منتدى أبو خضرة - ســـلام لكل الناس
أهلا بك عزيزي/ عزيزتي .. لقد أسعدنا ان قمت بالتسجيل , بمشاركتك يمكن أن ينهض المنتدى ويتقدم , يمكنك المشاركة وأبداء الرأي والمقترحات .. يمكنك الكتابة بكل حرية , وسيكون في استقبالك اخوة وأخوات حريصين على التواصل معك لخدمة الصالح العام .. نحن في أنتظارك .. فأينما كنت .. نحن نرحب بك

منتدى أبو خضرة - ســـلام لكل الناس

مرحبا يا (زائر) خلينا سوا .. عدد مساهماتك 84
 
الرئيسيةالصفحة الأولىالتسجيلدخولالأسلام منهج للحياةالمجتمع المحليتسجيل دخول الأعضاء
 اللهم يا حي يا قيوم لا اله الا أنت برحمتك أستغيث لا اله الا أنت سبحانك أني كنت من الظالمين
ان هذا القرآن يهدي للتي هي أقوم

 

 
الشيخ عبد الرحمن السديس
الشيخ عبد الباسط عبد الصمد
 
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
جلالة الملك عبدالله الثاني

SmS

ان الاعمال والاجراءات

الاسرائيليـــة ضــــــــد المقدسات الاسلاميـــــة والقدس هي لعب بالنار وتجاوز للخط الاحمر !

-----------

وأكدت هذه المصادر أن الموقف الأردني المبدئي من قرار طرد الفلسطينين أنه يتعارض مع القانون الدولي الذي ينص على حق العودة، وأن الأردن لن يسمح تحت أي ذريعة بأن يتم طرد أي فلسطيني خارج أرضه لأن ذلك سيعطي شرعية لأي عملية تهجير جماعي للفلسطينيين باتجاه الأردن، وتطبيق فكرة الوطن البديل.

 

يا نـار مشبوبـه بروس
الجبــال
 يا نـار مشبوبـه
والرايات منصوبه وراسنا
 عالي والرايات منصوبه

 

المواضيع الأخيرة
» شركة كريازى للثلاجات 01273604050 موقع شركة كريازى
الأربعاء نوفمبر 16, 2016 7:23 am من طرف وايت ويل

» صيانة كريازى بالاسكندرية 01273604050 رقم خدمة عملاء كريازى 01118801699
الثلاثاء نوفمبر 08, 2016 6:49 am من طرف وايت ويل

» برنامج مشاهدة الكره الارضيه بكل وضوح EarthView 4.5
الثلاثاء نوفمبر 01, 2016 5:28 am من طرف كمال الزيتوني

» رقم صيانة كريازى بالمنوفية 01273604050 رقم صيانة كريازى بالقليوبية 01118801699
الأحد أكتوبر 16, 2016 6:31 am من طرف وايت ويل

» ولا تطع من أغفلنا قلبه عن ذكرنا ..
الخميس سبتمبر 08, 2016 5:31 am من طرف abu khadra

» المناسف والأنتخابات
الخميس سبتمبر 08, 2016 5:28 am من طرف abu khadra

» أهلا وسهلا ومرحبا
الخميس سبتمبر 08, 2016 5:24 am من طرف abu khadra

» ايوه صح ايوه هيك !!
الخميس سبتمبر 08, 2016 5:11 am من طرف abu khadra

» دعاء جميل مختصر
الخميس سبتمبر 08, 2016 4:33 am من طرف abu khadra

» معلومات مهمة عن تاريخ قرية الدوايمة المحتلة ،،،
الجمعة أكتوبر 23, 2015 5:52 am من طرف أحمد

» الحمد لله ما دام الوجود له ..
الأربعاء أكتوبر 21, 2015 11:07 pm من طرف أحمد

» صباح الخير ياللي معانا
الأربعاء أكتوبر 21, 2015 11:04 pm من طرف أحمد

كشــــــف الـــزوار
ترجمــــــة فوريـــــــــة
 
 
تونس الخضراء .. ثورة تشتعل
ليبيا .. تغسل جراحها بالدم
 
ليبيا .. الحرية أو الدم
 
البحرين .. ثورة بطعم شيعي
اليمن .. يصنع التغيير
تسونامي اليابان .. صور
هديتنا اليكم .. أفتح وشوف !
 
رجاء , التأكد من صحة الحديث
قبل المبادره الى نشره على النت
مواقــع صديقــه
صلاح أمرك للأخلاق مرجعــه
فقوم النفس بالأخلاق تستقــــم
 
المواضيع الأكثر نشاطاً
مضافة أبو ياسر : خطوة طيبة تثري المنتدى
حكمة اليوم / صباح الخير
اخبار سريعة
صباح الخير يلي معانا
صباح الخير ياللي معانا
جلسة وفاق ومحبة
رسااااااااااااااااالة عتاب ..
أفراح آل أبو خضره ،،،
أصبحنا وأصبح الملك لله
انت يللي تلعب بالمشاعر " 2 "

شاطر | 
 

 الى معلمتي مع التقدير !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ساره
صاحبة أجمل قلم
صاحبة أجمل قلم


سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 617
السٌّمعَة : -179
تاريخ التسجيل : 31/05/2009
العمر : 23

مُساهمةموضوع: الى معلمتي مع التقدير !   الإثنين أبريل 19, 2010 6:24 pm

الى معلمتي .. تحيــــة أحترام وتقدير .. أنت لم تعلميني حرفا واحد فقط !! لقد علمتيني كل الحروف الأبجدية .. وعلمتيني أن واحد وواحد يساوي أثنين .. أنا لا أنكر ذلك .. وعلمتيني أيضا ايه أبل تفاحة .. وعلمتيني كيف أميز بين الألوان .. وعلمتيني أن اقول في الصباح صباح الخير .. أشياء جميلة عرفتها على يديك ..ومع أعترافي لك بكل هذا .. فأنا لن أكون لك عبدا !! علمتيني نعم ولكني حرة .. لأني ببساطة لو أعطيت علوم الأرض كلها ..لن أكون الأ أنا .. لا تغضبي مني .. خذي بيدي.. لمنضي سويا الى الأمام . ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رمضان رجب أبوخضره



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 1763
السٌّمعَة : -308
تاريخ التسجيل : 28/10/2009
العمر : 64

مُساهمةموضوع: رد: الى معلمتي مع التقدير !   الإثنين أبريل 19, 2010 9:06 pm

قال امير الشعراء


قُـمْ للمعلّمِ وَفِّـهِ التبجيـلا********* كـادَ المعلّمُ أن يكونَ رسولا

أعلمتَ أشرفَ أو أجلَّ من الذي *********يبني وينشئُ أنفـساً وعقولا

سـبحانكَ اللهمَّ خـيرَ معـلّمٍ********* علَّمتَ بالقلمِ القـرونَ الأولى

أخرجـتَ هذا العقلَ من ظلماتهِ*********وهديتَهُ النـورَ المبينَ سـبيلا

ودور المعلم لاينحصر في التلقين وانما المعلم مصلح اجتماعي جمع بين العلم والحكمة فهذه
قصة جقيقية انقلها لكم

كي يتعظ أكثرنا ويتقى الله في أطفالنا ولكن تذكر عندما تنزل دموعك
أن لا تجعل أطفالك يعيشون نفس الطريق
ثلاث عشرة عاما هي تجربتي مع التدريس في مدرسة ابتدائية
قد أنسى الكثير من أحداثها وقصصها .. إلا قصة (ياسر) !!

كان ياسر طفل التاسعة في الصف الرابع الابتدائي وكنت أعطيهم حصتين في الأسبوع
كان نحيل الجسم أراه دوماً شارد الذهن .. يغالبه النعاس كثيراً ..
كان شديد الإهمال في دراسته .. بل في لباسه وشعره دفاتره كانت هي
الأخرى تشتكي الإهمال والتمزق !!
حاولت مراراً أن يعتني بنفسه ودراسته .. فلم أفلح كثيراً !! لم يجد معه
ترغيب أو ترهيب !! ولا لوم أو تأنيب !!
ذات يوم حضرت إلى المدرسة في الساعة السادسة قبل طابور الصباح بساعة
كاملة تقريباً . كان يوماً شديد البرودة ..

فوجئت بمنظر لن أنســـــاه !!
دخلت المدرسة فرأيت في زاوية من ساحتها طفلين صغيرين ..
قد انزويا على بعضهما ..
نظرت من بعيد فإذ بهما يلبسان ملابس بيضاء ..
لا تقي جسديهما النحيلة شدة البرد .. أسرعت إليهما دون تردد ..
وإذ بي ألمح ( ياسر ) يحتضن أخاه الأصغر ( أيمن ) الطالب في الصف الأول الابتدائي ..
ويجمع كفيه الصغيرين المتجمدين وينفخ فيهما بفمه !! ويفركهما بيديه !!
منظر لا يمكن أن أصفه .. وشعور لا يمكن أن أترجمه !!
دمعت عيناي من هذا المنظر المؤثر !!
ناديته : ياسر .. ما الذي جاء بكما في هذا الوقت !؟ ولماذا
لم تلبسا لباساً يقيكما من البرد !!
فازداد ياسر التصاقاً بأخيه ... ووارى عني عينيه البريئتين وهما تخفيان عني
الكثير من المعاناة والألم التي فضحتها دمعة لم أكن أتصورها !!!!
ضممت الصغير إليّ .. فأبكاني برودة وجنتيه وتيبس يديه !!
أمسكت بالصغيرين فأخذتهما معي إلى غرفة المكتبة ..
أدخلتهما .. وخلعت الجاكيت الذي ألبسه وألبسته الصغير !!
أعدت على ياسر السؤال : ياسر .. ما الذي جاء بك إلى المدرسة في
هذا الوقت المبكر !!
ومن الذي أحضركما !؟
قال ببراءته : لا أدري !! السائق هو الذي أحضرنا !!
قلت : ووالدك !!
قال : والدي مسافر إلى المنطقة الشرقية والسائق هو الذي اعتاد
على إحضارنا حتى بوجود أبي !!
قلت : وأمــــك !!
أمك يا ياسر .. كيف أخرجتكما بهذه الملابس الصيفية في هذا الوقت !؟
لم يجب ( ياسر ) وكأنني طعنته بسكين !!
قال أيمن ( الصغير ) : ماما عند أخوالي !!!!!!
قلت : ولماذا تركتكم .. ومنذ متى !؟
قال أيمن : من زمان .. من زمان !!
قلت : ياسر .. هل صحيح ما يقول أيمن !؟
قال : نعم يا أستاذ من زمان أمي عند أخوالي .. أبوي طلقها ... وضربها ..
وراحت وتركتنا .. وبدأ يبكي ويبكي !!
هدأتهما .. وأنا أشعر بمرارة المعاناة وخشيت أن يفقدا الثقة في أمهما ..
أو أبيهما !!
قلت له : ولكن والدتك تحبكما .. أليس كذلك !؟
قال ياسر : إيه .. إيه .. إيه .. وأنا أحبها وأحبها وأحبها .. بس أبوي !! وزوجته !!
ثم استرسل في البكاء !!
قلت له : ما بهما ألا ترى أمك يا ياسر !؟
قال : لا .. لا .. أنا من زمان ما شفتها .. أنا يا أستاذ ولهان عليها مرة مرة !!
قلت : ألا يسمح لك والدك بذهابك لها !؟
قال : كان يسمح بس من يوم تزوج ما عاد سمح لي !!!
قلت له : يا ياسر .. زوجت أبوك مثل أمك .. وهي تحبكم !!
قاطعني ياسر : لا .. لا . يا أستاذ أمي أحلى .. هذي تضربنا ...
ودايم تسب أمي عندنا !!
قلت له : ومن يتابعكما في الدراسة !؟
قال : ما فيه أحد يتابعنا .. وزوجة أبوي تقول له إنها تدرسنا !!
قلت : ومن يجهز ملابسكما وطعامكما ؟
قال : الخادمة .. وبعض الأيام أنا !!
لأن زوجة أبوي تمنعها وتخليها تغسل البيت !!
أو تروحها لأهلها !!
وأنا اللي أجهز ملابسي وملابس أيمن مثل اليوم !!
اغرورقت عيناي بالدموع .. فلم أعد أحتمل !!
حاولت رفع معنوياته .. فقلت : لكنك رجل ويعتمد عليك !!
قال : أنا ما أبي منها شيء !!
قلت : ولماذا لم تلبسا لبس شتوي في هذا اليوم ؟
قال : هي منعتني !!
قالت : خذ هذي الملابس وروحوا الآن للمدرسة .. وأخرجتني
من الغرفة وأقفلتها !!!
قدم المعلمون والطلاب للمدرسة ..
قلت لياسر بعد أن أدركت عمق المعاناة والمأساة التي يعيشها مع أخيه :
لا تخرجا للطابور ..
وسأعود إليكما بعد قليل !!
خرجت من عندهما .. وأنا أشعر بألم يعتصر قلبي .. ويقطع فؤادي !!
ما ذنب الصغيرين !؟
ما الذي اقترفاه !؟
حتى يكونا ضحية خلاف أسري .. وطلاق .. وفراق !!
أين الرحمة !؟
أين الضمير !؟
أين الدين !؟
بل أين الإنسانية !؟
أسئلة وأسئلة ظلت حائرة في ذهني !!
سمعت عن قصص كثيرة مشابهة .. قرأت في بعض الكتب مثيلاً لها ..
لكن كنت أتصور أن في ذلك نوع مبالغة حتى عايشت أحداثها !!
قررت أن تكون قضية ياسر وأيمن .. هي قضيتي !!
جمعت المعلومات عنهما .
وعن أسرة أمهما .. وعرفت أنها تسكن في الرياض !!
سألت المرشد الطلابي بالمدرسة عن والد ياسر وهل يراجعه !؟
أفادني أنه طالما كتب له واستدعاه .. فلم يجب !!
وأضاف : الغريب أن والدهما يحمل درجة الماجستير ..
قال عن ياسر : كان ياسر قمة في النظافة والاهتمام .. وفجأة تغيرت حالته
من منتصف الصف الثالث !!
عرفت فيما بعد أنه منذ وقع الطلاق !!
حاولت الاتصال بوالده .. فلم أفلح .. فهو كثير الأسفار والترحال ..
بعد جهد .. حصلت على هاتف أمه !!
استدعيت ياسر يوما إلى غرفتي وقلت له : ياسر لتعتبرني عمك أو والدك ..
ولنحاول أن نصلح الأمور مع والدك .. ولتبدأ في الاهتمام بنفسك !!
نظر إليَّ ولم يجب وكأنه يستفسر عن المطلوب !!
قلت له : حتماً والدك يحبك .. ويريد لك الخير .. ولا بد أن يشعر بأنك تحبه ..
ويلمس اهتمامك بنفسك وبأخيك وتحسنك في الدراسة أحد الأسباب !!
هزَّ رأسه موافقاً !!
قلت له : لنبدأ باهتمامك بواجباتك .. اجتهد في ذلك !!
قال : أنا ودي أحل واجباتي .. بس زوجة أبوي تخليني ما أحل !!
قلت : أبداً هذا غير معقول .. أنت تبالغ !!
قال : أنا ما أكذب هي دايم تخليني اشتغل في البيت وأنظف الحوش , , , !!
صدقوني .. كأني أقرأ قصة في كتاب !!
أو أتابع مسلسلة كتبت أحداثها من نسج الخيال !!
قلت : حاول أن لا تذهب للبيت إلا وقد قمت بحل ما تستطيع من واجباتك !!
رأيته .. خائفاً متردداً .. وإن كان لديه استعداد !!
قلت له ( محفزاً ) : ياسر لو تحسنت قليلاً سأعطيك مكافأة !!
هي أغلى مكافأة تتمناها !!
نظر إليَّ .. وكأنه يسأل عن ماهيتها !!
قلت : سأجعلك تكلم أمك بالهاتف من المدرسة !!
ما كنت أتصور أن يُحْدِثَ هذا الوعد ردة فعل كبيرة !!
لكنني فوجئت به يقوم ويقبل عليَّ مسرعاً .. ويقبض على
يدي اليمنى ويقبلها وهو يقول :
تكف .. تكف .. يا أستاذ أنا ولهان على أمي !!
بس لا يدري أبوي !!
قلت له : ستكلمها بإذن الله شريطة أن تعدني أن تجتهد .. قال : أعدك !!
بدأ ياسر .. يهتم بنفسه وواجباته .. وساعدني في ذلك بقية المعلمين
فكانوا يجعلونه يحل واجباته في حصص الفراغ ...
أو في حصة التربية الفنية ويساعدونه على ذلك !!
كان ذكياً سريع الحفظ .. فتحسن مستواه في أسبوع واحد !!!
( صدقوني نعم تغير في أسبوع واحد ) !!
استأذنت المدير يوماً أن نهاتف أم ياسر .. فوافق ..
اتصلت في الساعة العاشرة صباحاً .. فردت امرأة كبيرة السن ..
قلت لها : أم ياسر موجودة !!
قالت : ومن يريدها ؟
قلت : معلم ياسر !!
قالت : أنا جدته .. يا ولدي وش أخباره .. حسبي الله على اللي كان السبب
حسبي الله على اللي حرمها منه !!
هدأتها قليلاً .. فعرفت منها بعض قصة معاناة ابنتها ( أم ياسر ) !!
قالت : لحظة أناديها ( تبي تطير من الفرح ) !!
جاءت أم ياسر المكلومة .. مسرعة .. حدثتني وهي تبكي !!
قالت : أستاذ .. وش أخبار ياسر طمني الله يطمنك بالجنة !!
قلت : ياسر بخير .. وعافية .. وهو مشتاق لك !!
قالت : وأنا .. فلم أعد أسمع إلا بكاءها .. ونشيجها !!
قالت وهي تحاول كتم العبرات : أستاذ ( طلبتك ) ودي أسمع صوته وصوت أيمن
أنا من خمسة أشهر ما سمعت أصواتهم !!
لم أتمالك نفسي فدمعت عيناي !!
يا لله .. أين الرحمة ؟
أين حق الأم !؟
قلت : أبشري ستكلمينه وباستمرار .. لكن بودي أن تساعدينني
في محاولة الرفع من مستواه .. شجعيه على الاجتهاد
لنحاول تغييره .. لنبعث بذلك رسالة إلى والده !!!
قالت : والده !! ( الله يسامحه ) .. كنت له نعم الزوجة
ولكن ما أقول إلا : الله يسامحه !!
ثم قالت : المهم .. ودي أكلمهم واسمع أصواتهم !!
قلت : حالاً .. لكن كما وعدتني .. لا تتحدثين في مشاكله مع زوجة أبيه أو أبيه !!
قالت : أبشر !
دعوت ياسر وأيمن إلى غرفة المدير وأغلقت الباب
قلت : ياسر هذي أمك تريد أن تكلمك !!
لم ينبت ببنت شفه .. أسرع إليَّ
وأخذ السماعة من يدي وقال : أمي .. أمي .. أمي .. تحول الحديث إلى بكاء !!
إذا اختلطت دموع في خدود ***** تبين من بكى ممن تباكا !!
تركته .. يفرغ ألماً ملأ فؤاده .. وشوقاً سكن قلبه !!
حدثها .. خمسة عشر دقيقة !!
أما أيمن .. فكان حديثها معه قصة أخرى .. كان بكاء وصراخ من الطرفين !!
ثم أخذتُ السماعة منهما .. وكأنني أقطع طرفاً من جسمي
فقالت لي : سأدعو لك ليلاً ونهاراً .. لكن لا تحرمني من ياسر وأخيه !!
ولا يعلم بذلك والدهما !!
قلت : لن تحرمي من محادثتهم بعد اليوم !!
وودعتها !
قلت لياسر بعد أن وضعت سماعة الهاتف : انصرف
وهذه المكالمة مكافأة لك على اهتمامك الفترة الماضية
وسأكررها لك إن اجتهدت أكثر !!
عاد الصغير .. فقبَّل يدي .. وخرج وقد افترَّ عن ثغره الصغير ابتسامة فرح ورضى !!
قال : أوعدك يا أستاذ أن اجتهد وأجتهد !!
مضت الأيام وياسر من حسن إلى أحسن .. يتغلب على مشاكله شيئاً فشيئا
رأيت فيه رجلاً يعتمد عليه !!
في نهاية الفصل لأول ظهرت النتائج فإذا بياسر الذي اعتاد أن يكون ترتيبه
بعد العشرين في فصل عدد طلابه ( 26 ) طالباً يحصل على الترتيب ( السابع ) !!
دعوته .. إليَّ وقد أحضرت له ولأخيه هدية قيمة
وقلت له : نتيجتك هذه هي رسالة إلى والدك
ثم سلمته الهدية وشهادة تقدير على تحسنه
وأرفقت بها رسالة مغلقة بعثتها لأبيه كتبتها كما لم أكتب رسالة من قبل
كانت من عدة صفحات !!
بعثتها .. ولم أعلم ما سيكون أثرها .. وقبولها !!
خالفني البعض ممن استشرتهم وأيد البعض !!
خشينا أن يشعر بالتدخل في خصوصياته !!
ولكن الأمانة والمعاناة التي شعرت بها دعت إلى كل ما سبق !!
ذهب ياسر .. يوم الأثنين بالشهادة والرسالة والهدية بعد
أن أكدت عليه أن يضعها بيد والدة !!
في صبيحة يوم الثلاثاء .. قدمت للمدرسة الساعة السابعة صباحاً
وإذ بياسر قد لبس أجمل الملابس يمسك بيده رجلاً حسن الهيئة والهندام !!
أسرع إليَّ ياسر .. وسلمت عليه .. وجذبني حتى يقبل رأسي !!
وقال : أستاذ .. هذا أبوي .. هذا أبوي !!
ليتكم رأيتم الفرحة في عيون الصغير .. ليتكم رأيتم الاعتزاز بوالده
ليتكم معي لشعرتم بسعادة لا تدانيها سعادة !!
أقبل الرجل فسلم عليّ .. وفاجأني برغبته تقبيل رأسي فأبيت فأقسم أن يفعل !!
أردت الحديث معه فقال : أخي .. لا تزد جراحي جراح
يكفيني ما سمعته من ياسر وأيمن عن معاناتهما مع ابنة عمي ( زوجتي ) !!
نعم أنا الجاني والمجني عليه !!
أنا الظالم والمظلوم !!
فقط أعدك أن تتغير أحوال ياسر وأيمن وأن أعوضهما عما مضى !!
بالفعل تغيرت أحوال ياسر وأيمن .. فأصبحا من المتفوقين
وأصبحت زيارتهما لأمهما بشكل مستمر !!
قال الأب وهو يودعني : ليتك تعتبر ياسر ابناً لك !!
منقول

اعتذر للاطالة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابوشوشة
مشرف المنتدى الرياضي العام


سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 1988
السٌّمعَة : -244
تاريخ التسجيل : 14/05/2009
العمر : 33

مُساهمةموضوع: رد: الى معلمتي مع التقدير !   الإثنين أبريل 19, 2010 11:33 pm

من علمني حرفاً صيرت لة عبداً .. مشكوريين سارة علي المداخلة الجميلة الرائعة سارة عندما قراءت عنوان الموضوع في العمود المتحرك تأكدت انج سارة صاحبة الموضوع .
ابوشوشة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ساره
صاحبة أجمل قلم
صاحبة أجمل قلم


سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 617
السٌّمعَة : -179
تاريخ التسجيل : 31/05/2009
العمر : 23

مُساهمةموضوع: رد: الى معلمتي مع التقدير !   الثلاثاء أبريل 20, 2010 4:26 am

أشكرك أخي رمضان .. أشكرك كثيرا وكثيرا على هذه القصة .. لقد أبدعت في سرد تفاصيلها .. وكأني ب ياسر وأيمن أمام عيناي
نعم هذه النتيجة المتوقعة في غياب الأم .. ألم ومعاناة وأهمال .. والوالد طلع فهمان أدرك عاجلا أن ولديه يعيشون في ظلم زوجة الأب .. ولم يثنيه عن الأستماع اليهما .. تعلقه وشغفه بزوجته الجديده كما يفعل الكثيرون .. فمعظم الآباء في مثل هذه الحالة لا يستمعون الى شكوى أولادهم من سوء معاملة زوجة الأب .. وأنما يتلقون دائما ما تقوله - الزوجة - عن - قلة أدب الآولاد وأنها ترعاهم وتحبهم ولكنهم لا يحبونها .. وهذه صورة نمطية ومكرره في مجتمعاتنا .. ولكن يبدوا ان والد ياسر قد خرج مبكرا من أسر الزوجة الجديده .. وكنت أنتظر في نهاية للقصة وأتمنى عودة أم ياسر الى ولديها ..
شكرا لك أستاذ رمضان ومع أحترامي وتقديري لك ان كنت أنت صاحب القصة أو غيرك .. فأقول لو حصلت هذه الأحداث معي .. على الأطلاق لن أنحدر الى مستوى العبيد ولو دفعت حياتي كلها .. وليس فقط شهادات مدرسيه .. فما قيمة الشهادة أن لم تكن شهادة بأني حرة ولست عبدة .. حتى بمعناها الرمزي .. نعم أكون لمعلمتي بنتا وفيه وأختا وصديقة وأحمل لها التقدير .. ولكني لن أكون عبدة بكل مشتقات الكلمة .. وأنا شايفه أن مقولة : من علمني حرفا كنت له عبدا ليست الا واحدة من وسائل التعبير عن الهزيمة النفسية والتي قادت الأمة الى الكوارث الحالية .. مجتمع السادة والعبيد !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
القرش



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 665
السٌّمعَة : -156
تاريخ التسجيل : 03/08/2009
العمر : 33
الموقع : مصر

مُساهمةموضوع: رد: الى معلمتي مع التقدير !   الثلاثاء أبريل 20, 2010 10:31 am

بصراحه اولا احترم وجهه نظر (ساره ) التى ترمى الى الحريه المنشودة....
ثانيا الاخ ( رمضان ابو خضرة) هذة من اجمل القصص المؤثره التى قرأت من قبل وهذا واحد على مليون مما يحث من وراء الطلاق وانفصال الابوين والخاسر الاول هم الابناء الذين لا ناقة لهم ولا جمل مما حدث لابويهم الا التشرد فى الدنيا . ولولا ان سخر الله لهم ذلك المدرس القدوة لكانوا ممن الممكن ان يكونوا من المسجلين خطر على الدوله ومن المجرمين فى المستقبل.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أحمد
عضو نشيط


سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2401
السٌّمعَة : -667
تاريخ التسجيل : 08/01/2010
العمر : 38

مُساهمةموضوع: رد: الى معلمتي مع التقدير !   الثلاثاء أبريل 20, 2010 10:38 am

عمي رمضان الحقيقة أنني ظننت أنك كنت ذاك المدرس ولا زلت أظن ذلك حتى هذه اللحظة رغم أنك كتبت منقوووول ، لكنك كنت نعم المعلم الفاضل ولقد قدمت لأمتنا ما تستحق الشكر عليه ( طبعاً قبل أن يتكلل جهادك في طلب العلم بشهادة القانون والمحاماة )

------------------------------------------
رغم أن أحدهم قد قال يوماً :

يكاد شوقي يفلقني بقوله **** قم للمعلم وفه التبجيلا
لو أدرك المعلم في زماننا **** ينصب الفاعل ويرفع المفعولاً

إلا أن المعلم حقيقة يبقى الجندي المجهول والفنان العظيم الذي نحت وصقل أجمل التماثيل السحرية التي تنقلب حية حالما ينجز نحتها ،،،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: الى معلمتي مع التقدير !   الثلاثاء أبريل 20, 2010 11:42 am

مساء الخير .. الجميع بدعو الى تقدير المعلم .. بالرغم من أنه يتقاضى أجرا على مهنته ! ولم يتقدم طواعية للقيام بهذه المهمة , وقد جاء التقدير من أجل " الهيبة والمكانة العليه " على طريقة العرب الذين عاشوا حياتهم وهم يهتفون بحياة الشيخ كي يظل سبفه مشرعا على رقابهم .. ولا تحلو لهم حياة الا في ظل طويل العمر!
ما علينا ! فقد أجمع العلماء على كراهة التسمية ب عبد الرسول .. وهو على ما هو عليه من أجلال ورفعة مقام .. فالعبودية لا تكون الا لله وحده .. مع أن اسم " عبد الرسول " ليس فعلا وأنما كناية عن التبعيةوتعظيم الرسول الكريم
كما أن السيرة النبوية بمجملها لم تتحدث عن الذين يعملون في بيوت الصحابة وبيت النبي على أنهم عبيدا .. وأنما خدما .. يقومون على الخدمة .. والخدمة تعد من الأعمال .. بينما العبودية تعد ذلا وهوانا وصغارا .. وقد ترفعت السنة المطهرة على وصف الخدم بالعبيد .. وذلك لنقاء الفكر الأسلامي وعدالته .. بينما انتشر فكر تسمية الخدم بالعبيد لاحقا حين سيطر نطام العشيرة والمشبخة وحكم الفرد على قيادة الناس !
كما أن التاريخ قد سجل عن أمير المؤمنين عمر بن الخطاب مطلق العدالة في سلوكه مع خادمه وهو في طريقه الى بيت المقدس لأستلامه مفاتيح المدينة المقدسه .. اذا أن خادمه لم يكن عبدا له .. حيث كانا يتبادلا الأدوار في ركوب الدابة .. فلو كان خادمه عبدا لما قبل بالركوب يقوده أميره .. حيث أن نفوس العبيد لا تطيق هذا .. وأنما هي نفوس مستكينة تقبل الهوان طائعة مختارة !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
abu khadra



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 2706
السٌّمعَة : -760
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: الى معلمتي مع التقدير !   الثلاثاء ديسمبر 13, 2011 1:18 pm

والله يا ساره ابدعت .. يوجد فرق كبير بين أظهار المحبة والتقدير لمن تحب
وبين أظهار او البوح بأيحاءات الذل لمن نحب ..
فأذا كنت أحبه ويحبني فنحن متكافئين ..
فلماذا التذلل .. أي منهما ..
احب المعلم واحب المعلم لانه يعلمني صح ؟
واحب الخباز لانه يصنع لي رغيفا
واحب الميكانيكي لانه يصلح سيارتي
واحب رجل الأمن لانه يحميني
فهل من المعقول ان اكون عبدا لكل هؤلاء ؟

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abukhadra.ba7r.org
ابو ياسر



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 1824
السٌّمعَة : -148
تاريخ التسجيل : 12/01/2010
العمر : 73

مُساهمةموضوع: رد: الى معلمتي مع التقدير !   الأربعاء ديسمبر 14, 2011 10:01 pm




بسم الله الرحمن الرحيم
الى معلمتتي مع التقدير
استدعيت الى مدرسة حنين في الجبل الاخضر – عمان – لامر يخص بعض الاولاد وحينما دخلت
الى المدرسة سمعت الاستاذ يقول ( لو ان اهله متربين كان طلع الولد متربي) فعرفت ان هذا
الاستاذ من استدعاني – فاخذته الى غرفة المدير الذي اعرفه وشاركنا استاذ ثالث في الحوار
فقلت له ما المشكله – فشرحها لي فقلت له هذه مشكلة بسيطه ويمكن حلها ببوسة راس
فاخذ يصرخ باعلى صوته- فقلت له يا اخي – انا رجل امي ولا استوعب الا بهدوءعلى
راحتك بمخاطبتي- وهنا تدخل المدير واسكته
قلت له الم يكن لك دور في التربية –قال لا – قلت له يااخي حينما دخلت الى المدرسة هناك
لافته مكتوب عليها وزارة التربية----- والتعليم – اذن هذه المدرسة بمحتوياتها تقوم بوظيفتين
التربية اولا – ثم التعليم وانت بردك هذا تهمل الوظيفة الاولى – اذن انت لم تمر بها حتى تعلمها
للاولاد فيلزمك تربية في البداية – حتى تقوم بوظيفتك - فسالته انت من اي بلد فقال من صور باهر
فقلت – يا حسرتك يا صور باهر لو مات عربود – لتصيري مرتع للكلاب
وبعدها شرحت عن كفية التطور التربوي – اي ان الطفل في بداية حياته يبدا مقلدا ابية – الاستاذ
الاولاد في الشارع
احببت سرد هذه القصة مقارنة مع القصة الي كتبها او نقلها الاستاذ رمضان جزاه الله خيرا عن ياسر واخيه وخلت نفسي اني اقرأ في كتاب العبرات للمنفلوطي رحمه الله حتى استدركت
المشاكل الاجتماعية التي تحل بالناس نتيجة سوء الفهم او التدخلات الخارجية او الغرور
والاستعلاء والتشاحن على قيادة دفة السفينه وتنسى انها انثى
رحم الله امهاتنا رحمة واسعة
والسلام عليكم
ابو ياسر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو علاء



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 177
السٌّمعَة : -25
تاريخ التسجيل : 12/11/2010
العمر : 54

مُساهمةموضوع: رد: الى معلمتي مع التقدير !   الخميس ديسمبر 15, 2011 12:53 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بادىء الامر اريد ان ابين ان العبوديه لا تجوز الا لله الواحد الاحد خالق الكون والكائنات اللطيف الخبير بعباده ذو الفضل والمنه على مخلوقاته وليس هناك من يستحق العباده مهما علا شانه او سلطانه بالرضا او الاكراه
يقول الله عز وجل : وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانا إما يبلغن عندك الكبر أحدهما أو كلاهما فلا تقل لهما أفٍ ولا تنهرهما وقل لهما قولا كريما .."
العباده في هذه الايه الكريمه لله وحده استثنائيه الااياه والوالدين ان تحسن اليهما في الكبر كمل ربياك صغيرا
والمعلم بعتباره مربي كالوالدين وجب احترامه والاحسان اليه كوالد المتعلم هذا اذا كان المعلم ينطلق من فكرة حرصه على المتعلم كابن له ليس فقط من ناحية التعليم وانما من ناحية التربيه والتي يحرص عليها ولي الامر منذ البدايه ولكن وللاسف فقد الكثير من المعلمين هذه الناحيه وركزو على المنهاج النظري في هذه الايام وانا متاكد ومن خلال خبرتي التربويه لو ان المعلم وجه للطالب الجانب التربوي عند موقف معين وعالجه مع الطالب لنظر اليه كل من ولي الامر والطالب نظرة احترام وتقدير ولنظر الطالب بالذات الى المعلم كولي امروقد يكون له اكثر من ولي امره اصلاحا لخبرته في التعامل مع هكذا امور فهى تربيه ومن ثم تعليم كما تفضل ابو ياسر
مساء الخير .. الجميع بدعو الى تقدير المعلم .. بالرغم من أنه يتقاضى أجرا على مهنته ! ولم يتقدم طواعية للقيام بهذه المهمة , وقد جاء التقدير من أجل " الهيبة والمكانة العليه " على طريقة العرب الذين عاشوا حياتهم وهم يهتفون بحياة الشيخ كي يظل سبفه مشرعا على رقابهم .. ولا تحلو لهم حياة الا في ظل طويل العمر!
القول السابق لابو وحيد الان صحيح فعندما تحولت رسالة التعليم من رساله مهنه زهيدة الاجر في هذه الظروف الماديه الصعبه واصبح المعلم في صراع مع الحياه لتوفير متطلبات اسرته وخف عطائه للمهنه الان
اما المعلم في الماضي القريب وانا ممن عاصرهم تلمبذا ومعلما فقد فرضواهم هيبتهم واحترامهم على الجميع بدون سيف او غيره وكانو هم الذين يختاروا المهنه حبا فيها بغض النظر عن الناحبه المادبه
وافضل ان تكون هذه الامور التربويه بعد الاذن في منتدى التربيه والتعليم
والسلام عليكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام وليد ابو خضره



سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 246
السٌّمعَة : -6
تاريخ التسجيل : 19/04/2011
العمر : 56

مُساهمةموضوع: رد: الى معلمتي مع التقدير !   الخميس ديسمبر 15, 2011 2:48 pm






بسم الله الرحمن الرحيم
ان الطالب المؤدب في بيته ويحترم والديه يكون مؤدبا ومحترما مع معلميه واحيانا العكس

كما يحدث العقوق بين الابن والأب كذلك يكون العقوق من التلميذ نحو أستاذه وقديما قال (من علمني حرفا كنت له عبدا)
كنا نسمع عن احترام الطالب لأستاذه والتلميذ لمعلمه ما يفوق التصور والخيال من التوقير والإجلال فأصبح اليوم وكأنه أحلام منام تروى أو من ذكريات التاريخ عفا عليها الزمان
كانت العلاقة بين التلميذ وأستاذه علاقة أبوية يحب الأستاذ تلميذه كما يحب ولده ويوقر الطالب أستاذه كما يوقر أباه بل اشد لأنه كان يعتقد انه والده الروحي ومربى النفس والروح أغلى من الجسد ولذلك كانت العلاقة بينهما متينة.
أما اليوم فقد تغير الحال وتبدلت المفاهيم فترى الطالب يفرح إذا مرض أستاذه ويغضب إذا انقص له درجة وربما شتمه فى غيبته إن لم يكن فى حضوره ذلك
لأن العلاقة أصبحت مادية بحته فمن سخا عليه فى العلامات وخفف عليه من الامتحان وضيع الساعات فى القيل والقال والحكايات والأخبار فهو المبجل وهو فى نظره المعلم القدير
إن هذه النظرة الخاطئة من التلميذ نحو الأستاذ ومن الأستاذ نحو التلميذ هى التى هوت بالمعلم وطلابه إلى هذا الوادي السحيق.
قال عمر بن الخطاب رضى الله عنه
(تعملوا العلم .وتعلموا للعلم السكينة والحلم .تواضعوا لمن تتعلمون منه وتواضعوا لمن تعلمون ولا تكونوا جبابرة فلا بقوم علمكم بجهلكم) صدقت
إنا لله وإنا اليه راجعون
على الاخلاق على الحياء الادب على الاحترام
والسلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ساره
صاحبة أجمل قلم
صاحبة أجمل قلم


سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 617
السٌّمعَة : -179
تاريخ التسجيل : 31/05/2009
العمر : 23

مُساهمةموضوع: رد: الى معلمتي مع التقدير !   الأحد يناير 29, 2012 12:09 pm

مساء الخير ..
الى معلمتي مع التقدير والأحترام وكل مقدمات الواجب ولكن
ليس بالصورة التي يراد لها ان تكون من قبل ادارات التعليم العربي
نعم معلمتي نعم مؤدبتي نعم سيدتي لكن بحقها
أن تكون المعلمة بالفعل مؤدبة وأن تكون سيدة
وليس مجرد ديكور من مجملات المدارس
فهل العبودية لله تعالى تكون بمثل العبودية للبشر !
عنما يتخذني الله تعالى عبدا له ..
هل يوازي ذلك أو يتمثل به أن أكون عبدا عند أحد الناس ..
خادما ذليلا مهانا كوني عبدا عنده فهو يمتلكني بهذه الصفة
لا كلمة لي ولا كرامة ولا حضورا !!
وأنما أنا عبد يبيعني ويشتريني ويضربني !
والله لا يرضى لعباده الذل والمهانة ..
بينما البشر يرضون ! الله تعالى لا يرضى لعباده السخرة والتحقير
فالعبودية لله تعالى فقط وليس من حق البشر مهما علوا في الأرض
من هنا فأنا أكره التعبير بالعبد مجازا أو مزاحا أو تحت أي تصرف من الأفعال !
الا لله تعالى لأن الله تعالى ليس بظلام للعبيد ..
بينما البشر ظلامون للعبيد !
فكيف أكون - عبدة - لمعلمة - مهما علت ومهما بلغت من الشأن
لأنها أن أصرت على ان أكون - عبدة - لها كونها علمتني حرفا قبضت أجرها !
فهي لا تستحق أن ألقي عليها التحية .. هكذا أفهمها !
مع التقدير والتحية لكل النفوس الآبية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رشا ع



عدد المساهمات : 49
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 26/01/2012
العمر : 33
الموقع : السعودية

مُساهمةموضوع: رد: الى معلمتي مع التقدير !   الإثنين يناير 30, 2012 7:01 am


قف للمعلم وفه التبجيلا ..................... كاد المعلم ان يكون رسولا

سامحك الله شوقي فقد .......................... كنت بهذا البيت عجولا

لم تعط المعلم شيئا الا حقه ......................... بوقوف الطالب له معدولا

كانك شوقي ما رايت معلما ............................ بل شاهدت وحشا او غولا

الا تعلم شوقي انا نحاسب ........................... يوم القيامة فكن من ذلك خجولا

الا تخاف ثورة طالب .............................. عن اداء حقوقه يراك مشغولا

وعن غرور مس معلمه ....................... يراك يا شوقي عنه مسؤولا

لا تجامل او تغازل معلما ......................... ولا تنظم له الكلام المعسولا

فالحرب دوما على المعلم قائمة ................... ستعرف ذلك من القرون الاولى

مدح الابطال والفرسان حق ..................... ولكن مدح المعلم ليس مقبولا

قال اللائمون لما اخبرتهم ...................... عن لؤم المعلم صار مخبولا

وكان مرضا في دماغي مسني ................ او ربما اثقلت فاكلت فولا

امامك شوقي قارئ فطن ................. امام معلمك يرفض المثول

حتى اذا قيل قف للمعلم ................... تراه علل قعوده الخمول

لم نعد صغارا نخاف العصا ........................ وقد اصبحنا كبارا فحولا

ولم يعد للمعلم علينا سلطة ..................... فنعشق الحرية كما الوعول

عزيزتي سارة كتبت هذه القصيدة معارضة فيها قصيدة شوقي وانا في سن 17 سنة, اي قبل 11 سنة وكنت ارفض الرضوخ لمعلمتي وكانني اراها دوما تريد ان تروضني وكانني اعرف ان هدفها ان تكسبني الى صفها , كنت اكره فلسفة بعضهن وارى غرورا لا اطيقه مع ان بعضهن كن مميزات وذكيات كنت استمتع بجذب الانتباه وكمراهقة كنت ارى انهن يردن ان اكون فتاة نمطية ..وانا اردت التفرد .
وفي اخر يوم في المدرسة .. رايت المدرسة وكانها ستصبح اطلال واثارا رايت روحها ..وعندما نظرت الى معلماتي شعرت بالتمزق رايت في معلمتي اما.. رفيقة.. وكان يمكن ان تكون صديقة.. كان من الممكن ان ادعوها الى زفافي وان اعرفها بابنتي وان ازورها في بيتها وان تسال عني, كنت معتدة بتحليلاتي الفرويدية ولكن تفكير سنوات تهدم عندما زرت المدرسة بعد سنتين من مغادرتها لاجد ان معلماتي لم ينسينني بل واقبلن علي يسالنني عن احوالي ورايت الماضي في عيونهن ... استمتعي بالحاضر واعطي نفسك فرصة لتتفهمي ان الاشخاص الذين ترينهم كل يوم سيتذكرون قصتك التي تخلقينها على ارض الواقع .. فلتكن قصتك اجمل القصص.

وبالتوفيق ايتها المعبرة الصغيرة .


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ساره
صاحبة أجمل قلم
صاحبة أجمل قلم


سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 617
السٌّمعَة : -179
تاريخ التسجيل : 31/05/2009
العمر : 23

مُساهمةموضوع: رد: الى معلمتي مع التقدير !   الإثنين يناير 30, 2012 7:50 am

شكرا لك .. صدقيني ما أردت التهوين من شأن المعلمة ولا من عظمة دورها بس خليني أقول الملاحظة اللي في بالي .. معلش انت تفضلي اللغة العربية وأنا أحبها أيضا لكني أجد
نفسي أحيانا أتعامل باللغة الدارجة وأعتبرها - بهارات مشكله -
الملاحظة هي وأرجو أن تنصفيني فيها أن كانت حقا أو جهلا :
في ميدان التحرير بمصر كان شعار احدى التظاهرات يوم الحرائر او رد الشرف
وقد جاءت على خلفية - البنت التي جرت تعريتها وسحلها في الشارع والصورة عندي ولكني حياء لا أسجلها في المنتدى !
طالب المتظاهرون برد الشرف .. انتبهي !
في ميدان آخر - العباسية - كانت هناك هتافات مناهضة لرد الشرف يعني معارضة له علنا
فكانت الشعارات الموجهه لميدان التحرير : انت خونة تريدون تخريب البلد انت عملاء
أنا لن أعلق هنا فقد كتبت تعليقا وافيا في مكان آخر في المنتدى في وقتها
أترك التعليق لك في هذه الجزئية ..
ما اريد قوله انه من جملة ما قيل من الخطباء في العباسية وأنا أسميهم - المهرجين - على الطريقة المصرية قام احدهم فقال ليدافع عن العسكر :
هل نسيتم فرقة الصاعقة كيف دافعت عن أرض مصر وهل نسيتم الطيار فلان كيف قاتل على الجبهة !!!
السؤال : بربك يا رشا هل هذا دفاع مشرف !
ما هي وظيفة العسكر اذا لم يدافعوا عن البلد ؟
وهل دفاعهم يوجب ان - يعايروا - به الشعب
الجندي ياخذ معاشا ليدافع عن البلد ما دام قبل بهذه الوظيفة
هو لم يلتحق أصلا في الجيش مجانا من غير مقابل
وكل ما يعمله ليس مشكورا عليه الا في حالة - التطوع -
فأذا ما تطوع مجانا ولم يأخذ أجرا على عمله ساعتها يشكر جزيل الشكر
طبعا هذا تلاعب بالعقول .. ما دمت تأخذ أجرا يجب ان تقوم بالعمل وعملك الدفاع عن البلد ..
وانت يا معلمة ما دمت تتقاضين أجرا عن التعليم فما هو وجه الشكر لذلك العمل الا من قبيل الود والمحبة فقط !
انت ما التحقت بقطاع التعليم الا لتقومي بالتعليم .. فلماذا أكون لك - عبدة - مش فاهمة !!
وظيفتك ان تعلمي وقد قبلت بها كأي وظيفة في أي قطاع وتأخذين عليه أجرا
المهم اختي الفاضلة رشا .. هذه وجهة نظري فلعلها تحتمل الصواب والخطأ
فأرجو التصحيح حسب ما جاء في الشعر خاصتك حول شوقي وأشباه شوقي
علما ان شوقي وغيره ليسوا قدوة .. وفي تاريخه الشخصي شوائب كثيرة اي ان فيه ما يجرح عدالته !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رشا ع



عدد المساهمات : 49
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 26/01/2012
العمر : 33
الموقع : السعودية

مُساهمةموضوع: رد: الى معلمتي مع التقدير !   الإثنين يناير 30, 2012 10:38 pm

عزيزتي سارة ما يحدث الان في ميدان التحرير وما حدث في غيرها من الدول يخطف الأنفاس ويرفع الضغط ولكن في تحليلي لما يجري من احداث مماثلة ارى ان تصحيح كل ذلك يحتاج لسنوات ضوئية ٠٠٠ نتخبط بثقافتنا المقرفة ٠٠٠ لقد تحول شبابنا تحولا مخيفا في السنوات الاخيرة واصبح الكتاب مجرد رمز للدراسة وغاب عنا العلماء٠٠٠ عبدنا الملوك والسادة
اصبح شبابنا مرهفي الحس يبكون فراق الحبيب٠٠ بينما كان الرجال رجالا ٠ ما يحدث امر متوقع قيسي على أسرتك وعائلتك بل جيرانك الم تمري يوما بموقف مماثل لما يحدث في الشوارع على المستوى الشخصي ٠٠٠٠ اولاد العم اصبح انتماء كل منهم منفصل ٠٠٠٠ تفتحين باب المنزل لتجدد الجيران وقد تشاجروا على امر تافه اذن
إذن هذا ما ضوعنا سنوات في بنائه وهذا ما حصلنا عليه هل نعرف الان من على صواب بل ان الانسان يقتل ولا يدري في سبيل اي شيء يقتل
اما فيما يخص الشعور بالامتنان لشخص ما والعبودية له فمن يختار الحرية لا يمكن تقييده لا يمكن استعباده ولكن نحتفظ ببعض الأخلاقيات من لا يشكر الناس لا يشكر الله وان كنت خدمتني مغصوبا فانا اشكرك على عطائك لا على ولائك ٠ والحقيقة انك ثبتي شيئا كنت محقة فيه تماما الا وهو (( تبا لتلك الهالات التي خلقنا ونحن نخشى تدنيسها الاحترام هو ما يفرضه الشخص الفرد الحالة الخاصة التي عايشتها ' على نفسه وليست تلك الشعارات التي تدرج الصالح والطالح في تحت عنوان (( احترمني )) ٠

الكثير منا درس تخصصا لا يحبه والتحق بوظيفة يمقتها وصحيح اننا جميعا نرغب بتلك القروش لنعتاش بها وان هدفنا المبدئي هو الراتب ولكن هذا لا يمنع ات تؤثر وظيفتي في خلقي ومشا عري قد اكون معلمة همي الاول ان انهاء المنهاج دون عقبات ولكن قد أحزن على فتاة ذكية تضيع عمرها في صحبة الفاسدين فاخرج من هدفي المادي لا نفعل مع الحدث ٠ سائق تكسي قد ينزلني ولا يوصلني الى البوابة وآخر قد يرى أني محتاجة فيسامحني فيرفض ان يأخذ الأجرة مني٠٠٠٠٠ الاخلاص لله عز وجل في كل عمل لا نجده عند كل الناس ولكن لن نعمم ان الناس لا تتأثر بموقعها ومجريات ما حولها٠

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ساره
صاحبة أجمل قلم
صاحبة أجمل قلم


سلام لكل الناس
عدد المساهمات : 617
السٌّمعَة : -179
تاريخ التسجيل : 31/05/2009
العمر : 23

مُساهمةموضوع: رد: الى معلمتي مع التقدير !   الثلاثاء يناير 31, 2012 3:33 pm

تبا لتلك الهالات التي خلقنا ونحن نخشى تدنيسها الاحترام هو ما يفرضه الشخص الفرد الحالة الخاصة التي عايشتها ' على نفسه وليست تلك الشعارات التي تدرج الصالح والطالح في تحت عنوان - احترمني -
-----------------------------------
صحيح تبا لتلك الهالات التي خلقنا ونحن نخشى تدنيسها !
ناس بتقول عايزين رد الشرف
وناس بتقول انتم عايزين تخربوا البلد
يا أخوانا .. بلا ها الشرف .. وخلي البلد عامره ومنتعشه !
مهو واحد من اتنين .. يا الشرف يا خربان البلد !
وحتموت ناس كتير والأقتصاد يخرب
والمسارح ح تقفل ..
الفنانات حيسيبوا البلد ويطلعوا الخليج !
الدنيا ح تولع ..
ايه لازميته الشرف الأيام دي !!ّ
م كنا عايشين وكويسين من غير شرف !
الريس مكانش مخلينا عايزين اللي بتقولوا عليه ده
جم شوية ولاد عاملين فيها أحرار وبتاع
وحيودوالبلد في ستين داهية
------------------------------------
الهي يخرب بيوتكم يا بعدا ..
------------------------------------
عندما تختلط الأوراق فيسرق الحرامي فيتركوه
ويسرق الفقير فيقيموا عليه الحد ..
تصبح الحياة أشبه بمن يتجرع السم وهو يرقص !
---------------------------------------
نرجع للتعليم .. العلم والتعلم شيء عظيم
وفيه بركة .. وفيه أجر كبير اذا ما كان ليبين عظمة الله تعالى ويقود الأنسان
الى طريق الرشاد ..
رسالة التعليم تحتم على المعلم أن يخلص في توصيل المعلومة بأيسر السبل
وحقه أن يأخذ الأجر ليقيت نفسه وعياله ..
وعليه حقا أن لا يكتم علما ..
-------------------------------------
أما قضية الرجال الرجال
ربما تعرفين قصة المرأة التي كشفت شعرها أمام الجماهير المتجمدة
فقالت :
ما كان للحسناء أن تكشف سترها لو كان بين هذي الجموع رجال !!
-------------------------------------
قالت عائشة ام المؤمنين رضي الله عنها :
كنت أدخل في زيارة قبر الرسول وأبو بكر وأنا حاسرة حجابي
ولما دفن بقربهما عمر بن الخطاب لم أدخل الا وأنا متلفعة حياء من عمر
خلينا سوا اختي رشا عمران
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الى معلمتي مع التقدير !
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى أبو خضرة - ســـلام لكل الناس :: منتـــــدى القصــــــــة والأدب والشعـــــــــــــــــر :: ابداعات الأعضاء / خاطرة /قصة / شعر-
انتقل الى: