل قال:
والله لا تدخل حتى يأذن لك رسول الله -صلى الله عليه سلم-،

وحتى تعلم من الأعز ومن الأذل. فلما استأذنوا رسول الله -

صلى الله عليه وسلم-

قال: ائذنوا له، وقد علم أن العزة لله ولرسوله وللمؤمنين،

ولكن المنافقين لا يعلمون،

فلا أذل لعبد الله بن أبي من أن يمنعه أقرب الناس إليه،

وأبر الناس به، حتى يعي هذا الدرس.

وكان الإمام أحمد يدعو: "اللهم أعزنا بطاعتك، ولا تذلنا بمعصيتك".

كان بعض السلف يقول: "من أشرف وأعز ممن انقطع إلى من ملك الأشياء بيده".

قال بعض الناس: "قتلني حب الشرف"؛ -أي طلب الرفعة في الدنيا-، فقال له أحد العلماء: "لو اتقيت الله شرفت".

وفي ذلك قيل:

ألا إنما التقوى هي العز والكرم *** وحـبك للدنـيـا هي الذل والســقــم

وليس على عبد تقي نقيـصــــة *** إذا حقق التقوى وإن حاك أو حجم

وقال رجل للحسن البصري: "أوصني"،

فقال له: "أعز أمر الله حيثما كنت، يعزك الله حيثما كنت".

ووصف بعضهم الإمام مالك فقال:

يدع الجواب ولا يراجع هيـبـة *** والسائلون نواكس الأذقــان

نور الوقار وعز سلطان التقى *** فهو المهيب وليس ذا سلطان

قال الحسن البصري: "إنهم وإن طقطقت بهم البغال،

وهملجت بهم البراذين، إن ذل المعصية في رقابهم، أبى الله إلا أن يذل من عصاه".

وهذه الخاطرة يستشعرها كل مؤمن في نفسه،

فكلما وفق لطاعة الله -عز وجل- وجد العزة،

والاستعلاء على الشهوات ومحبة رب الأرض والسماوات

وكلما عصى الله -عز وجل-، أحس بالذلة في نفسه،

كما قال بعضهم: إن العبد ليذنب الذنب سراً، فيصبح وعليه مذلته.

فنسأل الله -تعالى- أن يعزنا بطاعته، وأن لا يذلنا بمعصيته.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

الطاعة قرينها العز، والمعصية قرينها الذل :: تعاليق

رد: الطاعة قرينها العز، والمعصية قرينها الذل
مُساهمة في الجمعة يناير 20, 2012 10:18 pm من طرف رمضان رجب أبوخضره
إنه لا يذل من واليت، ولا يعزّ من عاديت»
ومقتضى ذلك أننا نطلب العز من الله سبحانه، ونتقي من الذل بالله عزَّ وجلَّ، فلا يمكن أن يذل أحد والله تعالى وليه، فالمهم هو تحقيق هذه الولاية. وبماذا تكون هذه الولاية؟

هذه الولاية تكون بوصفين بيّنهما الله عزَّ وجلَّ في كتابه، فقال عزَّ وجلَّ: {أَلا إِنَّ أَوْلِيَآءَ اللَّهِ لاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ * الَّذِينَ آمَنُواْ وَكَانُواْ يَتَّقُونَ} [يونس: 26، 36]، وصفات أحدهما في القلب، والثاني في الجوارح. (الذين آمنوا) في القلب، (وكانوا يتقون) هذه في الجوارح، فإذا صلح القلب والجوارح؛ نال الإنسان الولاية بهذين الوصفين، وليست الولاية فيمن يدعيها من أولئك القوم الذين يسلكون طرق الرهبان وأهل البدع الذين يبتدعون في شرع الله ما ليس منه، ويقولون نحن الأولياء. فولاية الله عزَّ وجلَّ التي بها العز هي مجموعة في هذين الوصفين:الإيمان والتقوى.قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله أخذًا من هذه الآية: {الَّذِينَ آمَنُواْ وَكَانُواْ يَتَّقُونَ} [يونس: 36]، «من كان مؤمنًا تقيًّا كان لله وليًّا»، وصدق رحمه الله؛ لأن هذا الذي دلَّ عليه القرآن.

«ولا يعزّ من عاديت» يعني أن من كان عدوًّا لله فإنه لا يعز، بل حاله الذل والخسران والفشل، قال الله تعالى: {مَن كَانَ عَدُوّاً للَّهِ وَمَلائِكَتِهِ وَرُسُلِهِ وَجِبْرِيلَ وَمِيكَالَ فَإِنَّ اللَّهَ عَدُوٌّ لِّلْكَافِرِينَ} [البقرة: 89]، فكل الكافرين في ذل وهم أذلة. ولهذا لو كان عند المسلمين عز الإسلام وعز الدين وعز الولاية؛ لم يكن هؤلاء الكفار على هذا الوضع الذي نحن فيه الآن، حتى إننا ننظر إليهم من طرف خفي، ننظر إليهم من طريق الذل لنا، والعز لهم؛ لأن أكثر المسلمين اليوم مع الأسف لم يعتزوا بدينهم، ولم يأخذوا بتعاليم الدين، وركنوا إلى مادة الدنيا، وزخارفها؛ ولهذا أصيبوا بالذل، فصار الكفار في نفوسهم أعز منهم. لكننا نؤمن أن الكفار أعداء لله وأن الله كتب الذل على كل عدو له، قال الله تعالى:{إِنَّ الَّذِينَ يُحَآدُّونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ أُوْلَـئِكَ فِي الأَذَلِّينَ} [المجادلة:02]. وهذا خبر مؤكد،ثم قال: {كَتَبَ اللَّهُ لأَغْلِبَنَّ أَنَاْ وَرُسُلِي إِنَّ اللَّهَ قَوِيٌّ عَزِيزٌ} [المجادلة: 12]، فمن عادى الله عزَّ وجلَّ فهو ذليل لا يمكن أن يكون عزيزًا إلا في نظر من لا يرى العزة إلا في مثل ما كان عليه هذا الكافر، وأما من نظر أن العزة لا تكون إلا بولاية الله عزَّ وجلَّ والاستقامة على دينه فإنه لا يرى هؤلاء إلاَّ أَذَلَّ خلق الله
شكرا لك اختي نور على هذا الموضوع الذي دفعنا للبحث والقراءة والاستفادة
رد: الطاعة قرينها العز، والمعصية قرينها الذل
مُساهمة في السبت يناير 21, 2012 5:32 am من طرف abu khadra
نعم .. ان العزة لله ولرسوله وللمؤمنين
من الواجب ان تستشعر أنك في معية الله تعالى ان كنت مؤمنا !
وهذا يقودك بالطيع الى الأنقياد له عز وجل ..
فأذا كنتم اثنين او ثلاثة فأمروا أحدكم .. اجعلوه أميرا ..
فكيف اذا أستشعر الأنسان أنه بصحبة الله فمن يكون القائد ومن يكن له السمع والطاعة
بالقطع هو الله عز وجل ..
وأنت في حضرة الله وبمعيته وتحت نظره .. كيف يكون سلوكك ؟
كيف هو تصورك وكيف يكون رأيك وما هو الهدف الذي تسعى اليه !!
اذا كان الواحد منا برفقة أمير من أمراء الدنيا أو حاكم من حكامها او مع موظف له شأن
فأنه يحاول جاهدا ان يظهر في أحسن صورة ..
في الحديث وفي الأدب وفي التعامل ..
يخفض صوته ولا يتكلم الا بأطيب الكلام ويعامل كل من حوله باللين والخلق الرفيع
ولكنه بالرغم من ذلك يمكنه اذا ما غاب عن نظر الأمير والحاكم ان يعود الى طبعه
يرجع الى كسبه وحظ نفسه في الدنيا ..
يشتم هذا ويضرب هذا ويأكل الحرام ويغش ويكذب لأعتقاده انه بعيد عن نظر الحاكم
وأنه غير خاضع لرقابته !
طيب .. لما يستشعر العبد انه تحت نظر سيده ومولاه فأنه لا بد ويحسن العمل
لما يستشعر المسلم انه في معية الله وفي ظل رحمته ويخضع لعقابة !
كيف يكون تصرفه ! فأنه لا بد وأن يسعى بكل الوسائل ليكون عند حسن ظن الله تعالى به
ولهذا قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
ان أعلى مراتب الأيمان هو الأحسان ..
كيف يا رسول الله ! ان تعبد الله كأنك تراه فأن لم تكن تراه فأنه يراك
والمؤمن يعبد الله تعالى في الحالتين :
فهو يرى الله تعالى في أثار خلقه في الكون والأنسان
وهو يستشعر ان الله تعالى يراه والله شاهد عليه
شكرا خلينا سوا
..
 

الطاعة قرينها العز، والمعصية قرينها الذل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى أبو خضرة - ســـلام لكل الناس :: المنتدى الأســـــلامي العــــــــام :: الأســــلام منهـــــج للحيـــــــاة-
انتقل الى: